بعثة صحافيين صينيين في زيارة للجزائر لمدة أسبوع
  • الوطن
  • قراءة 193 مرات
رضوان.ق رضوان.ق

للتعريف وترقية السياحة والاحتفال بـ60 سنة من العلاقات

بعثة صحافيين صينيين في زيارة للجزائر لمدة أسبوع

تواصل اليوم، بعثة رسمية تضم عشر صحافيين صينيين زيارتها إلى وهران، في إطار دعوة وجهتها وزارة السياحة في إطار تفعيل الشركة السياحية بين البلديات والاحتفالات المخلّدة للذكرى الستين للعلاقات الجزائرية ـ الصينية.

وقسمت البعثة لمجموعتين حيث تزور المجموعة الأولى مناطق غرب الوطن، فيما تقوم المجموعة الثانية بزيارة مناطق جنوب البلاد.

وحسب الصحفية ”لينا ماو” من القناة الرسمية الصينية وفي تصريح لـ”المساء” فإن الزيارة التي تقودهم للجزائر جاءت في إطار تفعيل الشراكة السياحية بين الجزائر والصين والاحتفالات المخلّدة للذكرى الستين للعلاقات الصينية الجزائرية، وقالت بأنها لم تكن تتوقع أن تشاهد ما رأته خلال الأيام الأولى من الزيارة التي قادتها رفقة عدد من الصحافيين لمواقع سياحية وتاريخية بولاية وهران، والتي ستتواصل اليوم بزيارة وسط مدينة وهران وعدد من المواقع السياحية والفنادق.

وأكدت بأن الشعب الصيني يعد من بين أكبر الشعوب إقبالا على السياحة عالميا، وبأن الجزائر ستكون وجهة مفضّلة للسياح الصينيين بفضل ما تملكه من إمكانيات استقبال، وأوضحت  الصحفية الصينية بأن ”أهم مشكل مطروح لدى السياح الصينيين يتعلق بالأكل ونوعية الأطباق التي تقدم لهم عبر دول العالم، حيث لا تتوافق وطبيعة مكونات الأكل الصيني”، لكنها أضافت ”غير أن ما وجدناه بالجزائر من أنواع مأكولات يبقى مقبولا ولا يشكل مصدر إزعاج للصينيين، وهو ما سنعمل على تقديمه للسياح الصينيين بعد عودتنا لبلادنا.. وأكد بأن الجزائر مكان جميل يجب زيارته والتعرّف على تقاليده وموروثه الثقافي والفنّي خاصة بما تملكه من شواطئ جميلة”.

من جانبه أكد مرافق البعثة بأن برنامج الزيارة سيكون ثريا على مدار الأسبوع الجاري، لتعريف البعثة الصينية بمؤهلات الجزائر وخاصة مناطق غرب البلاد للترويج للسياحة الجزائرية وترقيتها من منطلق مقالات صحفية وريبورتاجات ستبث عبر القنوات الصينية لاحقا.

للإشارة فإن الوزير السابق للسياحة كان قد كشف من ولاية وهران، بأن الوزارة بصدد توقيع اتفاقية إطار مع نظيرتها الصينية للسماح بتنظيم زيارات سياحية لسياح من الصين التي تعد أكبر دولة مصدرة للسياح في العالم.

العدد 6625
18 أكتوير 2018

العدد 6625