برمجة إنجاز 69 محولا كهربائيا بالجلفة

تنفيذا لمخطط صيف 2020

برمجة إنجاز 69 محولا كهربائيا بالجلفة

أفادت مديرية توزيع الكهرباء والغاز لولاية الجلفة، مؤخرا، أنه بُرمجت مشاريع إنجاز 69 محولا كهربائيا تنفيذا لمخطط صيف 2020، ستدخل حيز الخدمة قبل نهاية شهر أفريل المقبل، وأوضحت المكلفة بالإعلام لدى مديرية إمتياز الجلفة لتوزيع الكهرباء والغاز، راضية بن شريف، لـ»وأج»، أن هذا المخطط الذي تشمل أشغاله إنجاز 69 محولا منها (50 محولا هوائيا و17 محولا أرضيا وغرفتي محول مجهزة) رصد لمشاريعهم غلاف مالي قيمته تفوق 655 مليون دينار.

كمرحلة أولى من سير هذه المشاريع المبرمجة، وُضع قيد الخدمة مجموع 17 محولا من أجل تقوية الشبكات الكهربائية، خاصة بالمناطق الريفية والفلاحية في كل من بلديات حاسي فدول، حد الصحاري والمنطقة الريفية «المزيريعة» وهو ما يمثل 25 بالمائة من مجمل هذه المشاريع. تجري الأشغال حاليا لاستكمال مشاريع المحولات المتبقية عبر عدد من بلديات الولاية، حيث يعول على وضعهم قيد الخدمة قبل نهاية شهر أفريل المقبل.

يأتي مخطط 2020، استجابة للطلب المتزايد على الطاقة الكهربائية، والذي يعرف في الآونة الأخيرة معدلات قياسية، حيث ارتفع عدد الزبائن من 169 144 زبونا لسنة 2018، إلى 265 207 زبونا لسنة 2019، استنادا لنفس المصدر.

في إطار نفس المشاريع الاستثمارية للمؤسسة، أُعيدت هيكلة الشبكات الكهربائية على مستوى 10 محولات، مع برمجة إعادة هيكلة 38 محو، وهي قيد الإنجاز مع آجال نهاية الأشغال في شهر أفريل القادم.

ذكرت المسؤولة أن المؤسسة قامت منذ سنة 2013، في إطار تجسيد البرامج الاستعجالية لمشاريع الطاقة، استثمار ما يفوق عن 5ر2 مليار دينار، في سبيل تحسين نوعية توزيع الكهرباء عبر بلديات الولاية، حيث تم إنجاز أكثر من 650 كلم من الشبكات والخطوط الكهربائية وأكثر من 269 محولا كهربائيا. كما وُضع قيد الخدمة في نفس البرامج الإستعجالية، ثلاث معدلات للتيار الكهربائي المتوسط الضغط (30 كيلو فولط)، على مستوى ثلاثة خطوط رئيسية كانت تعرف آنذاك ضعفا في التيار الكهربائي، يرجع أساسا إلى طول الشبكة الكهربائية متوسطة الضغط، والطلب المتزايد على هذه الطاقة الحيوية. ويتعلق الأمر بالمنبع الرئيسي لبلدية حاسي فدول ومنبع حد الصحاري، والمنبع الرئيسي لبلدية فيض البطمة.

تعمل مديرية التوزيع على تكثيف مجهوداتها من أجل إنهاء أشغال البرامج الاستثمارية الداعمة للشبكة الكهربائية بكامل ربوع الولاية، من شأنها تحسين نوعية الخدمة، وتضمن إستمراريتها خصوصا في فصل الصيف، وتلقت المؤسسة دعم السلطات المحلية للحصول على تراخيص البناء وكل التسهيلات اللازمة، كما أضافت المتحدثة.

 

إقرأ أيضا..

511 حالة مؤكدة و31 وفاة بفيروس كورونا
30 مارس 2020
تسجيل 57 إصابة جديدة من بينها حالتا وفاة في الجزائر

511 حالة مؤكدة و31 وفاة بفيروس كورونا

العدد 7067
30 مارس 2020

العدد 7067