البلديات تستجيب لتعليمة والي العاصمة
  • القراءات: 362
نسيمة زيداني نسيمة زيداني

‘’الأميار" ملزمون بإشراك المواطنين في التنمية

البلديات تستجيب لتعليمة والي العاصمة

شدد والي العاصمة يوسف شرفة، على ضرورة إشراك المجتمع المدني في جميع المشاريع التنموية، في تعليمة وجهت إلى كافة الولاة، يأمرهم من خلالها رؤساء البلديات، بإشراك ممثلي الأحياء، من خلال عقد لقاءات مع رؤساء الجمعيات والمواطنين، لدراسة تلك المشاريع والأموال التي سوف تصرف عليها.

قالت مصادر عليمة لـ"المساء"، إن هذه التعليمة جاءت عقب تعطل الكثير من المشاريع، معظمها لم ير النور، وأخرى لم تتجاوز نسبة إنجازها الـ50 بالمائة، رغم صرف أموال طائلة عليها، حتى يتم إنهاؤها في آجالها المحددة، وعليه شدد الوالي على "الأميار" إشراك المواطنين في جميع المشاريع، سواء كانت مشاريع سكنية أو طرقات أو حتى مرافق عامة،  لمعرفة سير الصفقات والمشاريع بالبلدية.

حسب نفس المصادر، وجه والي العاصمة تعليمة "للأميار"، من أجل اتخاذ تدابير جديدة فيما يخص التسيير المحلي وتجسيد مخططات التنمية.

تواصل بين السلطات والمواطن بمقاطعة الرويبة

في إطار تمتين جسور التواصل، والاستماع عن قرب لانشغالات وتطلعات مواطني مقاطعة الرويبة، يقوم الوالي المنتدب بإشراك مصالح البلديات وممثلي لجنان الأحياء وجمع من المواطنين، في لقاءات متكررة، لإطلاعهم على سير المشاريع المحلية، تطبيقا لتعليمة والي العاصمة، حيث كانت الانطلاقة من بلدية الرغاية، من خلال الاطلاع على وضعية حي "الشهيد سعيد غربي" (حوش مراد)، أين استمع الوالي المنتدب لمقاطعة الرويبة، للانشغالات والمشاكل التي يشهدها الحي، كما زار هذا الاخير المجمع المدرسي "الإخوة مسعودي"، الذي استفاد من مطعم مدرسي سيدخل حيز الخدمة تزامنا مع الدخول المدرسي الجديد 2020-2021

علما أن الحي استفاد أيضا، من عدة مشاريع تنموية يجري تنفيذها حاليا، من شأنها تحسين الإطار المعيشي لسكانه، ويتعلق الأمر بإنجاز ملعب جواري (الأشغال جارية)، ومجمع إداري وقاعة علاج وأشغال الربط بشبكة الماء الشروب، وتدعيم شبكة الكهرباء من خلال تنصيب محول كهربائي جديد، في حين عرف المشروع بعض التأخر، بسبب معارضة أحد الفلاحين تنصيب المحول الكهربائي.

مساهمة الجمعيات ولجان الأحياء بمقاطعة زرالدة

أعلنت الوالي المنتدب للمقاطعة الإدارية لزرالدة، نسيب ناجية، أنه من الضروري إشراك المجتمع المدني في إنجاز  المشاريع المحلية، وبناء على طلبها الرامي إلى المشاركة في نظافة المحيط، تقدمت جمعية "آمال مزفران" بزرالدة، بطلب لتنظيم حملة تطوعية للنظافة على مستوى القرية الفلاحية، حيث تدخلت على مستوى عدة نقاط، من بينها الطريق الرابط بين الراتيل والمستشفى. وبينما باشرت الجمعية عملها، التحقت مندوبة البيئة للمقاطعة رفقة مصالح مؤسسة "إكسترنات"، التي دعمت العملية بالعمال والأكياس والشاحنات لرفع مخلفات العملية، إلى جانب مساهمة مصالح مؤسسة "أسروت". كما عرفت العملية مشاركة المواطنين ومساهمتهم في تنظيف محيطهم، حيث باشرت الجمعية عملها، ليلتحق فيما بعد سكان المنطقة من أجل المشاركة رفقة أغلب الفئات من شيوخ وشباب ونساء. وقد عرفت هذه المبادرات دعم السلطات المحلية بالوسائل البشرية والمادية اللازمة والمتاحة.

تبعا لإعلان المشاركة الذي أطلقته نسيب ناجية، القاضي بمساهمة الجمعيات ولجان الأحياء وكذا المواطنين، قصد تنظيف وتزيين المحيط، شاركت كل من جمعية "حي بن دادة 2" اسطاوالي، وجمعية "التعاون" لحي سيقي بالسويدانية، بمعية مؤسسة "نور الهدى"، في عملية تنظيف على مستوى بلدية اسطاوالي، وتم رفع الردوم والنفايات الصلبة على مستوى الطريق، كما قامت فرق عمال البلدية بعملية نظافة مست عدة نقاط.

لقاءات مع الوالي المنتدب لحسين داي متكررة

في إطار إشراك المجتمع المدني في التسيير المحلي، تكريسا لمبدأ الديمقراطية التشاركية، يواصل الوالي المنتدب للمقاطعة الإدارية لحسين داي، سلسلة لقاءاته مع السلطات المحلية لبلدية القبة، رفقة المجتمع المدني والجمعيات الناشطة على مستوى إقليم بلدية القبة. تهدف العملية إلى مشاركة مقترحاتهم في مجال التنمية المحلية، حيث يدخل هذا اللقاء في إطار التحضير للميزانية الأولية لسنة 2021.

مقاطعة سيدي أمحمد تستعد للحدث الوطني .. تحضير المؤسسات التربوية لاستفتاء الفاتح نوفمبر

كلفت مصالح البلديات التابعة للمقاطعة الإدارية لسيدي أمحمد، خلال الأيام الماضية، المؤسسات الولائية لمتابعة أشغال تحضير المؤسسات التربوية (إصلاح تسربات الماء، تركيب اﻹنارة، توفير صناديق اﻹقتراع، الطلاء، نزع الحشائش، وتقليم اﻷشجار ...)، والتي تم اختيارها كمراكز استفتاء تعديل الدستور المقرر في الفاتح نوفمبر 2020 عبر بلديات إقليم المقاطعة.

انعقد مؤخرا، اجتماع على مستوى مقر المقاطعة الإدارية لسيدي أمحمد، بحضور مسؤولي البلديات وممثلي مختلف المؤسسات الولائية، خصص لمتابعة وضعية المحيط البيئي والإطار المعيشي للمواطن، عبر بلديات المقاطعة الإدارية (سيدي أمحمد، الجزائر الوسطى، المرادية والمدنية)، مع العمل على تهيئة وتحضير مختلف المؤسسات التربوية بمختلف الأطوار التعليمية الثلاثة، لإنجاح الاستفتاء على تعديل الدستور الذي سيجري يوم الفاتح نوفمبر القادم. كما تم تكليف مصالح البلديات والورشات الولائية، بتوفير ووضع سلال المهملات في الشوارع والطرقات، للتسهيل على العابرين رمي ما بحوزتهم من نفايات، على غرار الورق والقارورات...)، بالتالي تفادي انسداد البالوعات والمجاري المائية، التي قد تكون سببا في الفيضانات، وتكليف مصالح بلدية المدنية، بالتنسيق مع مؤسسة "أسروت"، بتنظيف وغسل حاويات القمامة، ورفع القمامة المنزلية والردوم بحي "الكونفور".

فيما بُرمجت عملية غرس النباتات على مستوى كل المساحات الجرداء، ومتابعة سقيها ببلدية المدينة من قبل مصالح "أوديفال" ومصالح البلدية، كما تم تكليف مصالح "سيال" والموارد المائية بتغيير قنوات الصرف الصحي، على مستوى شارع "80" و"82" محمد بلوزداد.

كما تعمل السلطات المعنية، على إنهاء أعمال إصلاح تسربات المياه الصالحة للشرب بشارع "محمد علي شاقور"، من قبل مؤسسة "سيال" ببلدية سيدي أمحمد، حيث قامت مصالح الموارد المائية بإنشاء شبكات قنوات الصرف الصحي، وبالوعات، ومجار مائية، انطلاقا من شارع "143" حسيبة بن بوعلي، واستبدال أثاث الحدائق القديمة ببلدية المدنية. كلفت مصالح بلدية سيدي امحمد، برفع النفايات المتراكمة في حضيرة البلدية، وإصلاح تسربات المياه بشارع بومنجل بلدية الجزائر الوسطى، وإسداء تعليمات لإعادة اﻷوضاع إلى حالها، بعد الانتهاء من اﻷشغال، لكل العاملين المتفاعلين، وتشديد الرقابة من قبل مسؤولي اﻷشغال. كما كلفت مصالح "سونلغاز"، بالتدخل لحل مشكل قناة الصرف الصحي بشارع اﻹخوة بليلي، وبرمجة حملة للقضاء على بعوض النمر بشارع حسين بلعجل.

العدد 7244
28 أكتوير 2020

العدد 7244