سعر خامات "أوبك" يرتفع إلى 70,41 دولارا للبرميل
  • الوطن
  • قراءة 200 مرات
ق / و ق / و

فيما أنهى "برنت" الأسبوع عند 71,55 دولارا

سعر خامات "أوبك" يرتفع إلى 70,41 دولارا للبرميل

أنهت أسعار النفط الأسبوع مرتفعة بدعم من تخفيضات غير طوعية في الإمدادات من فنزويلا وإيران وتوقعات حول دفع الصراع في ليبيا إلى تقليل المعروض في الأسواق، بينما خففت بيانات اقتصادية قوية من الصين القلق من انحسار الطلب على الخام. وإذ بلغت أسعار القياس العالمي "برنت" للتسليم في جوان خلال جلسة الخميس المنصرم، 70,83 دولارا مسجلة انخفاضا بـ90 سنتا مقارنة بجلسة الإغلاق ليوم الأربعاء، فقد سجلت أسعار خامات "أوبك" تحسنا بارتفاعها إلى 70,41 دولارا.

وكانت عقود خام القياس العالمي مزيج "برنت" قد أنهت جلسة التداول مرتفعة 72 سنتا أو حوالي 1 بالمائة، لتبلغ عند التسوية 71,55 دولارا للبرميل، فيما صعدت عقود خام القياس الأمريكي غرب تكساس الوسيط 31 سنتا أو0,5 بالمائة، لتسجل عند التسوية 63,89 دولارا للبرميل.

من هذا المنطلق، فقد أنهى الخامان القياسيان الأسبوع على مكاسب بحوالي 2 في المائة، وهى ثالث زيادة أسبوعية على التوالي لبرنت وسادس زيادة على التوالي للخام الأمريكي.

وقفزت أسواق النفط بأكثر من 30 في المائة منذ بداية العام الحالي بفضل تخفيضات في الإمدادات تقودها منظمة "أوبك" وعقوبات أمريكية على صادرات الخام من إيران وفنزويلا، إضافة إلى صراع متزايد في ليبيا العضو في "أوبك". 

وشرعت دول "أوبك" وشركاءها من خارج المنظمة، على رأسها روسيا في تنفيذ  قرارها الذي اتخذته منذ اجتماعها في  ديسمبر 2018 القاضي، بخفض الإنتاج  بداية السداسي الأول لـ2019، بما يقدر بـ1,2 مليون برميل أي بتخفيض بلغ 800 ألف برميل في اليوم من طرف "أوبك" و400 ألف برميل في اليوم من طرف البلدان المنتجة من خارجها.

وبلغت نسبة الامتثال للاتفاق قرابة 90 بالمائة في شهر فيفري الماضي، مقابل 83 بالمائة المسجلة في جانفي الفارط، حسب معطيات اللجنة الوزارية المشتركة لمتابعة اتفاق "أوبك" والتي أوردتها عقب اجتماعها الاخير المنعقد بباكو بأذربيجان.

وأوردت مصادر إعلامية الخميس الفارط، نقلا عن مصادر مقربة من "أوبك" أن المنظمة قد تزيد إنتاج النفط اعتبارا من جويلية القادم، إذا سجلت إمدادات فنزويلا وإيران مزيدا من الانخفاض واستمرت الأسعار في الزيادة، لأن تمديد تخفيضات الإنتاج مع روسيا وغيرها من حلفاء المنظمة، قد يسبب شحا أكبر من اللازم في المعروض بالسوق.

وتجدر الإشارة إلى أن اجتماع المنظمة وشركاؤها المرتقب في جوان القادم، سيسبقه اللقاء الرابع عشر للجنة الوزارية المشتركة لمتابعة اتفاق "أوبك" في ماي المقبل بمدينة جدة بالمملكة العربية  السعودية.  يشار إلى أن متوسط سعر سلة خامات "أوبك" قد سجل ارتفاعا بـ2,54 بالمائة في مارس الفارط، مقارنة بشهر فيفري ليبلغ 66,37 دولارا للبرميل، حسب ما جاء في التقرير الشهري للمنظمة الذي نشر الاربعاء المنصرم.

كما أورد التقرير أن إنتاج "أوبك" من النفط  تقلص بمقدار 534 ألف برميل يوميا إلى 30,02 مليون برميل في شهر مارس، بسبب  انخفاض إنتاج النفط بشكل رئيسي في السعودية وفنزويلا والعراق وإيران.