حملة تضامنية للعائلات المعوزة بالمناطق الحدودية النائية
  • القراءات: 456
@ بوشريفي بلقاسم @ بوشريفي بلقاسم

الهلال الأحمر بأدرار

حملة تضامنية للعائلات المعوزة بالمناطق الحدودية النائية

أطلقت اللجنة الولائية للهلال الأحمر الجزائري بأدرار، حملة تضامنية واسعة، في هذا الشهر الفضيل لمساعدة العائلات الفقيرة القاطنة بالمناطق الحدودية النائية، حيث سخّرت كل الإمكانيات بغية الشروع في توزيع 1200 قفة غذائية بهدف التخفيف عن هذه العائلات، وهذا بالتعاون مع فروع الهلال الأحمر والجمعيات الخيرية.

وذكر رئيس اللجنة، محمد دليمي، أنّ هناك أيضا برنامجا خيريا يتمثّل في عملية ختان أزيد من 100 طفل من أبناء العائلات المعوزة، عبر عدد من بلديات الولاية. وستتم العملية بالتعاون مع ممثلي الأحياء، بالإضافة إلى إفطار عابري السبيل، بالمطعم المقام بحديقة العائلات بمنطقة مراقن بمساعدة مصالح الأمن أيضا في تنظيم خيمة إفطار على الطريق الوطني رقم 6 لفائدة أصحاب المركبات، بغية تحسيسهم بخطورة حوادث المرور، وكذا حملات للتبرع بالدم، قصد مساعدة المرضى في المستشفيات.

رقان ... 80 مليارسنتيم لتوفير الماء وتحسين المحيط 

أكّد رئيس المجلس الشعبي البلدي لرقان بولاية أدرار، محمد لعروسي، أنّ البلدية قدّمت دراسة وبرنامجا هاما بغية القضاء على مشكل ندرة مياه الشرب والحدّ من التذبذب في التوزيع، خاصة وأنّ البلدية تعرف توسعا عمرانيا كبيرا، بالإضافة إلى برنامج آخر عن التهيئة الحضرية، يتعلق بفتح مسالك وتعبيد طرق داخل النسيج العمراني ومقر البلدية.

وذكر المسؤول أن البلدية استفادت ـ في إطار برنامج صندوق الضمان والتضامن ما بين البلديات ـ من غلاف مالي هام لإنجاز عمليات تنموية بقطاعي الموارد المائية والتهيئة الحضرية، وصل إلى 80 مليار سنتيم، خصّص منها 50 مليار سنتيم لإنجاز خزان مائي بسعة 2000 لتر وآخر بسعة 1500 لتر، مع حفر وتجهيز ثلاثة آبار عميقة وشبكة قنوات لإيصال المياه للسكان، التي عانت طويلا من أزمة ندرة المياه الصالحة للشرب.

وأفاد "المير" أنه تم، أيضا، تخصيص 25 مليار سنتيم، لإنجاز تهيئة حضرية لأحياء المدينة و7 ملايير و500 مليون سنتيم، بالإضافة لإتمام مشروع إبعاد المصب الرئيسي لشبكة الصرف الصحي عن التجمعات السكنية وحوض للتصفية، بعدما استفادت السنة الماضية من مبلغ 19 مليار سنتيم، لتخليص التجمعات السكانية من ظاهرة تدفق المياه الخاصة بالصرف الصحي، التي أثرت على السكان ومحيط البيئة معا، وكل هذه المشاريع البرمجة تمت فيها الإجراءات الإدارية والقانونية، وسوف ينطلق في إنجازها بحر هذه السنة، ما يساعد في تحسين ظروف معيشة السكان.