تكوين 90 موظفا إداريا في 2020
  • القراءات: 205
ز. ع ز. ع

معهد التكوين للمؤسسات بورقلة

تكوين 90 موظفا إداريا في 2020

استفاد 90 موظفا من مستخدمي الجماعات المحلية ببلديتي ورقلة وحاسي مسعود، خلال السنة المنقضية، من تكوين وتحسين المستوى بمعهد التكوين، للمؤسسات التابع لغرفة التجارة والصناعة "الواحات" بورقلة، حسب ما علم من مسؤولي الغرفة.

استفاد المتكونون من مختلف الرتب الإدارية من تكوين نظري وآخر تطبيقي بعدة مقاييس، على غرار التسيير المحلي والتسيير التقني والحضري والإعلام الآلي وتسيير مؤسسات عمومية، وغيرها من المقاييس التي تساعد هذه الفئة من المستخدمين من تحسين أداءهم الوظيفي، حسب ما صرح لـ"وأج"، رئيس الغرفة. يهدف هذا التكوين الذي يندرج ضمن الاتفاقية المبرمة بين غرفة التجارة والصناعة (الواحات)، ومختلف المصالح الإدارية، إلى تحسين مستوى الموظفين بالهيئات الإدارية، وتزويد الإطارات بالمعارف والتقنيات اللازمة للتسيير، كما شرح السيد خليل الصادق، وتعتزم الغرفة إبرام عدة اتفاقيات مع عدة قطاعات، على غرار "العدالة والنقل" و"صندوق معادلة الخدمات الاجتماعية" ومؤسسة "اتصالات الجزائر" والوكالة العقارية، وأخرى، بغرض توسيع استفادة جميع القطاعات من هذه الدورات التكوينية المفيدة للمؤسسة والعمال، مثلما أضاف المتحدث.

للإشارة، تتوفر غرفة التجارة والصناعة "الواحات" بورقلة، على معهدي تكوين للمؤسسات بكل من ورقلة والولاية المنتدبة تقرت، يتوفران على كافة التجهيزات البيداغوجية، ويؤطرهما أزيد من 18 موظفا من طاقم إداري وتعليمي في عدة تخصصات.

 


 

مشروع مركب التخزين بتقرت ... تقدم الأشغال بنسبة 50 بالمائة

سجلت أشغال إنجاز مركب تبريد وتخزين المنتجات الفلاحية بالمقاطعة الإدارية تقرت (160 كلم شمال ورقلة)، نسبة تقدم قاربت 50 بالمائة، حسب ما علم من مسؤولين محليين بمصالح الفلاحة.

يشكل هذا المشروع المرتقب استلامه قبل نهاية العام الجاري، "مكسبا حقيقيا للمنطقة في مجال تعزيز قدرات تخزين المواد الفلاحية"، كما أوضح لـ"وأج"، المدير المنتدب للمصالح الفلاحية، محرز عون. من شأن هذه المنشأة الجاري إنجازها ببلدية تقرت، على مساحة إجمالية قوامها 2 هكتار، وتقدر طاقتها الاستيعابية بـ4 آلاف متر مكعب، تدعيم ورفع قدرات تخزين مختلف المنتجات الفلاحية ذات الاستهلاك الواسع، وفقا لما صرح به المتحدث عينه، كما يتوخى أيضا من هذا المركب، إنعاش الحركية التجارية للسوق المحلية، فضلا عن امتصاص فائض الإنتاج الزراعي لتحقيق التوازن بين العرض والطلب.

وبخصوص الانعكاسات الاجتماعية، فإن هذا المشروع الذي يندرج ضمن برنامج وطني، يهدف إلى تطوير قدرات التخزين للمنتجات الغذائية الزراعية، تشرف عليه شركة التبريد الوطنية فريغوميديت، سيساهم في استحداث العديد من مناصب الشغل المباشرة وغير المباشرة، لاسيما لفائدة اليد العاملة المحلية.

العدد 7346
25 فيفري 2021

العدد 7346