تشريعيات 12 جوان
تلميح إلى عودة الحجر الجزئي المنزلي
  • القراءات: 365
ز. ز ز. ز

في ظل تطور أرقام كورونا بقسنطينة

تلميح إلى عودة الحجر الجزئي المنزلي

لمّح والي قسنطينة عبد الحفيظ أحمد ساسي، إلى إمكانية الرجوع إلى تطبيق الحجر الجزئي في ظل ارتفاع الحالات الإيجابية للإصابة بفيروس كورونا "كوفيد19" بالولاية؛ حيث أكد ضرورة التقيد بالتدابير الوقائية المنصوح بها، واحترام البروتوكول الصحي المعمول به بعدما سُجل نوع من التراخي وسط المواطنين. 

دعا والي قسنطينة خلال الاجتماع الذي ترأّسه نهائية الأسبوع المنصرم والمخصص لدراسة تطور الوضعية الوبائية بالولاية بحضور مدير الصحة ومديري المؤسسات الاستشفائية المعنية ورؤساء المجالس العلمية ومدير معهد باستور ورئيس مصلحة علم الأوبئة بالمستشفى الجامعي وأطباء، إلى جانب مديري المستشفيات الجامعية البير، وديدوش مراد، والخروب، وزيغود يوسف، دعا إلى التسريع في وتيرة عملية التلقيح ضد فيروس كورونا المستجد عبر تراب الولاية، بالعيادات متعددة الخدمات، لفائدة المواطنين والأطقم الطبية.

كما دعا والي قسنطينة في الاجتماع، وفقا لبيان صدر عن خلية الإعلام والاتصال بديوان الولاية، إلى تكثيف عمليات التحسيس عبر المساجد والأسواق والفضاءات العمومية، بالتنسيق مع مديرية الشؤون الدينية ومديرية التجارة، وعبر مختلف وسائل الإعلام، مع الإلحاح على ضرورة التنسيق مع القطاع الخاص، سواء العيادات الخاصة أو الأطباء الخواص في حلقة التشخيص والعلاج، وإعطاء المعلومة حول الحالات المشخصة لمديرية الصحة بالولاية، للتحكم أكثر في الوضعية.

وطالب والي قسنطينة خلال الاجتماع الذي تطرق لتطور الوضعية الوبائية بالولاية، طالب المواطنَ القسنطيني بالتقيد بكافة التدابير الوقائية، وعدم التراخي في تطبيقها؛ حماية لنفسه ومحيطه؛ للمساهمة في كبح انتشار هذا الفيروس الذي أصاب أكثر من 4 آلاف شخص بعاصمة الشرق الجزائري.