حجار يكشف عن فتح مخابر نموذجية لطلبة الطب
وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الطاهر حجار
  • الوطن
  • قراءة 568 مرات
❊ع.بزاعي    ❊ع.بزاعي

دشن مشاريع بيداغوجية وخدماتية بباتنة

حجار يكشف عن فتح مخابر نموذجية لطلبة الطب

أكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الطاهر حجار، أمس، أن الجامعات والمراكز الجامعية الجزائرية على أتم الاستعداد لاستقبال الطلبة بمن فيهم الجدد في أحسن الظروف عبر كل التراب الوطني.

 

وأبدى حجار خلال الزيارة التفقدية التي قادته إلى ولاية باتنة، تفاؤلا بشأن الدخول الجامعي 2018-2019 الذي سيكون ـ حسبه ـ مريحا بعد ما سخرت مصالح وزارته كافة الإمكانيات المادية والبشرية كالهياكل البيداغوجية والإيواء وكذا الإطعام، نافيا أن يكون هناك أي ضغط مسجل خلال الدخول الجامعي.

كما كشف الوزير عن تحضير مشروع خاص بفتح مخابر في إطار تحسين ظروف التمدرس بالنسبة لطلبة الطب، تكون بمثابة مخابر نموذجية تحاكي الواقع في كليات الطب الـ15 الموزعة عبر الوطن، لتطوير الجانب التطبيقي الميداني قبل اقتحام عالم الشغل.

ودعا في هذا السياق إلى تعميم الإستفادة من دعائم المكتبات الإلكترونية وبنوك المعلومات مجانا لفائدة الطلبة والأساتذة. حيث أشار في هذا الخصوص إلى أن الوزارة تجدد اشتراكاتها سنويا، مؤكدا بأن الجامعة الجزائرية تتوفر على مكتبة معلوماتية عبر الانترنت تتضمن مجموعة من العناوين والكتب لمؤلفين جزائريين وأجانب بكل اللغات وفي كل التخصصات.

وتلقى وزير التعليم العالي خلال إشرافه على تدشين مشروع 2000 مقعد بيداغوجي جديد بكلية الطب بجامعة باتنة 02 الشهيد مصطفى بن بولعيد شروحات مفصلة حول المشروع الذي بلغت قيمته المالية 70 مليار سنتيم وسيدخل حيز الخدمة مع الدخول الجامعي الجديد، وهو يتضمن مدرجا بسعة 360 مقعدا وجناح التدريس يتوفر على عدد معتبر من الأقسام والمخابر، بالإضافة إلى جناح الإدارة ومركز الحوسبة والبحث وكذا مكتبة للمطالعة.

وتم التأكيد خلال الشروحات على أن هذه المقاعد الجديدة والمرافق التي تم إنجازها ضمن المشروع تمثل إضافة إيجابية لـ3500 مقعد المتوفرة حاليا بكلية الطب، بما يسمح للكلية من تحقيق الاكتفاء في مجال استيعاب طلبة تخصصي الطب والصيدلة المتوفرين بها.

وفيما يتعلق بمطلب استحداث تخصص طب الأسنان بجامعة باتنة، أعطى الوزير تعليمات لمسؤولي الجامعة لإعداد ملف مفصل وتحويله إلى مصالح الوزارة للنظر في إمكانية فتح هذا التخصص، خاصة بعدما تقدم والي الولاية عبد الخالق صيودة، بمقترح يتضمن إمكانية استغلال مقر قديم لإحدى الهيئات العمومية بعد تهيئته لاحتضان هذا التخصص.

كما تفقد حجار، بالمناسبة الإقامة الجامعية عمار عاشوري بعاصمة الولاية بطاقة استيعاب 1500 سرير، والتي تعرف حاليا أشغال إعادة تأهيل ومن المنتظر أن تكون جاهزة للدخول الجامعي 2018 / 2019 ، بالإضافة إلى تدشين 1500 مقعد بيداغوجي جديد بكلية الحقوق بجامعة باتنة 1 «الحاج لخضر» تشمل محكمة افتراضية وتطلب إنجازها قيمة مالية تجاوزت 412 مليون دينار جزائري. وعاين الوزير أيضا سير أشغال عملية تأهيل وتجديد الإقامة الجامعية 1500 سرير في شطرها الثاني الذي رصد له 55 مليار سنتيم.

220 ألف طالب أكدوا قبولهم للتخصصات التي وجهوا إليها

أكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي أن ما مجموعه 220 ألف طالب جديد أكدوا قبولهم  للتخصصات التي وجهوا إليها وهذا حتى صبيحة اليوم الثاني من مرحلة تثبيت التسجيلات المتواصلة.

وأوضح حجار، في لقائه مع الصحافة بكلية الحقوق بجامعة باتنة 1 الحاج لخضر، أن هذا العدد من الطلبة المؤكدين للتخصصات الموجهين إليها هم من أصل 276 ألف طالب جديد برسم الموسم الجامعي 2018 / 2019 معني بالعملية.

وبعدما شدد على أن الهدف الذي يتم العمل عليه حاليا هو الاستجابة لرغبات الطلبة وتحسين عملية التوجيه والتسجيل، ذكر الوزير أن ما نسبته 70 بالمائة من الطلبة الجدد تمت تلبية رغبتهم الأولى، واصفا هذه النسبة بالكبيرة.

وأضاف وزير التعليم العالي والبحث العلمي بأنه إلى جانب العدد الكبير من الطلبة الحاصلين على الرغبة الأولى فإن ما يفوق نسبة 10 بالمائة من الطلبة الجدد تم تلبية رغبتهم الثانية وهو ما يمثل ــ حسبه ـ نسبة مرتفعة جدا (80  بالمائة) لرضى الطلبة على التخصصات التي اختاروها.

وخلال زيارته لجامعة باتنة 1 الحاج لخضر التقى الوزير، عددا من الطلبة الجدد وتحدث إليهم عن رغباتهم وسير عملية التسجيل الجارية والمتواصلة إلى غاية  اليومين القادمين، وأشار إلى أنه تم هذه السنة تدعيم الشباك الوحيد بالجامعات لتسهيل عملية التسجيل والتخفيف عن الطلبة.

وبعين المكان استعرض الطاهر حجار التطور الكبير الذي عرفته الجامعة الجزائرية منذ سنة 1999 إلى اليوم بفضل مجهودات الدولة ما كلل بوصول عدد الطلبة حاليا إلى 1 مليون و740 ألف طالب و50 جامعة و106 ما بين مؤسسة ومدرسة ومعهد و62 ألف أستاذ مشرف على التأطير، منوها بالمناسبة بما قدمه الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، لقطاع التعليم العالي والبحث العلمي الذي عرف في السنوات الأخيرة تشييد صروح جامعية معمارية مهمة.

 

 

العدد 6669
10 ديسمبر 2018

العدد 6669