إرسال مساعدة عاجلة اليوم إلى منطقة جانت
إرسال مساعدة عاجلة اليوم إلى منطقة جانت
  • الوطن
  • قراءة 5790 مرات
و. ا و. ا

لفائدة المتضررين من الفيضانات

إرسال مساعدة عاجلة اليوم إلى منطقة جانت

يتم، اليوم، إرسال مساعدة عاجلة تضم مواد غذائية وأدوية وأغطية نحو منطقة جانت عقب الفيضانات التي تضررت منها، مؤخرا، وذلك حسبما علم من وزارة الداخلية والجماعات المحلية.

وتشمل هذه المساعدة الموجهة لمنطقة غات الواقعة على بعد 250 كلم من جانت الواقعة بولاية إيليزي قرب الحدود الليبية، 2000 طرد غذائي بمجموع 77 طنا و18 طنا من المياه المعدنية وكميات من الأدوية و2000 فراش وأغطية ومولدين كهربائيين و16 مضخة خاصة بالري.

ويأتي إرسال هذه المساعدات العاجلة بعد أن كان الوزير الأول نور الدين بدوي قد قرر الأحد الماضي خلال مجلس الوزراء المشترك الذي خصص لبحث التدابير التي يتعين اتخاذها على إثر الفيضانات الأخيرة التي شهدتها ولاية إليزي التكفل العاجل بتعويض كل المواطنين المتضررين.

ومن بين القرارات المتخذة إقرار 400 إعانة مالية لفائدة المواطنين المتضررة منازلهم جراء الفيضانات مع إزالة كل البنايات المتواجدة على ضفاف الوديان والتكفل بترحيل قاطنيها إلى مناطق آمنة مع منحهم إعانات لبناء سكنات جديدة.

كما قرّر الوزير الأول أيضا الشروع في دراسة شاملة لحماية مدينة جانت من  أخطار الفيضانات مع إعداد دراسة حول إنجاز ثلاث منشآت فنية تتمثل في جسور عند مدخل مدينة جانت وأجاهيل وإن أبربر.

وتضمنت هذه القرارات إعادة تهيئة كل المؤسسات والهياكل التابعة لقطاع التربية الوطنية على مستوى كل البلديات المعنية وإعادة تأهيل شطر الطريق الوطني رقم 3 الرابط بين جانت وبرج الحواس إلى جانب إطلاق دراسة ومتابعة تهيئة ستة وديان ثانوية وهي وادي إيفريي تسويني بني وسكني أغومي تين ألكوم وأركين على مستوى منطقة جانت.

وطالب الوزير الأول بالتكفل بعملية تنظيف ورفع مخلفات الفيضانات بالإضافة إلى اقتناء شاحنات للتطهير ومضخات ومولدات كهربائية ورفع التجميد عن برنامج التحسين الحضري لفائدة الأحياء القديمة عبر بلدية جانت.

ومن بين التدابير التي اتخذها الوزير الأول تكليف وزارة الطاقة بتنصيب لوازم طبخ تعمل بالطاقة الشمسية لفائدة التجمّعات السكنية على مستوى مناطق الجنوب للتكفل بالحاجيات الأساسية للمواطنين. وكذا مزاولة نشاطاتهم الرعوية والفلاحية وتسخير شركة كوسيدار من أجل تنصيب ورشاتها للبدء الفوري في إنجاز مختلف العمليات الكبرى المقررة.

من جانبه أرسل الهلال الأحمر الجزائري الأسبوع الماضي قافلة تضامنية محملة بـ 22 طنا من المساعدات موجهة للمتضررين بجانت.

وكان الهلال الأحمر الجزائري قد جمع 22 طنا من المساعدات الإنسانية المتمثلة في 2500 من الأغطية والألبسة و350 طرد غذائي بقيمة 8000 دج و60000  قارورة ماء لسكان جانت إضافة إلى أوان مطبخية.

إقرأ أيضا..

مواطنون يحتجون على 500 مليار ضرائب
12 نوفمبر 2019
فرضت عليهم وتقدموا بـ 5684 طعن خلال سنة 2018

مواطنون يحتجون على 500 مليار ضرائب

اللجنة الاقتصادية ترفض تعديل قانون المحروقات
12 نوفمبر 2019
لم تستجب لمطلب تأجيله إلى ما بعد الانتخابات الرئاسية

اللجنة الاقتصادية ترفض تعديل قانون المحروقات

المصنّعون: القرار بني على معطيات مغلوطة
12 نوفمبر 2019
استثناء صناعة الهواتف المحمولة من الإجراء التفضيلي

المصنّعون: القرار بني على معطيات مغلوطة

العدد 6949
12 نوفمبر 2019

العدد 6949