تأييد للجيش والانتخابات
  • الوطن
  • قراءة 614 مرات
ن. خيالي / م. حدوش ن. خيالي / م. حدوش

مسيرات في عين الدفلى وتيارت رافضة للتدخل الخارجي

تأييد للجيش والانتخابات

شهدت مدينة عين الدفلى نهاية الأسبوع الأخير، مسيرة شعبية، قام بالمبادرة إليها فلاحو الولاية، حيث جابت شوارع عاصمة الولاية للتعبير عن تأييدهم لكل خطوات قيادة الجيش الوطني الشعبي في مرافقته للحراك الشعبي منذ بدايته إلى غاية يوم الاستحقاق الرئاسي المزمع تنظيمه يوم 12 ديسمبر القادم.

ورفع هؤلاء شعارات مؤيدة للجيش الوطني الشعبي، باعتباره سليل جيش التحرير الوطني وكل قيادته وأفراده من أبناء الشعب، وهو ما عبر عنه الفلاحون من خلال ترديدهم لشعار "جيش شعب خاوة خاوة".

وأوضح بعض المنظمين خلال التظاهرة، أن هذه المسيرة رد صريح من الفلاحين باعتبارهم فئة من الشعب الجزائري لمهاترات بعض الفرنسيين وبعض المنتسبين للبرلمان الأوروبي، وكل من تسول له نفسه التفكير في المساس بأمن الجزائر الجديدة واستقرارها.

ودعا المعنيون، التوجه إلى صناديق الاقتراع للتعبير عن إرادتهم في التغيير، من أجل إبراز رئيس يقود المرحلة القادمة.

وبتيارت، نظم العشرات من المواطنين الخميس المنصرم، تجمعا شعبيا، تلته مسيرة جابت مختلف شوارع المدينة مؤيدة للجيش الوطني الشعبي وإجراء الانتخابات الرئاسية المقبلة.

وقد رفعت شعارات عديدة منددة بمحاولة  تدخل البرلمان الأوروبي في شؤون الجزائر الداخلية، حيث طالبوا بالمناسبة بعدم التدخل في الشأن الداخلي للبلاد.

وتجمع المحتجون بساحة الشهداء، وبصوت واحد، حيث أكد المحتجون من مختلف الأطياف أنهم سائرون نحو انتخابات ديمقراطية نزيهة لانتخاب رئيس للجمهورية.

إقرأ أيضا..

الإرادة الشعبية ستتجسد في انتخابات 12 ديسمبر
07 ديسمبر 2019
قايد صالح يؤكد أن الجزائر تستحق من أبنائها أن يكونوا حصنها المنيع:

الإرادة الشعبية ستتجسد في انتخابات 12 ديسمبر

الجيش مستمر بنفس العزيمة في تحقيق الإرادة الشعبية
07 ديسمبر 2019
العدد الأخير لمجلة "الجيش"

الجيش مستمر بنفس العزيمة في تحقيق الإرادة الشعبية

المسيرات المنددة بالتدخل الأجنبي برهان قاطع على وعي الشعب الجزائري
07 ديسمبر 2019
رابحي مؤكدا أن الانتخابات ستتم في ظروف عادية:

المسيرات المنددة بالتدخل الأجنبي برهان قاطع على وعي الشعب الجزائري

العدد 6970
07 ديسمبر 2019

العدد 6970