6 مؤسسات مصغرة لجمع وتحويل الخروب
  • القراءات: 282
رشيدة بلال رشيدة بلال

لتثمين المنتوج الغابي بالبليدة

6 مؤسسات مصغرة لجمع وتحويل الخروب

نصبت المحافظة الولائية للغابات، مؤخرا، 9 مؤسسات مصغرة خاصة بجمع وتحويل مادة الخروب، تم تأسيسها من قبل شباب اختاروا المقاولة الخضراء بعد مرافقتهم من قبل مصالح الغابات. وحسب مصادر مطلعة من محافظة الغابات، فإن هذه الأخيرة بادرت بعد التحسيس بفوائد مادة الخروب خاصة الصحية منها والغذائية، بتلقي ملفات من شباب من أجل طلب الحصول على شجيرات لغرسها والاستثمار في مجال غرس أشجار الخروب، حيث يجري استقبال المئات من طالبي الشجيرات لغرسها بالمناطق الجبلية.

ومن جهة أخرى، أوضحت نفس المصادر، أن محافظة الغابات تسعى من خلال  الإشراف على عملية غرس أشجار الخروب الى تأطير المهنة وتنظيمها خاصة وأنها مهنة لم تكن معروفة فيما مضى، حيث كان يجري إتلافه وجنيه قبل أوانه، وهي من الأمور التي سعت محافظة الغابات إلى تدارها لتمكين المستثمر فيها من الفلاحين والشباب للاستفادة من قيمتها الاقتصادية. للإشارة، تعرف مهنة غرس أشجار الخروب انتشارا واسعا بالبليدة بعد اكتشاف الخصائص الغذائية والعلاجية فيه، الأمر الذي دفع ببعض الشباب إلى الاستثمار فيه من خلال التأسيس لمؤسسات مصغرة تنشط  في مجال تجميع وتحويل مادة الخروب.

للإشارة، تم مؤخرا على مستوى مقر غرفة الفلاحة لولاية البليدة، تنصيب أعضاء المجلس المهني المشترك لشعبة الخروب، الذي يضم كل الأطراف الفاعلة من فلاحين وجمعيات ومؤسسات ناشطة في مجال الجمع والتحويل، بهدف الوصول إلى تنظيم وتطوير الشعبة في إطار القوانين، وتنفيذا لتوجيهات وزير الفلاحة، على اعتبار أنها من الشعب الغابية ذات القيمة الاقتصادية الكبيرة، وكذا لتحسين مداخيل  الفلاحين بالمناطق الريفية والجبلية.

 


 

النقل بالبليدة.. حظيرة الولاية تتعزز بـ5 حافلات جديدة

 تعززت حظيرة النقل شبه الحضري خاصة بالمناطق الريفية على مستوى ولاية البليدة، بـ5 حافلات جديدة من نوع "مرسيدس"، ليرتفع العدد بذلك من 30 الى 35 حافلة لتلبية الطلب الكبير على خدمات النقل خاصة بالمناطق الريفية. وحسب مصادر مطلعة من مديرية النقل، فإن اقتناء هذه الحافلات يدخل في إطار استراتيجية المديرية من أجل تدعيم شبكة النقل الحضري خاصة بالمناطق الريفية التي يزداد الطلب فيها على هذا النوع من خدمات النقل، لفك عزلتها ولتمكين السكان من التنقل  بكل أريحية.