إطلاق حملة التشخيص والوقاية من مختلف الأمراض
❊حنان.س ❊حنان.س

مدارس بومرداس

إطلاق حملة التشخيص والوقاية من مختلف الأمراض

تنطلق في منتصف سبتمبر الجاري، على مستوى مدارس ولاية بومرداس، حملة التشخيص والوقاية من مختلف الأمراض، لاسيما المعدية، كالقمل وفقر الدم وتسوس الأسنان وغيرها، بإشراف وحدات الصحة المدرسية، في انتظار إعلان وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات قريبا، عن منهجية العمل الجديدة الخاصة بالطب المدرسي، لتطويق مختلف الأمراض المسجلة بالمدارس.

أفادت مديرة الموارد البشرية بالمؤسسة العمومية للصحة الجوارية لبومرداس، السيدة حياة بوحالو، أنه يتم حاليا التحضير لإطلاق الحملة السنوية للتشخيص والوقاية من مختلف الأمراض على مستوى مدارس ولاية بومرداس، موضحة لـ«المساء"، في لقاء خاص، أن الهدف الرئيسي من إطلاق هذه الحملات السنوية، يتمثل في حصر بؤر بعض الأمراض شديدة العدوى، مثل القمل التي تنتشر بسرعة كبيرة كل سنة في الوسط المدرسي، بسبب نقص النظافة، رغم حملات الوقاية التي تنظمها نفس الجهة سنويا، للحفاظ على النظافة الشخصية، لاسيما التأكيد على أهمية غسل اليدين.

كما تعمل الوحدات الطبية، وعددها 11 وحدة تابعة لقطاع المؤسسة العمومية للصحة الجوارية "الشهيد محمد بويحياوي"، على كشف أمراض أخرى، من أجل حصرها للتدخل الفوري. وحسب نفس المسؤولة، فإن أهم الأمراض الأخرى الأكثر انتشارا في المؤسسات التربوية؛ الحساسية بكل أنواعها، لاسيما من الغبار وبعض أنواع الطعام وحتى الحساسية من المناخ، وهو ما جعلها تلمح إلى انتشار الزكام والأنفلونزا والتهاب اللوزتين، لاسيما خلال موسم الشتاء والبرد، إلى جانب الأمراض التنفسية والتبول اللاإرادي وضعف البصر، وحتى فقر الدم الناجم عن سوء التغذية.

يرجع السبب الرئيسي في الإصابة بهذه الامراض تحديدا، إلى سوء التغذية واعتماد الكثير من المدارس تقديم وجبات باردة تتمثل أساسا في قطعة خبز وجبن وفاكهة في أحسن الحالات، وهي وجبة فقيرة جدا، لاسيما بالنسبة لأطفال المدارس المتواجدة بالمداشر والقرى ممن يتعذر عنهم الانتقال إلى منازلهم وقت الغداء، بسبب بعد المسافة، ناهيك عن الانتشار الكبير للوجبات السريعة والمشروبات الغازية التي تؤدي إلى السمنة، وهو مرض آخر تدق حوله نواقيس الخطر، بالنظر إلى ما قد ينجر عنه من أمراض أخرى، كالسكري وارتفاع الضغط الدموي.

كما أشارت المسؤولة إلى انتشار مرض آخر في الوسط المدرسي بدرجة تثير الاندهاش كل سنة، وهو تسوس الأسنان، وقالت إن وحدات الطب المدرسي تقوم سنويا، بحملات تشخيص ووقاية من هذا المرض، والالحاح على أهمية العناية بالنظافة الشخصية وصحة الفم، ورغم ذلك، فإن أزيد من 90٪ من تلاميذ المدارس يعانون من تسوس الأسنان، مؤكدة أن وزارة الصحة أقرت مؤخرا، وجود برنامج جديد يخص الصحة المدرسية، سيتم الإعلان عنه قريبا، معلقة بقولها، إنه من الممكن جدا أن يحمل هذا البرنامج خطة عمل ميدانية جديدة لتطويق مختلف الأمراض والأوبئة المسجلة في الوسط المدرسي سنويا.

إقرأ أيضا..

واجهنا باستراتيجية محكمة مؤامرة ضد الجزائر وشعبها
19 سبتمبر 2019
قايد صالح مؤكدا تحقيق كل ظروف الشفافية لإجراء الرئاسيات:

واجهنا باستراتيجية محكمة مؤامرة ضد الجزائر وشعبها

تقرير رفع الحصانة عن طليبة يرفع إلى مكتب المجلس
19 سبتمبر 2019
في ظل تمسك المعني بموقفه

تقرير رفع الحصانة عن طليبة يرفع إلى مكتب المجلس

العدد 6904
19 سبتمبر 2019

العدد 6904