تأكيد على نوعية الأشغال وتحذير من خطر الفيضانات
  • القراءات: 127
ح.بوبكر ح.بوبكر

خلال زيارة فجائية لعدة مشاريع تنموية بسعيدة

تأكيد على نوعية الأشغال وتحذير من خطر الفيضانات

شدد والي سعيدة سعيد سعيود على اتخاذ كل التدابير الوقائية لحماية المدينة من خطر الفيضانات المحتملة جراء تساقط الأمطار، محذرا مسؤولي القطاعات المعنية من السيول التي ترافق الأمطار الطوفانية الخريفية، كما أكد على استكمال الأشغال الخاصة بتهيئة وسط المدينة.

جاءت تحذيرات الوالي، هذه، خلال الخرجة الميدانية التي قام بها مؤخرا عبر إقليم بلدية سعيدة، للوقوف على المشاريع التنموية المنطلقة، حيث عاين أشغال تهيئة وسط مدينة سعيدة، وأعطى مجموعة من التعليمات لمدير "الجزائرية للمياه" بالنيابة، للإسراع في ربط المساكن بشبكة المياه الصالحة للشرب؛ بغرض السماح للمؤسسة المشرفة على أشغال تهيئة الأرصفة، باستكمال عملها، وفقا للآجال المتفق عليها، مع تأكيده الصارم على وجوب التقيد بنوعية الأشغال. وأعطى الوالي نفس التعليمات لمديرة التعمير بالنيابة، للتكفل بتنظيف وتطهير البالوعات؛ خوفا من انسدادها إثر تهاطل الأمطار الخريفية.

وكانت هذه الزيارة الميدانية للوالي، مناسبة لفتح نقاش مع المواطنين بوسط المدينة، الذين قدموا العديد من الاقتراحات بخصوص أشغال التهيئة الحضرية، وإقامة الأعمدة الكهربائية. كما التقى الوالي بساحة بلدية سعيدة، مسؤول ورشة الأشغال المكلفة بتهيئة ساحة البلدية؛ حيث قدّم عرضا خاصا بالمشروع. كما وقف على وضعية نزل "الشرق" التابع لبلدية سعيدة، والذي من المقرر أن يعرف أشغال تهيئة وترميم، حسب تصريح رئيس بلدية سعيدة منير مدني على هامش الزيارة، ليتم استغلاله في إطار تمويل ميزانية البلدية، التي تعرف عجزا كبيرا يتجاوز 15  مليار سنتيم، لينتقل الوالي بعدها إلى معاينة الفضاء المحاذي لوادي سعيدة، والمخصص لإنجاز ملعب جواري، وهذا بطلب من سكان الأحياء المجاورة للوادي؛ حيث أعطى تعليمات بعين المكان للجهات المعنية، للإسراع في عملية إنجاز الملعب، وتهيئة الساحة، والتكفل ببعض الأشغال الثانوية الأخرى.  

العدد 7217
27 سبتمبر 2020

العدد 7217