ميزانية أولية بـ530 مليار سنتيم
❊رضوان.ق ❊رضوان.ق

بلدية وهران

ميزانية أولية بـ530 مليار سنتيم

صادق أعضاء المجلس الشعبي البلدي لوهران، أول أمس، على الميزانية الأولية لبلدية وهران، قدرت بـ530 مليار سنتيم، وعرفت تحسنا مقارنة بميزانية العام المنصرم، حيث لم تتجاوز سقف 460 مليار سنتيم، بزيادة قدرت بنحو 60 مليار سنتيم، غير أن الملاحظ في الميزانية الأولية، أن ثلثها سيتوجه إلى تسديد أجور العمال المقدرة بـ330 مليار سنتيم.

خلصت الدورة العادية الرابعة للمجلس الشعبي البلدي لوهران، المنعقدة أول أمس، إلى المصادقة على الميزانية الأولية التي عرفت نموا هاما في المداخيل، رغم عدم التزام جميع المصالح البلدية بخطة العمل التي اقترحت للرفع من حجم المداخيل المحلية، حسب تصريحات بعض النواب.

بلغت الميزانية الأولية لبلدية وهران 530 مليار سنتيم، ستوجه بالأساس في سبيل تسوية الديون العالقة على عاتق البلدية لدى بعض المؤسسات العمومية، مع التوجه نحو ضمان أجور عمال البلدية البالغ عددهم نحو عشرة آلاف عامل لمدة 12 شهرا.

حسب نائب رئيس البلدية، فإن التوجه نحو ضمان الأجور جاء من منطلق دراسة استباقية لعدم الوقوع في المشاكل مستقبلا، خاصة ما تعلق بأجور العمال أمام المشاكل المالية التي تعاني منها بلدية وهران، وتراجع المداخيل ومساعدات الدولة للبلديات الكبيرة.

أضاف المتحدث أن العمل بتوصيات وزارة الداخلية، مكّن من استرجاع أموال هامة لم تكن تدخل الخزينة العمومية سابقا، بلغت حجم 60 مليار سنتيم، منها تسعة ملايير سنتيم من مداخيل تأجير المحلات التجارية، بعد الرفع من تسعيرة الكراء، إلى جانب إعادة استغلال حظائر السيارات، غير أن عددا من النواب أكدوا أنهم كانوا يتوقعون حجم مداخيل مالية أكبر، أمام ما تتوفر عليه بلدية وهران من أملاك بإمكانها إنعاش الخزينة البلدية.

كما عرفت الدورة المصادقة على تخصيص ميزانية لتسديد بلدية وهران المستحقات المالية الواقعة على عاتقها، على غرار مبلغ 13 مليار سنتيم يُدفع لشركة "سونلغاز" التي تدين للبلدية بمبلغ 42 مليار سنتيم، وكذا شركة توزيع الماء والتطهير "سيور" التي خصص لها غلاف مالي قدر بثلاثة ملايير سنتيم، وملياري سنتيم لتأمين ممتلكات البلدية وثلاثة ملايير سنتيم لاقتناء الوقود لصالح حظيرة مركبات البلدية، إلى جانب تخصيص مبلغ إضافي لم يكشف عنه، مخصص لتسوية وضعية ديون مؤسسات جمع النفايات المنزلية التي دخلت في إضراب استمر لمدة عشرة أيام، للمطالبة بتسوية مستحقات عالقة بلغت سقف 30 مليار سنتيم، غير أن الميزانية لم تعرف في المقابل، إدراج عمليات اقتناء شاحنات نظافة، رغم الحاجة الماسة لها على مستوى البلدية، الأمر الذي استهجنه بعض المنتخبين، مطالبين بتخصيص ميزانيات في كل مرة لاقتناء شحنات جمع النفايات.

كما خصص المجلس الشعبي البلدي مبلغ 17 مليار سنتيم للخدمات المقدمة من طرف بعض المؤسسات العمومية، التي تستفيد من عقود خدمات بالتراضي، مقابل مساعدات مالية تتمثل في مؤسسة "وهران نظافة"، مؤسسة "وهران الخضراء"، والمؤسسة العمومية للإنارة والمركز التقني لردم النفايات. كما استفادت الوكالة البلدية لتشييع الجنائز من مبلغ ثلاثة ملايير سنتيم من مساعدات الولاية، فضلا عن تخصيص ملياري سنتيم لمكتب المساعدات الاجتماعية.

لجأت مصالح بلدية وهران منذ سنتين، إلى رفع  تسعيرتي الكراء وجمع النفايات، ومختلف الخدمات التي تقدمها، على غرار إبرام عقود الزواج التي تبلغ تسعيرتها 1500 دج بعد أن كانت بالمجان، مما ساهم في الرفع من المداخيل، في وقت لا زال ملف اللوحات الإشهارية ينتظر الفصل وبإمكانه تحقيق مداخيل بقيمة 20 مليار سنتيم سنويا.

العدد 6673
15 ديسمبر 2018

العدد 6673