توسيع فئة السيارات المرخص باستيرادها ورفع الرسم على التبغ
  • الوطن
  • قراءة 1720 مرات
شريفة عابد شريفة عابد

النواب يشيدون بالتعديلات التي أدرجتها لجنة المالية والميزانية

توسيع فئة السيارات المرخص باستيرادها ورفع الرسم على التبغ

لقي الترخيص الخاص باستيراد السيارات التي يقل عمرها عن ثلاث سنوات، تثمينا وإشادة واسعة من قبل أغلبية نواب المجلس الشعبي الوطني، لاسيما بعد توسيع لجنة المالية والميزانية في إطار تعديلاتها للإجراء ليشمل فئة مركبات "دييزال"، تلبية للطلب المعبر عنه من قبل المواطنين. كما أشادوا برفع قيمة الرسم على التبغ لاسيما، أنه موجه لدعم موارد صندوق "كناص" وصندوقي مكافحة السرطان والتضامن الوطني، فيما انتقد النواب في المقابل عدم لجوء الحكومة إلى تنويع مصادر الاقتصاد والاكتفاء باللجوء إلى الرسوم والضرائب لتعزيز مداخيل الخزينة العمومية.

وأبرز أغلبية النواب في مداخلاتهم خلال جلسة مناقشة مشروع قانون المالية لسنة 2020 أهمية رفع الحظر عن استيراد السيارات التي يقل عمرها عن 3 سنوات، في ظل الارتفاع الفاحش في أسعار العربات المصنعة محليا، مثمنين التعديل الذي أدرجته لجنة المالية والميزانية على المادة 106، الذي يسمح باستيراد سيارات "دييزال" شريطة أن تكون هذه السيارات مطابقة للمعايير في مجال البيئة.

وانتقد بعض نواب الأرندي، إعداد الميزانية على أساس سعر صرف "منخفض" مقدر بـ123 دينار مقابل 1 دولار أمريكي، داعين إلى إتباع نهج الدول الصديقة كتونس وغيرها من الدول التي تعاني من حالة اضطراب داخلي وقامت رغم ذلك بإعادة تقييم عملتها الوطنية، فيما أشادوا في المقابل بعدم مساس الدولة بالطابع الاجتماعي للقطاعات ذات الأولوية وعلى رأسها التربية الوطنية والصحة وكذا مواصلة سياسة الدعم العمومي الموجه لمختلف الفئات الاجتماعية مع تجنب الزيادة في أسعار الوقود والكهرباء والغاز ومواصلة دعم المواد الغذائية واسعة الاستهلاك، داعين بالمناسبة إلى البحث عن آليات لضمان إيصال أموال الدعم الى مستحقيها ومحاربة تحويل المواد التي يمسها الدعم العمومي للصناعة التحويلية.

وفي حين، هاجم نواب الأفلان ومنهم النائب سليمان سعداوي، "الحصيلة السلبية" للحكومة خلال الفترة الماضية ولاسيما قطاع السياحة، حيث انتقد استمرار توجه الجزائريين لقضاء عطلتهم خارج البلاد، فضلا عن انتقاده قطاع الصحة وعدم الاهتمام بالرعاية الصحية في الولايات الداخلية والجنوبية.

وقد تضمن التقرير التمهيدي للجنة المالية والميزانية بعض التعديلات على مشروع القانون، منها الإسراع في وضع دفتر شروط خاص بالاستثمار في مجال الصناعة التركيبية، يضمن مطابقة السيارات للمعايير المعمول بها دوليا وكذا جعل الأسعار تتماشى والقدرة الشرائية للمواطنين.

كما أشاد النواب بتعديل اللجنة لكل من المادة 100، التي تخضع استيراد المادة الكيميائية المسماة "أورسيانيد" إلى الترخيص المسبق من الإدارة الجبائية وكذا المادة 102 من النص، من خلال الرفع في الرسم الإضافي على المنتوجات التبغية إلى 22 دينار، عن كل رزمة أو علبة أو كيس تبغ، معتبرين ذلك من شأنه الزيادة في الدعم الموجه لكل من الصندوق الوطني للضامن الاجتماعي وصندوق التضامن الوطني، وصندوق مكافحة السرطان وصندوق الاستعجالات الطبية.

إقرأ أيضا..

رابحي يدعو لبناء الجزائر الجديدة
13 ديسمبر 2019
مبرزا أهمية استمرار الدولة وتحصين الديمقراطية

رابحي يدعو لبناء الجزائر الجديدة

الخير للجزائر وشعبها
13 ديسمبر 2019
المترشح علي بن فليس:

الخير للجزائر وشعبها

فرصة لتقرير المصير
13 ديسمبر 2019
المترشح عبد العزيز بلعيد:

فرصة لتقرير المصير

العدد 6975
12 ديسمبر 2019

العدد 6975