الوزير الأول يأمر باتخاذ كافة التدابير
  • الوطن
  • قراءة 336 مرات
ق. و ق. و

تبعا لتعليمات رئيس الجمهورية للوقاية من فيروس ”كورونا”

الوزير الأول يأمر باتخاذ كافة التدابير

أسدى الوزير الأول عبد العزيز جراد، تعليماته لكل الجهات المعنية بالوقاية من انتشار فيروس كورونا (كوفيد-19)، لاتخاذ كافة التدابير المعمول بها لتفادي تفشي الوباء تنفيذا لتعليمات رئيس الجمهورية، وتوصيات المنظمة العالمية للصحة مثلما أفادت به أول أمس، مصالح الوزير الأول في بيان لها.

في هذا الإطار تم الشروع في تنفيذ جملة من الإجراءات من بينها ”تعزيز المراقبة الصحية على الحدود وعلى مستوى نقاط الدخول البحرية والجوية، وتعيين مصالح ومستشفيات مرجعية للتكفل بكل الحالات المشبوهة، والتكفل الطبي بكل الحالات القادمة من البلدان التي انتشر فيها الوباء”.

كما تم أيضا في هذا الصدد ”تنصيب خلية يقظة واستماع واعتماد رقم أخضر (3030) على مستوى وزارة الصحة، موجه للإجابة على استفسارات وانشغالات المواطنين”، حيث تتشكل هذه الخلية من أطباء ومختصين في الأمراض المعدية.

وتشمل هذه الإجراءات أيضا ”مواصلة توفير كل المستلزمات والمواد الصيدلانية الضرورية للتكفل بكل الحالات المشبوهة” مع ”الرفع من مستوى مخزون المواد الصيدلانية، لاسيما مستلزمات الوقاية والحماية مثل الكمامات الواقية”، وقد أسديت تعليمات للمنتجين المحليين لهذه المواد لـ«رفع طاقات إنتاجهم تحسبا لتلبية الاحتياجات الإضافية.” وكذا ”إعداد استراتيجية واضحة لتوزيع وتوفير وسائل الحماية والوقاية عند الحاجة”، يضاف إلى كل ذلك ”وضع نظام مراقبة لمكافحة كل أشكال المضاربة بخصوص هذه المواد بالتنسيق مع مصالح الجمارك والتجارة والصحة”.

في نفس السياق، ذكر بيان الوزارة الأولى بأنه تم ”إلزام وزارة الصحة بإصدار بيان يومي حول تطور وضعية هذا الوباء في بلادنا”. وحثت الحكومة في هذا الإطار مختلف وسائل الإعلام على ”التحلي بالمهنية وتوخي الحذر في نقل المعلومة مع التأكد من صحتها لدى الجهات الرسمية”. كما دعت المواطنات والمواطنين إلى ”ضرورة الالتزام بقواعد الحماية والوقاية العادية التي يوصي بها المختصون في مثل هكذا حالات”.


جراد يهنئ رئيس الحكومة التونسية الجديد

هنأ الوزير الأول السيد عبد العزيز جراد أمس، الجمعة خلال مكالمة هاتفية السيد إلياس الفخفاخ بمناسبة تعيينه رئيسا للحكومة التونسية، حسبما أفاد به بيان لمصالح الوزير الأول. وأوضح البيان أن الوزير الأول تقدم خلال المكالمة الهاتفية ”بتهانيه الحارة لنظيره التونسي بمناسبة تعيينه على رأس الحكومة”.

وأضاف المصدر أنه، ”بعد الإشادة بأواصر الأخوة والتضامن التي تجمع البلدين، تطرق المسؤولان إلى السبل الكفيلة بتطوير العلاقات الثنائية، موكدين عزمهما المشترك على إعطائها دفعا جديدا”. للإشارة، تسلم إلياس الفخاخ أمس، رسميا مهامه كرئيس للحكومة التونسية الجديدة من رئيس حكومة تصريف الأعمال يوسف الشاهد.

وصرح السيد الفخفاخ بهذه المناسبة قائلا ”لابد من مباشرة العمل فورا للاستجابة لتطلعات الشعب التونسي انطلاقا من الإنجازات المحققة من قبل حكومة يوسف الشاهد المنتهية عهدتها”. وكان البرلمان التونسي قد منح الثقة أمس، الخميس إلى حكومة إلياس الفخفاخ بعد عدة أسابيع من المفاوضات والمشاورات لتشكيلها. و.أ

إقرأ أيضا..

العدد 7070
02 أفريل 2020

العدد 7070