منظمة المجاهدين مع تطبيق القانون بصرامة
  • الوطن
  • قراءة 306 مرات
ق. و ق. و

الإساءة لرموز الثورة التحريرية

منظمة المجاهدين مع تطبيق القانون بصرامة

دعت المنظمة الوطنية للمجاهدين إلى التعامل "بصرامة" على تطبيق ما نص عليه الدستور وقانون المجاهد والشهيد وقوانين الجمهورية، كلما تعلق الأمر بالإساءة لرموز الثورة التحريرية.

وجاء في بيان المنظمة أمس،أن "أي تساهل في التعامل مع أي تجاوز، كيفما كانت مقاصده، للنيل من رموز ثورتنا ومقدسات شعبنا" من شأنه أن "يشجع ذوي النفوس الحاقدة للكشف عن نواياهم الدفينة " خاصة وأن الظرف "الدقيق" الذي تواجهه بلادنا قد "جعلنا أمام كثير من الممارسات المرتبطة بما تحلم به أوساط معادية داخليا وخارجيا".

واضاف المصدر أن الامر يفرض علينا "يقظة دائمة وتحملا تاما للمسؤولية الملقاة على عاتقنا إزاء أمن واستقرار ووحدة وطننا وإصرارنا على تمكينه من تجاوز هذه المرحلة بكل نجاح، وانخراطنا الواعد في رسم معالم بناء حاضره ومستقبل أجياله".

واوضح البيان، الذي جاء ردا على منشور للمدير السابق للثقافة لولاية المسيلة على صفحته بإحدى شبكات التواصل الاجتماعي تضمن "إهانة وإساءة " لأحد رموز الثورة التحريرية، أن الأمانة الوطنية للمجاهدين من منطلق حرصها الدائم على إكبار التضحيات الجسام التي قدمها شهداؤنا الأبرار والوفاء للرموز الوطنية التي خلدت مأثرهم في سجل تاريخنا الحافل بالأمجاد، "تشدد على وجوب التعامل بكل صرامة مع مثل هذه السوابق الشاذة على أن يراعى في ذلك الالتزام بتطبيق ما نص عليه الدستور وما تضمنه قانون المجاهد والشهيد فضلا عن قوانين الجمهورية عندما يتعلق الأمر بالإساءة لرموز الثورة التحريرية".

إقرأ أيضا..

توفير تخصصات وفق متطلبات سوق العمل
26 فيفري 2020
مديرية التكوين المهني والمهنيين

توفير تخصصات وفق متطلبات سوق العمل

العدد 7038
25 فيفري 2020

العدد 7038