مشاريع مقاطعة براقي محل مُعاينة

تحقيق أمني في استغلال سوق أولاد الحاج

تحقيق أمني في استغلال سوق أولاد الحاج
  • القراءات: 381
هدى. ن هدى. ن

شهد الأسبوع المنصرم، تسجيل خرجات ميدانية لإطارات المقاطعة الإدارية لبراقي، بهدف متابعة المشاريع التنموية قيد الإنجاز بمختلف البلديات، إلى جانب خرجات أخرى للوقوف على انشغالات المواطنين المطروحة خلال جلسات الاستماع الأسبوعية، التي تجمع الوالي المنتدب للمقاطعة بسكان الأحياء. 

ووقف والي المقاطعة، في إطار معاينته لمختلف المواقع بالإقليم، على وجود سوق جواري بمنطقة أولاد الحاج، اكتملت الأشغال به، إلا أنه الآن محل استغلال فوضوي من قبل عدد من الأشخاص، ومن المنتظر فتح تحقيق أمني حول القضية، بطلب من الوالي المنتدب، حيث وقف الوالي المنتدب، خلال زيارته للمنطقة الأسبوع الماضي، على وضعية السوق الجواري، الذي انتهت به الأشغال منذ قرابة السنة، ولم يدخل حيز الاستغلال الى يومنا هذا، والأكثر من ذلك، وقف نفس المسؤول، على حيازة أشخاص على مفاتيح السوق واستغلالهم لها لأغراضهم الشخصية وتخزين السلع فيها، بالإضافة الى تسجيل عدم توفر الحراسة بها.

وللوقوف على خلفية وحقيقة ما تم تسجيله وتحديد المسؤوليات، طالب الوالي المنتدب، من المصالح الأمنية فتح تحقيق حول القضية، وأعطى تعليمات للإسراع في كراء السوق للباعة وتمكينهم من استغلالها للصالح العام.   

في حين نظمت مصالح المقاطعة الإدارية لبراقي، مؤخرا، عددا من الخرجات الميدانية لإطاراتها، لمعاينة أشغال إنجاز مشاريع تنموية بعدد من بلديات المقاطعة، كما تم تنظيم خرجات أخرى للنظر في شكاوى المواطنين ومعالجة تلك المرتبطة بتهيئة الأحياء، ويأتي هذا بتكليف من الوالي المنتدب للمقاطعة.   

وقام رئيس القسم الفرعي للتجهيزات العمومية بالمقاطعة، في هذا الإطار، بزيارة ميدانية تفقدية لمعاينة أشغال إنجاز المطعم المدرسي على مستوى مدرسة "عبد الحميد بن باديس" ببلدية براقي، كما عاين مشروع إنجاز عيادة متعددة الخدمات ببلدية الكاليتوس، ومشروع إنجاز قاعة رياضية بحي الزواوي، ببلدية سيدي موسى، وتفقد أشغال إنجاز المطعم المدرسي على مستوى مدرسة "أحمد بن عتو" ببلدية براقي.

كما نظمت مجموعة من إطارات المقاطعة الإدارية رفقة لجنة ولائية، خرجة ميدانية لدراسة اقتراح الوالي المنتدب للمقاطعة، برتيمة عبد الوهاب، من أجل إنجاز مشروعين مسجلين في قطاع التربية لسنة 2024، ويخص الأمر مجمع مدرسي ومتوسطة على مستوى حوش الميهوب ببلدية براقي.

وفي إطار متابعة مدى تقدم مشاريع المؤسسات التربوية بإقليم المقاطعة، نظم الإطار المكلف بمتابعة المشاريع المدرسية، خرجة ميدانية لمعاينة تقدم أشغال إنجاز ثانوية بسعة 1000 مقعد بيداغوجي بالحوش المذكور.

واستجابة للانشغالات والشكاوى المطروحة من قبل المواطنين، خلال جلسة الاستماع المخصصة لهم أيام الاستقبال، نظم إطارات من المقاطعة، خرجة ميدانية رفقة رئيس القسم الفرعي للموارد المائية، ورئيس وحدة "آسروت" على مستوى حي شرشرة ببلدية براقي، من أجل إفراغ خزان الصرف الصحي وباقي الشبكات المتواجدة بالحي.

وتم على مستوى حي 120 مسكن بأولاد علال، بلدية سيدي موسى، تسجيل انسداد قنوات الصرف الصحي، وتم تشخيص أسباب الانسداد من قبل مصالح بلدية سيدي موسى، ورئيس القسم الفرعي للموارد المائية، وممثل مصالح شركة سيال، ورئيس وحدة "آسروت"، حيث تم الاتفاق على التنقيب الفوري لمعالجة المشكل.

وببلدية الكاليتوس، تم الوقوف على مستوى حي 2946 مسكن، على عملية استرجاع المجمع المدرسي المستغل من قبل مؤسسة "كوسيدار" منذ سنة 2020 كقاعدة حياة، وسيتم وضعه حيز الخدمة فور الانتهاء من الأشغال الخاصة به.

وتم تسجيل خرجة موسعة، جمعت مصالح كل من مؤسسة "نفطال"، ومؤسسة "سونلغاز" جسر قسنطينة، وميترو الجزائر، ومؤسسة "كوسيدار"، والحماية المدنية، وقسيمة التجهيزات العمومية، للوقوف على أشغال التهيئة الخارجية المحاذية لمحطة "محمد العربي" لميترو الجزائر ببلدية براقي.

وعاين، الأسبوع الماضي، الوالي المنتدب للمقاطعة، مشروع توسعة أقسام بثانوية "أحمد حماني" ببلدية براقي التي انتهت بها الأشغال، وأسدى تعليمات للتكفل بجميع ملاحظات المعاينة، لاسيما تلك المتعلقة بالمحيط الخارجي، حيث أمر مؤسسة "كوسيدار"، بالاستعجال في رفع وإزالة الركام والألواح الموجودة بالقرب من الثانوية.

وكان الوالي المنتدب للمقاطعة، قد عاين سابقا، مجموعة من المشاريع غير مكتملة الإنجاز، منها السوق الجواري بوسط مدينة الكاليتوس، حيث تم الوقوف على عدم استكمال المحول الكهربائي، والتهيئة الخارجية للسوق ووجود صفائح حديدية محيطة بالمشروع.

وقد أعطى الوالي المنتدب لمؤسسة "سونلغاز"، مهلة أسبوع للانطلاق في تجسيد مشروع المحول الكهربائي، مسديا تعليمات للمقاول المكلف بالتهيئة لإتمام التهيئة الخارجية للمشروع، وإزالة الصفائح الحديدية ورفع  جميع الحواجز.