الأمين الوطني الأول للأفافاس يتراجع عن الاستقالة
  • الوطن
  • قراءة 247 مرات
ش . عابد ش . عابد

تماشيا مع القرارات التي اتخذها العسكري

الأمين الوطني الأول للأفافاس يتراجع عن الاستقالة

رفض منسق الهيئة الرئاسية لحزب جبهة القوى الاشتراكية، علي العسكري، الاستقالة التي قدمها  السكرتير الأول للحزب، حكيم بلحسل، في خضم الصراع الدائر داخل بيت الأفافاس، مبررا رفضه للاستقالة كونها «نابعة عن تحليه بروح مسؤولية عالية في الظرف الصعب الذي يمر به الحزب».

وأكد علي العسكري، في بيان له ـ تلقت «المساء» نسخة منه ـ أمس، أنه «تقرر بعد مشاورات التمسك بحكيم بلحسل كأمين وطني أول للحزب وبقائه في منصبه».

ويأتي إصرار العسكري على بقاء السكرتير الأول للأفافاس في منصبه، في إطار رفضه جميع القرارات التي صدرت عن «الحركة التصحيحية» والتي رفع ضدها دعوى قضائية، «بما فيها الضغط على السكرتير الأول للحزب ودفعه للاستقالة».

وقد استجاب السكرتير الأول، لجبهة القوى الاشتراكية، حكيم بلحسل للقرار الذي اتخذته الهيئة الرئاسية للحزب التي تمسكت ببقائه على رأس أمانة الأفافاس، مشيرا إلى أن قبوله البقاء في منصبه جاء «إكراما ونزولا عند رغبة الهيئة الرئاسية للحزب وبعد تمسك أغلبية أعضاء المجلس الوطني به، وكذا تلبية واحتراما لطلب قدامى مناضلي الحزب 1963».

وأشار بلحسل، أنه قرر تحمل مسؤوليته «واستكمال مهامه وعدم ادخار أي جهد من أجل لمّ شمل عائلة الحزب في هذه المرحلة الحساسة».

ووجه بلحسل، عبر البيان الذي تحوز «المساء» على نسخة منه، دعوة لجميع إطارات الحزب ومناضليه من أجل تجميع الجهود في سبيل إعلاء مصلحة الحزب والشعب والجزائر قبل أي اعتبار آخر».

إقرأ أيضا..

إشادة بتتويج ”الخضر” وجهود الدولة لمرافقة الحدث
24 جويلية 2019
رئيس الدولة يستعرض الأوضاع الوطنية مع الوزير الأول

إشادة بتتويج ”الخضر” وجهود الدولة لمرافقة الحدث

الجزائر تدين
24 جويلية 2019
جريمة هدم منازل الفلسطينيين بالقدس المحتلة

الجزائر تدين

فتح تحقيق ابتدائي ضد وزير العدل السابق الطيب لوح
24 جويلية 2019
بخصوص وقائع تتعلق بالفساد

فتح تحقيق ابتدائي ضد وزير العدل السابق الطيب لوح

العدد 6859
24 جويلية 2019

العدد 6859