انسداد البالوعات يحوّل الطرقات إلى وديان
❊ ح. بوبكر ❊ ح. بوبكر

تزامنا والتساقطات المطرية بسعيدة

انسداد البالوعات يحوّل الطرقات إلى وديان

استياء وامتعاض كبيران أبداهما سكان أحياء النصر والبدر و05 جويلية وغيرها من أحياء سعيدة التي تحولت شوارعها إلى وديان بعد أن غمرتها السيول الكثيفة، والتي تضررت منها مساكن أحياء الصومام وداودي موسى وبودية، وذلك عقب الأمطار الرعدية التي شهدتها الولاية، مؤخرا، والتي ناهزت حدود 30 ملم خلال ساعات فقط. وقد غيرت هذه السيول من شكل الشوارع والأحياء تماما بسبب الأوحال والأوساخ التي جرفتها ناهيك عن الأتربة والرمال التي سدت معظم البالوعات في غياب التطهير والنظافة الدورية من طرف المصالح المختصة والتي من المفروض أن تقوم بهذه العمليات خلال كل صيف، حسب تصريحات الكثير من المواطنين الذين أكدوا تحول النفق الموجود بمحاذاة جامعة سعيدة إلى حوض كبير من الماء جراء الإنسدادات وتغلغل المياه، وهي الظاهرة التي تتكرر كلما تساقطت الأمطار، ما يؤكد حقيقة أعمال الغش والتحايل الممارس من طرف المقاولات ومؤسسات الأشغال التي توكل لها هذه المشاريع في غياب الرقابة والصرامة من طرف المسؤولين، الأمر الذي يطرح الكثير من التساؤلات.

الوضعية عكرت صفو الساكنة والمارة، خاصة أصحاب المركبات، كما ساهمت بشكل كبير في عرقلة حركة السير في الطرقات جراء السيول، ليبقى المواطن السعيدي يعاني وسط الفوضى والإهمال المستمرين من طرف الجهات المعنية الموكلة لها التكفل بانشغالات الساكنة.

 

إقرأ أيضا..

جريمة دولة لا تسقط بالتقادم
17 أكتوير 2019
ذكرى مظاهرات 17 أكتوبر 1961

جريمة دولة لا تسقط بالتقادم

إبراز الدور البطولي للجالية وإسهامها في الاستقلال
17 أكتوير 2019
الأمن الوطني يحيي ذكرى اليوم الوطني للهجرة

إبراز الدور البطولي للجالية وإسهامها في الاستقلال

دعوة أفراد الجالية للمساهمة في بناء الاستقرار
17 أكتوير 2019
اليوم البرلماني حول يوم الهجرة

دعوة أفراد الجالية للمساهمة في بناء الاستقرار

العدد 6928
17 أكتوير 2019

العدد 6928