209 حالات منذ مطلع 2019 بغرداية
  • القراءات: 662

الحمى المالطية لدى الإنسان

209 حالات منذ مطلع 2019 بغرداية

تم تسجيل ما لا يقل عن 209 حالات لداء الحمى المالطية لدى الإنسان (البريسيلوز)، عبر مختلف مناطق ولاية غرداية، منذ بداية السنة الجارية، حسب حصيلة لمديرية الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، حيث عرفت حالات الحمى المالطية المسجلة (داء ينتقل إلى الإنسان عن طريق الاتصال بالمواشي أو استهلاك الحليب الطازج ومشتقاته)، والتي تم التكفل بها على مستوى مختلف المرافق الصحية بالولاية، تراجعا "محسوسا" مقارنة مع نفس الفترة من العام الفارط (145 حالة)، حسب نفس المصدر.

سجلت 104 حالات، أي نحو 50 بالمائة من إجمالي الإصابات، منطقة القرارة، ثم بريان (32) ومتليلي (23) والمنيعة (21)، و23 بسهل وادي ميزاب الذي يضم أربع بلديات.

يشكل التزايد في عدد الإصابات بالحمى المالطية لدى الإنسان "مصدر قلق" في غرداية، مما دفع مصالح الصحة في الولاية إلى تعزيز عمليات مراقبة قطعان البقر والماعز، وشروط تسويق مختلف منتجات الحليب، بهدف التصدي لهذا الداء وتجنب انتشاره، يضيف المصدر نفسه.

في هذا الشأن، قامت المصالح البيطرية بتلقيح وقائي للمواشي، تبعتها عملية الذبح الصحي لرؤوس الماشية المصابة. وفيما يخص الحمى المالطية لدى المواشي، قامت مصالح البيطرة بتشخيص 65 حالة منذ مطلع السنة الحالية على مستوى نحو عشر بؤر بكل من؛ بريان والقرارة والمنيعة وزلفانة وغرداية ومتليلي، كما ذكرت حصيلة مديرية المصالح الفلاحية.

في المقابل، حدد التحقيق الوبائي الذي أجرته مصالح الصحة الحيوانية مصدر العدوى، الذي يعود أساسا إلى عدم احترام وتجاهل قواعد النظافة والصحة، ورفض بعض المربين تلقيح قطعانهم بحجة إجهاض الإناث الحوامل الناجم عن التلقيح (بدون دليل)، واستخدام العديد من المربين لذكر واحد في التكاثر، والذي يحتمل أن يكون مصابا، مثلما جرى توضيحه.

يرى أحد البياطرة أن التغطية الصحية للمواشي بواسطة التلقيح التي "لازالت غير كافية"، إلى جانب نقل المواشي من طرف المربين من منطقة إلى أخرى، يعد من "أبرز أسباب انتشار الحمى المالطية بالولاية"، كما دعا عدد من ممارسي الصحة إلى ضرورة التصدي للداء أولا، من خلال التصدي له عند الحيوان مباشرة بالدرجة الأولى، كونه يمثل الناقل المحتمل، وتعزيز الشراكة بين الأطباء والبياطرة من جهة أخرى، فضلا عن ضمان المراقبة المستمرة للماشية ومنتجي وباعة الألبان ومشتقاتها، وذبح المواشي المصابة.

في سياق متصل، أكد طبيب أنه ينبغي أن يكون ذبح الحيوان المصاب بناء على تشخيص البيطري، معربا عن اشتباهه في نقل الماشية المصابة وإعادة بيعها تجنبا للذبح.

يذكر أن الحمى المالطية نوع من الأمراض التي تصيب الماشية، تتسبب فيها بكتيريا من نوع البروسيلات، حيث ترتكز في دم ولحوم الحيوانات وتتسبب في إجهاض الحيوان المصاب، أو فشل حدوث الحمل، لاسيما عند البقر، وينتقل المرض للإنسان غالبا عن طريق استهلاك الحليب الطازج ومشتقاته، والتي يتم استخلاصها من مواش مصابة، وتتنقل العدوى بواسطة الالتماس والاتصال المباشر عن طريق لمس إفرازات الحيوان الحامل للمرض، كما يمكن أن تدخل جرثومة البروسيلات عن طريق الجهاز التنفسي وغشاء ملتحمة العين، حيث يعتبر المربون والأطباء البيطريون والجزارون والعاملون في المسالخ، الفئة الأكثر عرضة للإصابة بالمرض.

تجدر الإشارة إلى أن علاج الحمى المالطية، يشكل عبئا على الخزينة العمومية، إذ تقدر نفقات التكفل الصحي بشخص مصاب بنحو 200 ألف دينار يوميا.

إقرأ أيضا.. في المراسلون

النقل المدرسي يؤرق بلديات تيارت

الحافلات متوفرة ولا توظيف للسائقين

تراجع كبير في حملات القضاء عليها بوهران

600 مصاب بعضات الكلاب خلال 7 أشهر

سكان ”لمبلاش” بالمريج بقسنطينة يرفعون انشغالاتهم

تعطل مشروع العيادة والبناء الريفي والتهيئةُ غائبة

فيما تتواصل حملة الحصاد والدرس بالمرتفعات

جمع 87 % من محصول الحبوب بتيزي وزو

عملية واسعة لجمع النفايات بأحياء وشوارع براقي

رئيس البلدية يدعو إلى التبليغ عن المخالفين

في انتظار الترخيص الرسمي لاستغلالها

مديرية السياحة لتيزي وزو تؤكد جاهزية الشواطئ

محافظة الغابات لولاية عين تموشنت

توزيع 175 خلية نحل مع المصادقة على 821 ملفا

المزيد من الأخبار

في اجتماع حضره وزراء المالية والداخلية والفلاحة والسكن

جراد يعلن بداية تقييم الخسائر

الرئيس تبون يقدم التعازي للرئيس عون:

الجزائر متضامنة مع لبنان في هذه المحنة الأليمة

الرئيس يأمر بمساعدة فورية للشعب اللبناني الشقيق:

4 طائرات وباخرة جزائرية نحو بيروت

الوزير الأول في رسالة تعزية لنظيره اللبناني:

تلقيت ببالغ التأثر والحسرة نبأ الكارثة

عاد للجزائر بعد رحلة علاج..وزارة الدفاع الوطني:

الجنرال صواب لم يكن فارّا أو متابعا قضائيا

الوزير الأول ينصب لجنة تقييم وتعويض الأضرار

تعويضات مادية ومالية للمتضرّرين من الحرائق

في مدينة منكوبة و135 قتيل و300 ألف شخص في العراء

اللبنانيون يقفون على حجم الكارثة مبهوتين وعاجزين عن مواجهتها،،،

حصيلة كورونا في 24 ساعة الأخيرة

13 وفاة.. 551 إصابة جديدة وشفاء 427 مريض

الجيش يوجه ضربات متوالية للإرهابيين والمهربين

كشف وتدمير 3 "كازمات" بها مواد متفجرة ببومرداس

تنظمه مؤسسة الأرشيف الوطني اليوم

تكريم محاميي جبهة التحرير الوطني

إلياس مرابط رئيس نقابة ممارسي الصحة العمومية:

القرار معقول للعودة إلى الحياة العادية

فيصل أوحدة رئيس المنظمة الوطنية الجزائرية لمرضى السكري:

المسنّون والمصابون بالأمراض المزمنة مدعوون للحيطة

قال إن المنتزهات والشواطئ لا تطرح أي إشكال.. البروفيسور خياطي:

فتح المساجد قد يطرح إشكالا بالنسبة لصلاة الجمعة

رغم مباركتها لقرار الفتح التدريجي للشواطئ والمنتزهات:

وكالات السياحة مرهقة بسبب آثار "كورونا"

الدكتور بوجلال عضو الهيئة الوطنية الشرعية للصيرفة الإسلامية لـ«المساء":

وجود مخالفات في المنتجات المسوّقة "ضئيل جدا"

وفاة خليفة الطريقة التيجانية لمدينة باي بالسنغال

رئيس الجمهورية يعزي عائلة الفقيد وأتباع الطريقة

الفيدرالية الجزائرية للمصدرين ترفع الملف إلى رئيس الجمهورية

المطالبة بالعودة لتصدير الخضر والفواكه

الديوان الجزائري المهني للحبوب يعلن:

نقاط التخزين تبقى مفتوحة للفلاحين

العدد 7175
06 أوت 2020

العدد 7175