طباعة هذه الصفحة
تمارين تكوينية في الإسعاف والإنقاذ

النعامة

تمارين تكوينية في الإسعاف والإنقاذ

شُرع في تنفيذ تمارين تكوينية مؤخرا، من قبل عناصر الحماية المدنية بولاية النعامة، تحاكي تدخلات الإسعاف والإنقاذ في حالات حدوث أخطار مختلفة، حسبما علم من المديرية الولائية للمصالح. تخص العملية التي بادرت بها المديرية العامة للحماية المدنية، وتستمر على مدار ثلاثة أشهر، مجالات التدخل في حالة وقوع حوادث مرور، ونقل مواد خطيرة، والإنقاذ أثناء حدوث فيضانات وحالات غرق داخل الآبار، إضافة إلى التدخل في حالة نشوب حرائق داخل أماكن مغلقة، وفي المركبات أو الاختناق بالغازات السامة وغيرها، كما أوضحت الهيئة. تندرج هذه التمارين لحوادث افتراضية، ينفذها أعوان الوحدة الرئيسية والوحدات الثانوية بمختلف البلديات، خلال فترات ليلية ونهارية وبداخل وخارج مقرات الوحدات، في إطار التكوين المتواصل للأعوان وتحسين مهاراتهم، وتطوير طرق التدخل والمواجهة في حال حدوث أخطار مختلفة وفق المصدر، مفيدا أن إجراء هذه التمارين يهدف إلى ضمان السير الجيد لجهاز الإنقاذ والإسعاف لكل وحدة، علاوة على تقييم قدرات التدخل والعتاد، كما أشير اليه.