4 آلاف منصب بيداغوجي جديد
❊بوشريفي بلقاسم ❊بوشريفي بلقاسم

التكوين المهني بأدرار

4 آلاف منصب بيداغوجي جديد

تستعد مؤسسات التكوين المهني بولاية أدرار لدورة فيفري من السنة الجارية، إذ تشهد جلّ مراكز التكوين المهني والتمهين المنتشرة عبر إقليم الولاية، توافدا كبيرا للشباب الراغبين في التسجيل للظفر بمنصب بيداغوجي تكويني في أحد التخصصات المتاحة.

وكشفت، بهذا الخصوص، مديرية التكوين المهني بالولاية، عن فتح أكثر من 4 آلاف و500 منصب في مختلف الشعب والتخصصات وأنماط التكوين، منها 910 في النمط الإقامي و1593 منصبا في نمط التمهين، أما فيما يخص التكوين في الوسط الريفي فـ 140 منصبا، والدروس المسائية حظيت بـ 300 منصب.

وقد جاءت جلّ هذه التخصّصات، حسب إدارة المديرية الوصية، بعد دراسة ميدانية بالتنسيق مع بعض القطاعات لسدّ العجز في يد العمل؛ من أجل التماشي واحتياجات التنمية المحلية التي تشهدها المنطقة وفق احتياجات سوق الشغل، سيما في مجالات الفلاحة والصناعات البترولية وميدان السياحة، مع فتح تخصّص جديد لأوّل مرة، يتعلّق بتربية المائيات.

للإشارة، تتواصل التسجيلات إلى غاية 17 فيفري القادم، عبر مختلف مراكز التكوين المهني، والتي جنّدت لها المديرية الوصية كافة إمكانياتها لاستقبال متربصي التكوين في ظروف مناسبة؛ بغية الاطلاع بالشرح، على التخصّصات المفتوحة؛ مما يمكّن الشباب من اختيار تخصّصات تتماشى وقدراتهم وموهبتهم؛ حتى يتم تحقيق  منصب تكويني يرافقه منصب شغل مستقبلا.

توزيع 2000 وحدة من مختلف الصيغ

أكد والي أدرار حمو بكوش، أنّ الحظيرة السكنية بالولاية عرفت توسعا كبيرا نتيجة الاستجابة لطلبات المواطنين الذين يعانون من أزمة سكن، مرجعا ذلك إلى البرامج السكنية التي خصّصتها الدولة، حيث قامت مصالح الولاية في سنة 2018، بتوزيع 6 آلاف وحدة سكنية من مختلف الصيغ، مست جلّ البلديات على فترات.

وأعلن الوالي، في نفس السياق، عن وجود 2000 وحدة سكنية في طور الإنجاز موزعة على عدة مناطق، «ستُسلّم كلها خلال السنة الجارية 2019، وتُوزع مباشرة على مستحقيها بالإضافة إلى 500 سكن ريفي». كما يُرتقب، حسب المسؤول، تسلّم حصة 500 سكن من صيغة عدل، وتحضير برنامج لانطلاق إنجاز 400 سكن عمومي إيجاري مدعم «ألبيا».

أما بخصوص القضية التي شغلت سكان مدينة أدرار مؤخرا، والمتعلقة بتوزيع قطع أرضية مدعمة بمبلغ 100 مليون سنتيم على كلّ مستفيد، فقال الوالي إنّه لا توجد صيغة بهذا النوع ولا قانون يحكمها، بل هناك برنامج حول التخصيصات الأرضية الذي يحضَّر لتوزيعها على المواطنين لإنجاز مساكن فردية، مشيرا إلى وجود 13 ألف قطعة ستوزع على مستحقيها في السنة الجارية.

ودعا الوالي، في هذا الصدد، رؤساء البلديات للإسراع في تحضير وتوفير تخصيصات أرضية جديدة، تسمح بتوفير عقارات للعملية، التي تسهر المصالح التقنية على تهيئتها، وتساهم، كما أضاف، في الحد من أزمة السكن.

 

العدد 6755
21 مارس 2019

العدد 6755