توقيع مذكرة تعاون بين الجزائر ومصر
  • الوطن
  • قراءة 330 مرات
رضوان. ق رضوان. ق

افتتاح الصالون الدولي للصيد البحري في طبعته الثامنة

توقيع مذكرة تعاون بين الجزائر ومصر

أشرف أمس، وزير الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري شريف عماري، رفقة وزير الزراعة واستصلاح الأراضي المصري عز الدين أبوستا، على افتتاح الصالون الدولي للصيد البحري في طبعته الثامنة المنظم بفندق الميريديان بوهران، تحت شعار "الصيد البحري وتربية المائيات محرك التنمية المستدامة للاقتصاد الأزرق بالجزائر" والذي تحضره مصر كضيف شرف ومشاركة عدة دول على غرار إيطاليا، فرنسا، إسبانيا، الهند، الصين، اليونان، تونس وليبيا فضلا عن 70 متعاملا محليا.

ووقّع الوزيران مذكرة تعاون في المجال الزراعي والفلاحي واستصلاح الأراضي إلى جانب اتفاقية وقعها مديرا الصيد البحري للبلدين لإنجاز مشروع لتربية المائيات بولاية بشار.

وأكد عماري، بخصوصها مذكرة التعاون "جاءت دعما لمسار التعاون الذي يربط البلدين، وأنها لبنة هامة في التعاون بين البلدين.

وأضاف أن الاتفاقية "فرصة لتفعيل التعاون الدولي مع جمهورية مصر لما لها من تجربة رائدة في مجال تربية المائيات وهي فرصة لمستقبل زاهر للتعاون بين البلدين يندرج في إطار التدعيم الذي تقوم به الدولة وتأطير النشاط من خلال توفير الإمكانيات وظروف إنجاح القطاع ودعم الاستثمار وفتح المجال للتكوين واستغلال الابتكارات ومنتجات البحث العلمي في إطار أولويات الحكومة من خلال تعليمات الوزير الأول، للربط بين الفضاءات التكوينية والفضاءات المهنية ودعم الشباب من حاملي المشاريع".

كما أوضح الوزير، أن الاتفاقية الثانية للشراكة التي وقعت لإنجاز مشروع لتربية المائيات بين الجزائر ومصر بولاية بشار، يعد إضافة هامة للتعاون وتبادل الخبرات ضمن إستراتيجية الجزائر في التنمية الوطنية خاصة بمناطق الهضاب العليا والجنوب من خلال استغلال مشاريع تربية المائيات، مؤكدا أنه بإمكان الاتفاقية فتح فرص للتصدير نحو إفريقيا التي تعد سوقا واعدة.

من جانبه نوه وزير الزراعة واستصلاح الأراضي المصري، بالتطور الذي يعرفه مجال الصيد البحري وتربية المائيات بالجزائر، مؤكدا ثقته الكاملة بأن العلاقة مع الجزائر ستؤدي الى تبادل الخبرات، ورفع أطر التبادل التجاري على جميع المستويات خاصة في الجانب الزراعي"، موضحا بأن المشروع الذي سيقام بالجزائر يهدف إلى نقل الخبرات المصرية في مجال تربية المائيات وتبادل الخبرات في إطلاق مشروعات مستقبلية تعتمد على أسس علمية.

وأوضح الوزير، أن قطاع السمك بمصر الذي بلغ إنتاجه 1.8 مليون طن سنويا ويسعى للوصول إلى تحقيق 3 ملايين طن سنة 2030، ويحتل الرتبة الثامنة عالميا وهو يعمل اليوم على تقديم خبراته للجانب الجزائري.


مشروع قانون لدعم إجراءات مكافحة تلوث البحر

أعلن وزير الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحر شريف عماري، أمس، أن وزيرة البيئة والطاقات المتجددة قدمت ورقة مشروع قانون لدعم مكافحة التلوث البحري أمام الحكومة، وهو المشروع الذي يهدف لدعم إجراءات مكافحة مصادر التلوث، إلى جانب إمضاء اتفاقية بين وزارتي الفلاحة والبيئة تسمح باستغلال باخرة كريم بلقاسم العلمية التي تتوفر على تجهيزات متطورة تقوم بالمسح الأنظمة الايكولوجية لسلامة البحر والفضاءات الصيدية، مؤكدا على وجود إجراءات ردعية متعددة تعتمدها السلطات للحافظ على البيئة واستدامة الفضاءات الصيدية.

إقرأ أيضا..

العمل والداخلية والسكن والرقمنة
13 نوفمبر 2019
ملفات استعرضها رئيس الدولة مع الوزير الأول

العمل والداخلية والسكن والرقمنة

نواب ينتقدون التغيير المستمر للقوانين
13 نوفمبر 2019
المجلس الشعبي الوطني

نواب ينتقدون التغيير المستمر للقوانين

سنة سجنا منها 6 أشهر غير نافذة و6 أشهر نافذة
13 نوفمبر 2019
أحكام ضد 27 موقوفا بتهمة المساس بالوحدة الوطنية

سنة سجنا منها 6 أشهر غير نافذة و6 أشهر نافذة

العدد 6950
13 نوفمبر 2019

العدد 6950