لتدارك عدة نقائص بدائرة سيق بمعسكر

تخصصات صحية جديدة واهتمام بالشغل والفلاحة

تخصصات صحية جديدة واهتمام بالشغل والفلاحة
  • القراءات: 659
ع.ياسين ع.ياسين

أصدر والي معسكر، فريد محمدي، الأسبوع الماضي، خلال تفقده للعيادة متعددة الخدمات الشهيد "شريط محمد" ببلدية بوهني، توجيهات لمدير الصحة والسكان، بن يخو الشيخ، بتوفير جميع الخدمات الصحية الأساسية، وتعزيز البنية التحتية الصحية بالمرفق الصحي. 

وتضمنت التعليمات، إنشاء مصلحة للتوليد، وتوسيع مصلحة التحاليل المخبرية الطبية وتدعيمها في أقرب وقت ممكن، بالإضافة إلى تدعيم المرفق الصحي بمخبر ثانٍ خلال أسبوع، وتركيب أجهزة أشعة متطورة لتحسين جودة الخدمات الطبية المقدمة للمواطنين في المنطقة، كما شدّد على أهمية توفير خدمات الصندوق الوطني للتأمينات الاجتماعية للعمال الأجراء ليوم واحد في الأسبوع، مما يقلّل من حاجة المواطنين للتنقل إلى مقر الصندوق بعاصمة الولاية، أو إلى ملحقته بسيق، حيث يساهم ذلك، في توفير الوقت والجهد لهم.

ودعا خلال تفقده لقاعة العلاج الإخوة "بودفل" ببلدية الشرفة، بعد استماعه لانشغالات الطاقم الطبي وشبه الطبي واحتياجاتهم، لإجراء خبرة شاملة لسيارات الإسعاف وبيعها عن طريق المزاد العلني، بهدف شراء سيارة إسعاف جديدة تتمتع بالمواصفات الحديثة والضرورية لتقديم خدمات في المستوى، بالإضافة إلى تدعيم القاعة بمخبر وجهاز أشعة لتحسين قدراتها وتوفير خدمات طبية شاملة للمرضى، كما طالب بإجراء دراسة لتزويد القاعة بالتدفئة المركزية لضمان راحة المرضى والعاملين خلال فصول البرد.

وفيما يتعلق بقطاع التربية، كانت للوالي زيارة تفقدية إلى ثانوية بودية جلول في بلدية بوهني، حيث أصدر توجيهات لتحسين البنية التحتية للمؤسسة التربوية، وضمان سلامة الطلاب والموظفين، وأمر مدير هيئة المراقبة التقنية للبنايات، بإعداد تقرير خبرة مفصل حول التسربات المائية وحالة المؤسسة، وتضمنت التوجيهات أيضًا، إعداد تقرير شامل يحتوي على تحليل للأسباب التي أدت إلى الاختلالات التي تشهدها المؤسسة، وذلك بهدف معالجة هذه الإشكاليات في أسرع وقت ممكن، لتعزيز جودة التعليم وتوفير بيئة تعليمية آمنة وملائمة للطلاب وللعاملين.

وخلال زيارته لمقر دار المسنين في بلدية سيق، دعا مدير هيئة المراقبة التقنية للبنايات، لإجراء تقرير خبرة شامل لتحديد النقائص في المبنى، وتحديد الإصلاحات والترميمات اللازمة لضمان بيئة ملائمة وآمنة للمقيمين، حيث أعلن عن توفيره لفرصة أداء عمرة للمقيمين إلى البقاع المقدسة بمرافقة فريق من طاقم الدار، وطالب المصالح المعنية بترميم مقر مصحة الأمراض العقلية داخل المبنى لتوفير الرعاية اللازمة للمرضى، وتوفير بيئة آمنة ومحمية للمقيمين، وذلك بجانب تركيب كاميرات مراقبة لتعزيز الأمان داخل المنشأة.

وفي إطار تحسين البنية التحتية وتطوير الخدمات العمومية، كشف فريد محمدي، خلال زيارته لقرية زقدو ببلدية بوهني، عن التحضير للمصادقة على دراسة إنشاء جسر يربط القرية بطريق بطول 700 متر، بهدف تخفيف العزلة عن السكان وتسهيل وصولهم إلى المناطق المجاورة، كما اقترح إنجاز منشآت لتصريف مياه الأمطار لتقليل مخاطر الفيضانات. 

وفي حي بن قويدر محمد بنفس البلدية، أعلن الوالي، عن دراسة لإزالة قنوات السقي الفلاحي كأولوية، نظراً للخطر الذي تشكله على سلامة الأطفال، قبل الشروع في أشغال التحسين الحضري بالمنطقة. وبقرية سد الشرفة التابعة إقليميا لبلدية الشرفة، أعطى الوالي الموافقة على مشروع تهيئة المنطقة، بهدف تحسين ظروف معيشة سكان المنطقة وتوفير بيئة ملائمة للتنمية، وكلف مدير أملاك الدولة، خلال زيارة مقر المحكمة السابق في سيق، بدراسة إمكانية استغلال المقر وتحويله إلى مقر جديد للبلدية.

وخلال جولته للملاعب البلدية لبلديات دائرة سيق، أكد المسؤول التنفيذي الأول عن ولاية معسكر، على ضرورة تطوير بنية الرياضة وتوفير مرافق ملائمة للشباب، حيث أعلن في زيارته لملعب بوهني، عن خطة لتحسين الملعب بتهيئته وتركيب الإنارة به، وتغطيته بالعشب الاصطناعي، بهدف توفير بيئة ملائمة لممارسة الرياضة.

وبملعب الشرفة، أعطى موافقته على مشروع تهيئته وتكسيته بالعشب الاصطناعي، وأوكل مهمة تزويد الفريق المحلي بالتجهيزات المادية إلى مدير الشباب والرياضة. وبملعب فراجي أحمد ببلدية سيق، قدم المسؤول التنفيذي اقتراحًا لإنشاء 4 ملاعب جوارية بجانب الملعب الرئيسي، بهدف زيادة الفائدة وتوفير مساحات رياضية لجميع الفئات العمرية في المنطقة.