استعمال مكافحة انتشار البعوض والصراصير
  • القراءات: 124
م.أجاوت م.أجاوت

مكتب المواطنة وحقوق الإنسان يناقش الوضع البيئي

استعمال مكافحة انتشار البعوض والصراصير

التقى أعضاء المكتب التنسيقي للوسط، للاتحاد الوطني للمواطنة وحقوق الإنسان، برئيس المجلس الشعبي البلدي لبلدية براقي، بالنيابة، رشيد خلفوني، في اجتماع عقد مؤخرا بمقر المجلس، خصص لمناقشة موضوع نظافة وتطهير الأحياء من انتشار البعوض والحشرات الضارة، حيث تم الاتفاق على تكليف مسؤولي وأعوان مؤسسة حفظ النظافة والتطهير لولاية الجزائر "هربال"، بالخروج ميدانيا للقضاء على هذه الحشرات التي كثر انتشارها، خلال الأيام الأخيرة، برش وتعقيم الأحياء السكنية والشوارع بالمبيدات.

تم خلال هذا الاجتماع، التركيز على نظافة المحيط والأحياء السكنية بشكل خاص، لاسيما مع القلق المتزايد للسكان والعائلات القاطنة، من انتشار حشرات البعوض والصراصير، ومطالبتهم في عدة مرات الجهات المسؤولة على مستوى البلدية، ومصالح النظافة والتطهير، التدخل لمواجهة هذه الأخيرة والقضاء عليها، بالنظر للإزعاج الكبير الذي تتسبب فيه، خاصة أثناء الفترات الليلية. طمأن السيد خلفوني على هذا الأساس، بالعمل على اتخاذ الإجراءات والتدابير الاستعجالية اللازمة، لمواجهة هذه الظاهرة والقضاء عليها، والتكفل بهذا الانشغال الذي أرق السكان كثيرا، باستنفار مصالح مؤسسة "هربال" على مستوى مدينة براقي، بالتنسيق مع مصالح النظافة والتطهير التابعين للبلدية، إن اقتضى الأمر ذلك، مذكرا بأن كل مصالح البلدية مستعدة للتدخل من أجل التكفل بأي انشغال، قد يؤثر على السكان والقاطنين بمختلف الأحياء السكنية، التابعة لهذه الجماعة المحلية بشكل خاص.

كما كانت المناسبة، فرصة هامة لمناقشة الوضع الصحي الحالي لانتشار وتفشي جائحة "كورونا" على مستوى إقليم بلدية براقي، مع النائب بالمجلس الشعبي البلدي محمد ساحلي، خاصة في ظل ارتفاع الإصابات بعدوى هذا الفيروس في العديد من الأحياء السكنية، على غرار كل من حي "الحرية" القصديري، وبعض المراكز التابعة للدولة، وحوش الميهوب "2"، وحومة زرواطي بطريق الأربعاء، وزوج عيون، وحومة الطور الثالث، وحومة بوخاري، وحوش الميهوب "3"، وحي 66 مسكنا (شاليهات المرجة-الحرية)، عمارات حي ديار البركة سابقا، وأحياء سوبيماف، وبيبيميار، والسبايس، والعميرات، وحي 1078 مسكنا "بن طلحة"، وبن غازي، ودلبوز، وحي 2004 مساكن.

أمام هذا الوضع، تم التركيز على شروط وتدابير الوقاية، وضرورة التزام الحجر الصحي، وتفادي الخروج إلا للضرورة القصوى، واجتناب التجمعات، دون إغفال الحذر والوعي بخطورة هذا الفيروس القاتل. كما علم في هذا الإطار، عن قرب، عودة رئيس المجلس الشعبي البلدي، الحاج غازي، لمزاولة نشاطه بشكل عادي، بعد تحسن حالته وتماثله للشفاء، على إثر إصابته بفيروس "كورونا".

من جهة أخرى، طالب سكان حي "الحرية" القصديري، بالمرجة التابع لبلدية براقي، بالتحرك العاجل لمصالح النظافة "إكسترانات"، من أجل رفع النفايات المتراكمة منذ مدة على مستوى حيهم، والعمل على إزالة المزبلة المتواجد أمام ثانوية "طويلب"، التي أصبحت تشوه المكان كثيرا، وتهدد صحة وسلامة التلاميذ والمتمدرسين بهذه المؤسسة التربوية بشكل عام. كما طالب قاطنو هذا الحي القصديري، بتعجيل ترحلهم الفوري نحو سكنات اجتماعية لائقة تحفظ كرامتهم، وتعيد لهم الأمل في الحياة من جديد.

إقرأ أيضا.. في المراسلون

المزيد من الأخبار

24 % من مجموع المساجد توفرت فيها الشروط.. بلمهدي:

الفتح يشمل 4 آلاف مسجد

القاضي بمجلس المحاسبة عبد الرؤوف بوخالفة لـ ”المساء”:

محاكمة”الإخوة كونيناف” خطوة أخرى في مكافحة الفساد

حصيلة كورونا خلال الـ24 ساعة الأخيرة

9 وفيات..521 إصابة جديدة وشفاء 423 مريضا

تحت إشراف قائد القوات البرية اللواء عمار عثامنية

تخرّج 9 دفعات من الضباط بالمدرسة العليا للمشاة بشرشال

الخبير في مجال المؤسسة سليمان أصلاح لـ«المساء":

إجراءات استعجالية ينبغي اتباعها لنجاح عودة النشاط الاقتصادي

إثر الهزتين الأرضيتين اللتين ضربتا ميلة

وصول 12 شاحنة محملة بمساعدات للمتضررين

اشترطت تحقيقا دوليا محايدا وتقديم المساعدات عبر الأمم المتحدة

30 دولة مانحة لإنقاذ لبنان من الانهيار ،،،

العدد 7177
09 أوت 2020

العدد 7177