تشريعيات 12 جوان
ربط 2182 منزلا بغاز المدينة قريبا
  • القراءات: 381
❊ س.زميحي ❊ س.زميحي

امتياز التوزيع لتيزي وزو

ربط 2182 منزلا بغاز المدينة قريبا

سطرت وكالة امتياز توزيع الغاز والكهرباء لولاية تيزي وزو، برنامجا طموحا يهدف إلى إيصال غاز المدينة إلى المناطق النائية والمنعزلة، بغية تمكين القاطنين من استغلال هذه الطاقة، مما يسمح بتحسين الإطار المعيشي للسكان، حيث ينتظر ربط نحو 2182 منزلا بشبكة الغاز الطبيعي شهر جويلية الجاري، تضاف إلى مختلف برامج سنة 2020 المسطرة والجارية أشغالها، إذ من شأنها رفع نسبة التغطية بالطاقة على مستوى تراب الولاية.

عملية الربط بشبكتي الغاز والكهرباء في ولاية تيزي وزو، سمحت بتزويد عدة قرى وبلديات جبلية ونائية بهذه الطاقة، حيث تم إنجاز عدة عمليات، وأخرى أشغالها جارية، إضافة إلى انطلاق أخرى، من شأنها الاستجابة لانشغالات المواطنين، حيث ينتظر ربط نحو 2182 منزلا بشبكة غاز المدينة خلال شهر جويلية الجاري، من شبكة توزيع تقدر بـ78.31 كلم.

جاء في بيان لامتياز توزيع الغاز والكهرباء بالولاية، أنه يرتقب ضمن برنامج ربط مؤقت، إيصال عدة بلديات بالولاية خلال الشهر الجاري، على غرار أيت تودارت، أيت يحي موسى، ماكودة، معاتقة، ذراع الميزان، تيميزار وغيرها، حيث يدعو امتياز التوزيع المواطنين، إلى العمل على إنهاء أشغال تثبيت الشبكة الداخلية لسكناتهم، بهدف تسهيل العملية على أعوان المؤسسات المجندة بالالتزام بوعودها في وقتها المحدد، وإتمام الربط الخارجي، تحسبا لانطلاق بداية استغلال الطاقة.

تمكنت وكالة امتياز توزيع الغاز والكهرباء لولاية تيزي وزو، من إيصال الغاز الطبيعي إلى 757 منزلا، خلال شهر جوان الماضي، من شبكة تقدر بـ 16.87 كلم، سمحت باستفادة العائلات القاطنة بقرى أعفير، أيت محمد واكلي، أيت علي، إيسومر، تاقبيلت، إغيل باكلان التابعة لبلدية معاتقة، مقابل استفادة قرية احنوشن ببلدية أزفون.

يضيف البيان، أنه بعد استئناف نشاطات امتياز توزيع الغاز والكهرباء للولاية، إثر توقفها لمدة 3 أشهر من عمر الحجر الصحي الناتج عن وباء "كورونا"، فإن الوكالة تعلم الزبائن، باستئناف برنامج إعطاء إشارة استغلال غاز المدينة، مؤكدة أن أبوابها مفتوحة لاستقبال انشغالات وشكاوى المواطنين على مدار أيام الأسبوع.

بعد عودة الوباء للانتشار ... حملات تحسيسية واسعة عبر بلديات تيزي وزو

أمر والي تيزي وزو محمود جامع، بتنظيم حملات تحسيسية عبر إقليم الولاية، من أجل تحسيس وتوعية المواطنين بخطر فيروس "كورونا". من شأن هذه الحملات الدعوة إلى التحلي باليقظة في سبيل القضاء على الفيروس ومنع انتشاره، وتأتي بعد تقييم الوضعية الصحية في الولاية، بعد استقرارها لبضعة أيام، وقد اهتزت بتسجيل ضحايا جدد، مما استدعى التدخل واتخاذ جملة من الإجراءات.

اطلع الوالي، الذي عقد بمقر الولاية مؤخرا، جلسة عمل مع أعضاء خلية الأزمة والمتابعة لوباء "كورونا" عبر إقليم الولاية، بحضور أعضاء لجنة أمن الولاية ومسؤولي القطاعات المختلفة والمجلس الشعبي الولائي، على تقييم الوضعية الوبائية بالولاية، عرضها مدير الصحة بالنيابة، حيث تقرر اتخاذ جملة من الإجراءات التي ترمي إلى إجبارية احترام كل التدابير الوقائية، خاصة ارتداء الكمامات الصحية، إلى جانب نشاطات أخرى، على غرار تنظيم حملات تحسيسية واسعة عبر إقليم الولاية لمجابهة فيروس "كورونا". فيما أطلقت الولاية برنامج تعقيم وتنظيف عبر دوائرها الـ21، لتشمل المؤسسات الصحية، والإدارات المستقبلة للمواطنين، ومرافق الحماية المدنية والأمنية، من خلال تعبئة وتجنيد كل الإمكانيات المتاحة، إلى جانب تعقيم الأرصفة والأماكن العمومية، وغيرها من الفضاءات التي مستها، وتمسها من جديد، عملية التعقيم والتنظيف التي أطلقتها مصالح الولاية، بمعية ومساعدة عدة مصالح.

للإشارة، ارتفع عدد ضحايا فيروس "كورونا" على مستوى تراب ولاية تيزي وزو إلى 31 ضحية، علما أن أول حالة وفاة بالفيروس سجلت بمستشفيات الولاية في تاريخ 19 مارس الماضي، حيث بعدما استقر الوضع لعدة أيام، اهتزت الولاية من جديد لتسجل يوميا حالات إصابة مؤكدة، نظرا للتراخي وعدم احترام التباعد الاجتماعي، مما تطلب تكثيف حملات التحسيس للدعوة إلى اليقظة والحذر.

بريد الجزائر تعليق سحب الأموال للأشخاص المعنويين

قررت إدارة بريد الجزائر بولاية تيزي وزو، تعليق عملية سحب الأموال من المكاتب البريدية  للأشخاص المعنويين، الحائزين على حسابات بريدية جارية، حيث يأتي هذا الإجراء "الاستثنائي"، من أجل تلبية احتياجات المواطنين فيما يخص توفير السيولة المالية عبر مراكز ومكاتب البريد الموزعة عبر إقليم الولاية، خلال أزمة "كورونا".

 

قرار بريد الجزائر الفرع الولائي لتيزي وزو، يأتي تطبيقا لتعليمات السلطات المركزية، ويدخل في إطار تسهيل عمليات سحب الأجور والإعانات والمعاشات من طرف المواطنين على مستوى مكاتب البريد، مما يسمح بتلبية احتياجاتهم من السيولة النقدية في ظل جائحة "كورونا"، وتفادي تسجل أي نقص في السيولة.

جاء في بيان إدارة بريد الجزائر لولاية تيزي وزو، أنه بغية ضمان الاستجابة لاحتياجات المواطنين من السيولة النقدية، عبر الشبكة البريدية طيلة جائحة "كورونا"، تقرر تعليق أو إلغاء عمليات سحب الأموال من المكاتب البريدية للأشخاص المعنويين، على غرار الشركات، الحائزين على حسابات بريدية جارية، الذين يمكنهم في ظل الإجراء الاستثنائي، الاستفادة من وسائل الدفع الكتابية المتاحة بواسطة استعمال الصكوك المصادق عليها، أو التحويلات من حساب إلى حساب، أو تقديم صك بريدي للتحصيل، من خلال نظام المقاصة الإلكترونية مع المنظومة المصرفية. للإشارة، يشكو الكثير من المواطنين من مشكلة تذبذب توفر السيولة النقدية عبر المراكز والمكاتب البريدية، في عدة بلديات الولاية، إلى جانب الطوابير الطويلة لسحب الرواتب، وتسديد فواتير الغاز والكهرباء والهاتف وغيرها، فيما طمأنت إدارة بريد الجزائر لولاية تيزي وزو، أنه تم ضبط برنامج يسمح بتموين الشبكة البريدية بالسيولة النقدية. وبخصوص الطوابير الطويلة، فقد أرجعتها إلى الإجراءات الوقائية من فيروس "كورونا"، والذي يتطلب إدخال الأشخاص بأعداد قليلة، لتفادي الاكتظاظ الذي قد يتسبب في انتشار الفيروس.