نحو استحداث 4 فرق بحرية عائمة للدرك بوهران
❊   ر.ق ❊ ر.ق

ارتفاع حجوزات الكيف والقضايا الاقتصادية

نحو استحداث 4 فرق بحرية عائمة للدرك بوهران

كشف المقدم محمد حقاص قائد المجموعة الإقليمية للدرك الوطني بولاية وهران، عن تشكيل 4 فرق بحرية عائمة تابعة للدرك الوطني قريبا، ستكلف بمهام عديدة في إطار محاربة الجريمة والهجرة غير الشرعية، في الوقت الذي سجلت مصالح الدرك الوطني بوهران ارتفاعا في حجوزات الكيف المعالج والقضايا الاقتصادية والمالية المعالجة خلال سنة 2019، فيما سجل تراجع ملحوظ في حوادث المرور وضحايا الطرقات خلال العام المنقضي.

كشف قائد المجموعة الإقليمية للدرك الوطني، خلال ندوة صحفية خصصت لتقديم حصيلة عام 2019، عن تطور كبير في مجال معالجة القضايا المطروحة، خاصة جرائم القتل والمساس بالأشخاص وقضايا تهريب المخدرات والسرقات المضرة بالاقتصاد الوطني، إلى جانب محاربة الهجرة غير شرعية. أعلن المقدم في رد على سؤال المساء، حول الظاهرة، بأن المجموعة الإقليمية للدرك الوطني ستدعم بـ4 فرق لمحاربة الهجرة غير الشرعية، حيث تم إعداد الدراسة التقنية التي أشرف عليها خبراء، وقدمت أمام القيادة العليا للدرك الوطني، في انتظار الموافقة عليها. وفي هذا الشأن، ركز قائد المجموعة على العمل الميداني الذي مكن العام المنقضي، من تفكيك عشرات الشبكات التي كانت تقف وراء عمليات الحرقة، إلى جانب توقيفات كبيرة في صفوف المرشحين للهجرة غير الشرعية عبر البحر.

في مجال محاربة الجريمة والاتجار غير الشرعي بالمخدرات، حجزت المجموعة 73 قنطارا من الكيف المعالج، بما يعادل 3 مرات ما تم حجزه عام 2018، إلى جانب 21 ألف قرص مهلوس، كما سجلت نفس الحصيلة أرقاما مرعبة في مجال استرجاع النفايات الحديدية المسروقة، بحجز 226 قنطارا من النفايات النحاسية، مقابل 59 قنطارا سنة 2018، إلى جانب أكثر من 2 كلم من الكوابل النحاسية المسروقة، التي كبدت عدة مؤسسات عمومية خسائر فادحة، فضلا عن استرجاع 34 سيارة مسروقة من أصل 39 تورط فيها 31 متهما. فيما يخص الجريمة الاقتصادية والمالية، بلغ إجمالي القضايا المعالجة على مستوى الولاية 3810 قضايا معالجة، منها 45 قضية اقتصادية تورط فيها 44 شخصا، تم إيداعهم الحبس المؤقت، واستفاد 7 آخرون من الرقابة القضائية، فيما تبقى 6 قضايا قيد التحقيقات الأمنية لدى فرقة البحث والتحري، وأكد المتحدث في نفس السياق، أن جل القضايا تخص إبرام صفقات مشبوهة وغير مطابقة وتحويل مواد أولية مدعمة عن وجهتها واختلاس الأموال.

أوضح قائد المجموعة خلال نفس اللقاء، أن النتائج الهامة المحققة في مجال السلامة المرورية، التي أدت إلى انخفاض في عدد الحوادث والقتلى والجرحى، يعود للحملات التحسيسية التي شرع فيها ومست مختلف شرائح المجتمع، موضحا أن الردع مطلوب في مجال السلامة المرورية، تصاحبه حملات التوعية، معلنا عن أن عدد القتلى بلغ خلال السنة المنقضية 61 قتيلا، بتراجع قدر بـ10 قتلى و25 جريحا، بتراجع 84 شخصا.

إقرأ أيضا.. في المراسلون

مشاتي وقرى ديدوش مراد

الوالي يستجيب لانشغالات السكان

وضعية كارثية بمركز الفروسية بقسنطينة

خيول في حالة هزال واتهامات متبادَلة

مستشفى أمراض السرطان بوهران

تكفّل بـ 28735 حالة

يصرّون على التحقيق في الاستفادة المزدوجة

ناقلو تيارت يطالبون بمنحة مليون سنتيم

مؤسسة النظافة الحضرية وحماية البيئة لولاية الجزائر

تأهب لإنجاح موسم الاصطياف بعد رفع الحجر

تحضير انطلاق حملة الحصاد والدرس

توقّع إنتاج 98 ألف قنطار من الحبوب ببومرداس

إطلاق إنجاز 5 آلاف سكن ببومرداس

جمعية مكتتبي "عدل" تناشد الوزير التدخل

يجري إنجازها ببلديتي الرويبة والرغاية

تسلُّم 10 هياكل تربوية مع الدخول المدرسي القادم

المشاريع التنموية بالبلديات

ضرورة تسريع وتيرة الأشغال

توزيع السكنات نهاية جويلية

خيبة لدى مكتتبي "عدل 2" بقسنطينة

جامعة 8 ماي 45 بقالمة

تحديث الرزنامة البيداغوجية

قطاع الموارد المائية ببومرداس

توقيف عدد من الإطارات بسبب سوء التسيير

مديرية النشاط الاجتماعي بتيزي وزو

توزيع 1000 كمامة على المعوزين

العدد 7122
04 جوان 2020

العدد 7122