تنصيب سليم إيلاس مديرا عاما للطبعة
تنصيب السباح الدولي السابق سليم إيلاس، مديرا عاما للطبعة الـ19 لألعاب البحر الأبيض المتوسط
  • الوطن
  • قراءة 457 مرات
❊ سعيد.م ❊ سعيد.م

ألعاب البحر الأبيض المتوسط 2021 بوهران:

تنصيب سليم إيلاس مديرا عاما للطبعة

تم تنصيب السباح الدولي السابق سليم إيلاس، أمس، مديرا عاما للطبعة الـ19 لألعاب البحر الأبيض المتوسط المزمع تنظيمها بوهران في 2021.

وقد أشرف على مراسيم التنصيب وزير الشباب والرياضة سليم رؤوف برناوي، الذي أرجع اختيار إيلاس لتولي هذا المنصب "إلى التجربة الكبيرة التي يتمتع بها، كونه كان سباحا دوليا مرموقا وشارك في عدة طبعات لألعاب البحر الأبيض المتوسط، وهو على دراية بالحيثيات التي تطبع هذه الألعاب تنظيميا وفنيا، مضيفا أن "إيلاس لديه الكفاءة للنجاح في مهمته، والمساهمة في إنجاح هذه الألعاب التي تتشرف بلادنا بتنظيمها للمرة الثانية بعد طبعة سنة 1975، وتأكيدا على الثقة في القدرات الجزائرية الشابة، وفي شخص إيلاس الذي يعد اسما رياضيا من الصفوف الأولى، وابنا لمدينة وهران مستضيفة ألعاب سنة 2021".

واعتبر برناوي، بأن "المسؤولية ثقيلة كون المهمة تتعلق بسمعة الجزائر التي فتحت ذراعيها من جديد لاحتضان التظاهرات الرياضية الإقليمية والدولية، وتسعى بكل ثقة وقوة للنجاح فيها، وتجسيد الإستراتجية الوطنية التي ترمي إلى جعل الجزائر قطبا رياضيا دوليا بامتياز في عدة تخصصات رياضية".

وخلال مراسم التنصيب التي احتضنها مقر اللجنة الوطنية لتنظيم الألعاب المتوسطية، بحضور الأمين العام للولاية والسلطات المدنية والأمنية أعرب الوزير، عن رضاه على وتيرة أشغال إنجاز وإعادة تأهيل بعض الهياكل الرياضية الموجهة لهذه الألعاب، والتي تفقد بعضها يوم أمس، منوّها بـ«الجهود التي تبذلها السلطات المحلية في متابعة نسق إنجاز المشاريع المتوسطية والرقي بها لما هو أفضل". كما دعا برناوي، كل المواطنين الجزائريين وخاصة ساكنة مدينة وهران "إلى تضافر الجهود والمساهمة في إنجاح هذا العرس المتوسطي، لإعطاء صورة جميلة عن الجزائر، وتحقيق الأهداف التي تقوم عليها هذه الدورة الرياضية"، متمنيا حظا موفقا للمدير العام الجديد للألعاب المتوسطية 2021 بوهران سليم إيلاس، وكذا لزهور قيدوش، العضو السابقة في اللجنة الأولمبية والرياضية الجزائرية التي تم تنصيبها كمديرة مكلّفة بالإدارة، ولياسين أعراب، الذي عين عضوا في اللجنة التنظيمية.

من جهته أعرب المدير العام لألعاب البحر الأبيض المتوسط سليم إيلاس، عن تشرفه بالثقة التي  منحها له المسؤولون، مشيرا إلى أن المهمة التي كلف بها "صعبة". وتعهد ببذل كل ما في وسعه حتى يكون عند حسن ظن الجميع ويساهم في إنجاح الطبعة الـ19 من ألعاب البحر الأبيض المتوسط 2021 بوهران.

وكان سليم إيلاس، عين من طرف الوزير الأول نور الدين بدوي، باقتراح من وزارة الشباب والرياضة.

ويعتبر إيلاس، أحد أفضل الرياضيين الذين أنجبتهم السباحة الجزائرية وهو من مواليد سنة 1975، وحاز على عدة ميداليات في منافسات دولية وإقليمية.

ويخلف إيلاس في هذا المنصب المدير السابق محمد مورو، الذي كان قد أقيل من طرف وزارة الشباب والرياضية شهر جوان الماضي، وكان مورو عين مديرا عاما للألعاب المتوسطية من طرف وزير الشباب والرياضة السابق محمد حطاب في نوفمبر 2018.

للإشارة فقد كانت للوزير برناوي، أمس، عدة وقفات تفقدية لأشغال إنجاز المشاريع المتوسطية بكل من الملعب الأولمبي 40 ألف مقعد ببلقايد، والقرية المتوسطية المحاذية له، وحقل الرمي ببئر الجير وقصر الرياضة "حمو بوتليليس" ومركز الفروسية بالسانية.

إقرأ أيضا..

إرهـابي يسلم نفسـه بتمنراسـت
21 أكتوير 2019
الجيش الوطني الشعبي

إرهـابي يسلم نفسـه بتمنراسـت

المنتخب الوطني يفوز على نظيره الأمريكي بـ 8 أهداف لصفر
21 أكتوير 2019
الألعاب العسكرية السابعة للمجلس الدولي للرياضة العسكرية

المنتخب الوطني يفوز على نظيره الأمريكي بـ 8 أهداف لصفر

عرض آخر تقنيات العمل والتثمين
21 أكتوير 2019
”سيال” في صالون الطاقات النظيفة والمتجددة بوهران

عرض آخر تقنيات العمل والتثمين

العدد 6930
20 أكتوير 2019

العدد 6930