قايد صالح يشرف على تمرين تكتيكي بجانت
  • الوطن
  • قراءة 309 مرات
م / ب م / ب

قايد صالح يشرف على تمرين تكتيكي بجانت

أشرف الفريق أحمد قايد صالح نائب وزير الدفاع الوطني، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، أمس، بالناحية العسكرية الرابعة بورقلة على تنفيذ تمرين تكتيكي بالذخيرة الحية.

 

وحسبما ذكره، بيان لوزارة الدفاع الوطني، فقد استهل الفريق قايد صالح زيارته للناحية العسكرية الرابعة والتي قام بها بغرض الوقوف على مدى الجاهزية العملياتية لوحدات الجيش الوطني الشعبي المرابطة على الحدود، وفي السياق المتواصل للزيارات الميدانية إلى مختلف النواحي العسكرية، من القطاع العملياتي جنوب - شرق جانت، حيث استمع بعد مراسم الاستقبال، بمعية اللواء حسان علايمية، قائد الناحية العسكرية الرابعة، إلى عرض حول التمرين، قدمه قائد القطاع العملياتي تضمن الفكرة العامة ومراحل إجراء التمرين الذي يأتي، تنفيذه حسب نفس المصدر، في إطار مراقبة تنفيذ المرحلة الثانية من سنة التحضير القتالي 2019/2018، وقامت بتنفيذه الوحدات العضوية للقطاع العملياتي جنوب - شرق جانت مدعمة بحوامات الإسناد الناري.

وبميدان الرمي والمناورات للقطاع العملياتي، تابع الفريق قايد صالح مختلف مراحل تنفيذ هذا التمرين الذي يهدف إلى الرفع من القدرات القتالية والتعاون بين مختلف القوات، واختبار درجة الجاهزية القتالية والعملياتية للوحدات، فضلا عن تدريب القيادات والأركانات على التحضير والتخطيط وقيادة العمليات في مواجهة التهديدات المحتملة، وتمكين الأفراد والأطقم من اكتساب مهارات أكثر في مجال التحكم في منظومات الأسلحة.

وأكد بيان وزارة الدفاع الوطني، أن هذه الأعمال اتسمت بمستوى عال في جميع مراحل التنفيذ، عكست المستوى الجيد الذي بلغته وحدات الناحية العسكرية الرابعة عموما ووحدات القطاع العملياتي جنوب شرق جنات بوجه خاص، لا سيما فيما يتعلق بالاستغلال الأمثل للميدان والتنسيق الجيد بين مختلف الوحدات المشاركة وهو ما أسهم في تحقيق نتائج جد مرضية.

في نهاية التمرين، التقى الفريق قايد صالح بأفراد الوحدات المنفذة للتمرين، مهنئا إياهم على الجهود المضنية التي بذلوها طوال سنة التحضير القتالي 2019/2018، وخصوصا خلال تحضير وتنفيذ هذا التمرين. كما ألقى الفريق كلمة توجيهية تابعها أفراد جميع وحدات الناحية عبر تقنية التحاضر المرئي عن بعد، ذكر فيها بالوعي العالي الذي تميز به الشعب الجزائري طوال المسيرات الشعبية السلمية التي شهدتها الساحة الوطنية في الآونة الأخيرة، مؤكدة بالمناسبة بأن الحل للأزمة التي تعيشها البلاد، منصوص عليه في المادة 102 من الدستور.  وفي ختام اللقاء استمع الفريق قايد صالح إلى تدخلات أفراد القطاع الذين جددوا استعدادهم الدائم واللامحدود في حماية كل شبر من أرض الجزائر.

إقرأ أيضا..

قايد صالح: كل محاولات المساس بالجزائر ستفشل
20 أفريل 2019
أكد أن أعظم رهانات الجيش هي الحفاظ على استقلال الجزائر وسيادتها ووحدتها

قايد صالح: كل محاولات المساس بالجزائر ستفشل

إصرار على القطيعة
20 أفريل 2019
المسيرات الشعبية تحتدم في الجمعة التاسعة

إصرار على القطيعة

العدد 6780
20 أفريل 2019

العدد 6780