التحضير لحملة مكافحة الحرائق
  • القراءات: 422
م.أجاوت م.أجاوت

مقاطعة الغابات لولاية البليدة

التحضير لحملة مكافحة الحرائق

 ضبطت مقاطعة الغابات لولاية البليدة، برنامج عملها المتعلق بجملة الإجراءات والتدابير المنجزة من أجل السير الحسن لهياكلها، في ظل انتشار وباء كورونا ”كوفيد-19”، تحضيرا لحملة الوقاية ومكافحة حرائق الغابات لموسم الصيف 2020، والتي تأتي استثنائية هذا الموسم، بسبب الوضع الصحي الاستثنائي.

اتخذت مقاطعة الغابات بالولاية في هذا الإطار، حسب ما علمته ”المساء”، جملة من التدابير، بالتنسيق مع رؤساء المكاتب والأقاليم التابعة لها، تصب في إعداد خارطة الطريق الخاصة بالتدخل الميداني ضمن إستراتيجية مكافحة حرائق الغابات وحماية الثروة الغابية، برسم موسم الصيف القادم، على مستوى الشريط الأخضر الذي تتوفر عليه البليدة.

تم التركيز في هذا الشأن، على أهمية دور الشرطة الغابية في مكافحة الجرائم المرتكبة على الغطاء الغابي، خاصة في هذه الظروف الاستثنائية التي يميّزها الحجر الصحي، والتي تتطلب من الجميع، التكثيف من الدوريات الخاصة بالمراقبة داخل الفضاءات الغابية، بما يضمن حماية الثروة النباتية والحيوانية على حد سواء، لاسيما أن وضع الحجر يشجع الكثيرين على الاستغلال العشوائي والفوضوي للأشجار والمساحات الغابية.

كما تم في هذا السياق، تحديد كيفيات التدخل لمساعدة مختلف الفلاحين الناشطين على مستوى الغابات وخارج النسيج الحضري للمدن، خاصة مربي النحل، من خلال تزويدهم بالوسائل والمعدات الضرورية الخاصة بالأمن والسلامة من مختلف الأخطار.

شاركت مقاطعة الغابات لبوقرة، بمبادرة من الصندوق الجهوي للتعاون الفلاحي (وحدة الأربعاء)، بمرافقة أعضاء هذا الأخير إلى منطقة المقطع الأزرق ببلدية حمام ملوان، ومنطقة تقنسة ببلدية بوقرة، لتوزيع معدات التطهير والتعقيم والألبسة الواقية على الفلاحين ومربي النحل بشكل خاص، وتم تحسيسهم بخطورة هذا الوباء وكيفية حماية أنفسهم ومنتوجاتهم الفلاحية والحيوانية، وكذا كيفية التدخل في الوقت المناسب في حال نشوب حرائق الغابات.

تم في هذا الخصوص، إعطاء إرشادات وتوجيهات تحسيسية للفلاحين والناشطين في مجال تربية النحل، حول كيفية التصرّف لحماية نشاطاتهم في حال مواجهتهم للحرائق، دون تسجيل أضرار وخسائر، أو التقليل من حجمها.

فيما يتعلق بهيكلة وتفعيل مخطط حماية الغابات للسنة الجارية 2020، برمجت محافظة الغابات بولاية البليدة، مؤخرا، خرجة ميدانية إلى منطقة الشريعة، شاركت فيها مختلف المقاطعات التابعة لها، بحضور مديري الحماية المدنية، والحظيرة الوطنية للشريعة، ومختلف الجمعيات الناشطة في المجال البيئي، حيث كانت المناسبة فرصة لتفقد المنشآت القاعدية الخاصة بالتدخل والإسناد والدعم.

العدد 7218
28 سبتمبر 2020

العدد 7218