اجتماع حكومي قريبا لدراسة ملف نقص الأطباء الأخصائيين
  • الوطن
  • قراءة 244 مرات
بوجمعة ذيب  بوجمعة ذيب

وزير الداخلية يعلن من سكيكدة:

اجتماع حكومي قريبا لدراسة ملف نقص الأطباء الأخصائيين

كشف وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية صلاح الدين دحمون أول أمس، خلال زيارة عمل لولاية سكيكدة، عن اجتماع حكومي مبرمج، سيتم عقده خلال الأيام المقبلة لدراسة ملف نقص الأطباء الأخصائيين والجرّاحين، خصوصا في مناطق الجنوب والهضاب.

في هذا السياق، وعلى هامش تدشينه لعيادة متعددة الخدمات الصحية بمنطقة بير الفرينة بعزابة، كشف الوزير عن شروع وزارة الصحة والسكّان في التحضير للمراسيم التطبيقية الخاصة بقانون الصحة الجديد الذي من بين أولوياته التدرج في التداوي على مستوى العيادات المتعددة الخدمات والمراكز الصحية، ممّا سيساهم في التقليص من الضغط على مستوى المؤسسات الاستشفائية الجامعية.

وعند وضعه للحجر الأساسي لمشروع إنجاز محطة تصفية المياه المستعملة ببلدية فلفلة، قال وزير الداخلية بأنّ القانون سيطبق بصرامة فيما يخص المؤسسات الصناعية والاقتصادية التي تعمل على تلويث المحيط، خاصة تلك التي لم تمتثل أو تلاعبت بالقانون، مؤكّدا بأنّ صحة المواطن خط أحمر، وأنّ الدولة ستكون بالمرصاد لكل من لا يحترم القانون مهما كانت درجة استثماره.

وخلال زيارته للمخيم الصيفي العائلي لأبناء الجنوب المقام بنفس البلدية، أكّد أنّه، خلال العام المقبل سيتم رفع عدد أبناء الجنوب والهضاب، من خلال توفير المرافق التي ستستقبلهم، إذ من المنتظر أن يصل العدد إلى 100 ألف شاب وطفل، مشيرا إلى أنّ الحكومة تعمل في كلّ مرة من أجل تذليل الصعاب التي تمكّن من رفع سعة التكفل بهم، مع العلم أنّ عدد المستفيدين من المخيم الصيفي العائلي لأبناء الجنوب والهضاب للموسم الصيفي الحالي، يقدّر بـ 70 ألف طفل وشاب.

وبشاطئ العربي بن مهيدي، ذكر الوزير بأنّه تم على مستوى الوزارة إنشاء لجنة يقظة تعمل على مدار الساعة، مهمّتها متابعة موسم الاصطياف الحالي والسّهر على مدى تطبيق الإجراءات المتخذة بهذا الشأن، وكذا الاستماع لانشغالات المواطنين والمصطافين.

وفيما يخصّ شكاوى الأئمة من نقص الأمن، أكد الوزير بأنّه أعطيت تعليمات جد صارمة لولاة الجمهورية وكذا مصالح الأمن للتكفّل بهم، مضيفا بأنّ الاهتمام بهم من أولوية الحكومة للحفاظ على المرجعية الدينية الإسلامية للجزائر، مؤكّدا أنّه ستتم مرافقتهم ومساندتهم في أداء مهامهم النبيلة، حيث أشار إلى أنّه منذ شهرين تمّ التكفّل بأكثر من ستة آلاف طلب إعانة لسلك الأئمة في مختلف الصيغ.

وبالمناسبة، أعلن الوزير عن استفادة الولاية بداية من الأسبوع المقبل من مبلغ مالي يقدّر بـ 10 ملايير دج، خصّصته الوزارة للتهيئة الحضرية للبلديات ولإنجاز 50 ملعبا جواريا خاصّا بملاعب متعدّدة التخصصات، إضافة إلى بعض الاحتياجات الأخرى على غرار محطة لتصفية المياه القذرة بالقل غرب سكيكدة.

وفي ردّه على انشغال أحد مواطني بلدية عزابة الذي اشتكى من النقص الكبيرة الذي تشهده هذه الأخيرة في مجال التنمية والسكن والتهيئة، كشف الوزير عن وجود برنامج سكني كبير وطموح بالولاية، وكذا عن استفادة سكيكدة من أموال ستضخ خلال الأيام القليلة القادمة، طالبا الصبر على الأقل 4 أشهر وهي المدّة كما قال التي تكلّفها العملية القانونية لإعداد دفتر الشروط والإعلان عن المناقصة وغيرها، لتنطلق بعدها المشاريع والتي ستنال عزابة حصّة الأسد فيها، مخاطبا المواطن بأن الأمور قد تغيّرت، وأنّ كل الإطارات أصبحت تخاف حتّى لا يكون مكانها في السّجن، ومن ثمّ أصبحت ملزمة بتطبيق القانون وبشفافية.

كما تمّ الكشف خلال تدشين متوسطة بولكلوك عبد الحميد بالمجمع السكني الجديد الزفزاف بعاصمة الولاية، عن تخصيص مبلغ  70 مليار سنتيم لتهيئة وترميم 140 مؤسسة تربوية.

إقرأ أيضا..

المطالبة بالتغيير واحترام الإرادة الشعبية
24 أوت 2019
الجمعة الـ27 للحراك الشعبي

المطالبة بالتغيير واحترام الإرادة الشعبية

رئيس الدولة يعزّي عائلات المتوفين
24 أوت 2019
مؤكدا على المتابعة الصارمة لحيثيات حادثة ملعب 20 أوت

رئيس الدولة يعزّي عائلات المتوفين

إنهاء مهام المدير العام للديوان الوطني لحقوق المؤلف
24 أوت 2019
الوزير الأول يقدم تعازيه للضحايا ويقرر:

إنهاء مهام المدير العام للديوان الوطني لحقوق المؤلف

العدد 6883
23 أوت 2019

العدد 6883