المستفيدون من 80 مسكنا بامشدالة يحتجون
❊ ع.ف.الزهراء ❊ ع.ف.الزهراء

مشروعهم تأخر قرابة 10 سنوات

المستفيدون من 80 مسكنا بامشدالة يحتجون

نظم المستفيدون من 80 مسكنا ترقويا مدعما ببلدية امشدالة، شرق البويرة، مؤخرا، وقفة احتجاجية أمام مقر الولاية، للمطالبة بدفع أشغال المشروع المتوقف منذ قرابة عشرة أشهر، والوقوف على العراقيل البيروقراطية التي تواجه مشروعهم السكني.

اشتكى المستفيدون من مشروع 80 مسكنا ترقويا مدعما بامشدالة، تماطل الجهات المكلفة بالمشروع، بعدما توقفت الأشغال عند نسبة لم تتجاوز 40 بالمائة، رغم أن المشروع انطلق منذ عام 2013، كما أكد المستفيدون التزامهم بدفع المستحقات المالية على أمل استلام سكناتهم في أقرب وقت ممكن، قبل أن يتفاجأوا بالتوقف التام لأشغال المشروع.

وجه مكتتبو السكن الترقوي المدعم بامشدالة، أصابع الاتهام للوكالة الولائية للتسيير العقاري، بالتماطل وعدم المسؤولية، خاصة بعد ما تبيّن أن سبب توقف الأشغال يعود إلى مشاكل بينها وبين مكتب الدراسات، مطالبين بحلول فورية لهذه المشاكل، بهدف دفع أشغال المشروع واستلامه في أقرب وقت ممكن، وإنهاء معاناتهم التي طالت لقرابة عقد من الزمن. 

كما ناشد المستفيدون تدخل الوالي، للوقوف على العراقيل البيروقراطية التي تقف في وجه استئناف أشغال مشروع إنجاز 80 مسكنا ترقويا مدعما بأمشدالة، خاصة بعدما هجرت المقاولة ورشة الإنجاز منذ عدة أشهر، وتسلل الخوف من امتداد تأخر سكناتهم إلى وقت أطول، معتبرين أنفسهم ضحية غياب الرقابة ولامسؤولية القائمين على الوكالة الولائية للتسيير العقاري، حسبهم.

 

إقرأ أيضا..

سأواصل تحقيق مطالب الحراك
23 جانفي 2020
رئيس الجمهورية في أول لقاء مع مديري و مسؤولي وسائل الإعلام:

سأواصل تحقيق مطالب الحراك

التسوية السياسية عن طريق الحوار الشامل
23 جانفي 2020
الجزائر تحتضن اليوم اجتماع وزراء خارجية دول الجوار الليبي

التسوية السياسية عن طريق الحوار الشامل

العدد 7010
23 جانفي 2020

العدد 7010