توزيع وسائل الوقاية على المستشفيات
الحسن حامة الحسن حامة

بجاية

توزيع وسائل الوقاية على المستشفيات

وفّرت العديد من المؤسسات بولاية بجاية المختصة في مختلف الصناعات، خلال الآونة الأخيرة، وسائل الوقاية للإدارات العمومية من خلال تنصيب أجهزة التعقيم؛ من أجل الوقاية من وباء كورونا؛ إذ مست العملية العديد من الإدارات والعيادات متعددة الخدمات بالعديد من البلديات.

هذا الإجراء من شأنه تجنيب انتشار الوباء بشكل خطير، خاصة إثر قرار إجبارية وضع الكمامات في الأماكن والإدارات العمومية؛ حيث أقدم، في هذا الشأن، المكتب الولائي لمنتدى رؤساء المؤسسات، مطلع الأسبوع الجاري، على توزيع كمية من التجهيزات ووسائل الوقاية على مختلف المؤسسات الاستشفائية المتواجدة بالولاية؛ من أجل تمكين الطواقم الطبية من مواجهة هذا الوباء والتكفل الأحسن بالمرضى، الذين يتلقون العلاج منذ أسابيع بمختلف المستشفيات، على غرار أوقاس وخراطة وأميزور وأقبو وبجاية.

ويأتي هذا في إطار العملية التضامنية مع الأجهزة الطبية والمؤسسات الاستشفائية؛ حيث تمت العملية بمدينة بجاية بحضور ممثلي منتدى رؤساء المؤسسات ومسؤولي مختلف المؤسسات الاستشفائية. وتم توزيع كمية معتبرة من الكمامات والقفازات وبدلات واقية وسوائل التعقيم وغيرها من الوسائل التي يتم استعمالها من أجل الوقاية من وباء كورونا.

بلدية تامريجت: مساع لإنجاز مفرغة عمومية

تواجه السلطات المحلية لبلدية تمريجت بولاية بجاية، مشكل غياب وسائل التكفل الأحسن بالنفايات المنزلية؛ على اعتبار أنها لا تتوفر على العقار اللازم والأموال من أجل تجسيد مشروع إنجاز مفرغة عمومية أو مركز للردم التقني.

وضع مسؤولو البلدية هذا المشروع ضمن أولوياتهم بالنظر إلى الوضعية التي تتواجد عليها ولاية بجاية خلال السنوات الأخيرة. وعلى غرار العديد من البلديات، فإن بلدية تامريجت تُعد من بين البلديات التي لا تتوفر على مداخيل مالية كافية لتجسيد الكثير من المشاريع التنموية؛ إذ غالبا ما يتم الاعتماد على الأغلفة المالية التي تُمنح في إطار المخططات البلدية للتنمية للتكفل بانشغالات المواطنين؛ من خلال إنجاز بعض المشاريع الاستعجالية، فيما سبق للمنتخبين المحليين أن راسلوا في العديد من المرات، السلطات الولائية من أجل تخصيص أغلفة مالية لمساعدة البلديات على التكفل بمشكل النفايات المنزلية، إلا أن الرد لم يكن بالإيجاب، خاصة أن المسؤولين المحليين بالمجلس الشعبي البلدي، اعتبروا أن إنجاز مركز الردم التقني أولوية في ظل الخطر الذي يحدق بصحة المواطنين والمحيط، في وقت اشتكى سكان العديد من القرى من مشكل النفايات المنزلية، الذي أضحى يؤرقهم خلال السنوات الأخيرة رغم المساعي الحثيثة التي قامت بها السطات المحلية من أجل الاستجابة لتطلعاتهم.

إقرأ أيضا.. في المراسلون

فيما تدعم مستشفى "ابن باديس" بأجهزة جديدة

الإدارة تتحرك لمقاضاة مشوّيهي صورة المؤسسة

الشروع في إحصاء البلديات الموبوءة

غلق أسواق المواشي والأسبوعية بقسنطينة

في سياق جلسات متابعة التنمية بمناطق الظل

والي البليدة يؤكد على الربط بأهم الشبكات

بلدية بني زمنزار بتيزي وزو

تهيئة الطريق تبعث الارتياح لدى السكان

فيما خصصت قسنطينة 14 مليار سنتيم لمجابهة كورونا

المنتخبون يطالبون بالتحقيق في أموال المشاريع

فيما تم التأكيد على إنجاز السد

124 مليار سنتيم لسكان الظل بالتريعات

تهديم ألف بناية بمنطقة سدي حرب بعنابة

توزيع 1235 سكن بسيدي عمار

نقائص بالجملة تشهدها المؤسسات التعليمية بابن زياد بقسنطينة

أولياء يطالبون بتحسين الظروف وتوفير النقل المدرسي

بعد غلق محطة تحلية مياه البحر

والي تلمسان يأمر بدعم مناطق الرواق الغربي

بسبب رفض 5 سكان إخلاء الموقع

مشروع 320 سكن ترقوي معطل بتيارت

العدد 7147
04 جويلية 2020

العدد 7147