ألف مسكن تنتظر التوزيع من 3 سنوات
  • القراءات: 311
س.زميحي س.زميحي

تيزي وزو

ألف مسكن تنتظر التوزيع من 3 سنوات

دعا والي تيزي وزو محمود جامع، خلال زيارة قام بها للقطب الحضري الجديد بذراع الميزان، الواقعة جنوب الولاية، إلى ضرورة التنسيق بين عدة أطراف لضمان إنجاز المشاريع في وقتها، واستلامها جاهزة من كل النواحي، حتى يتمكن المستفيدون منها من استغلالها دون مشاكل تنتظرهم لاحقا، مؤكدا أهمية تسوية وضعية العقارات قبل مباشرة الإنجاز، مضيفا أن الاستفادة من حصص سكنية للبلديات مرهون بمدى توفير العقار. 

الوالي الذي تفقد خلال الأسبوع الماضي، المشاريع السكنية المبرمجة بالقطب الحضري الجديد لذراع الميزان، وقف على وتيرة إنجاز البرامج السكنية التي سطرت كأهداف للاستلام سنة 2020، والذي يضمن مشروع 1000 مسكن اجتماعي، و521 مسكن ”عدل” ومرافق أخرى، في وقت انتهت أشغال إنجاز عمارات هذه المشاريع، في انتظار التهيئة الخارجية التي أكد أهمية التنسيق لإنهائها. وجه الوالي تعليمات للمؤسسات المنجزة ومكاتب الدراسات، بغية ضمان المتابعة، بالتنسيق مع ”أوبيجي” ووكالة ”عدل” لتسوية كل المشاريع المتعلقة بالشبكات المختلفة، من أجل استلام السكنات قبل 5 جويلية المقبل، مضيفا أن مواعيد إنهاء الأشغال المتعلقة بالتهيئة الخارجية، محددة في الصفقات الممنوحة للمؤسسات، مشيرا إلى أن هناك التزاما شخصيا من طرف بعض المقاولين لبذل المجهود والالتزام بالمواعيد، مؤكدا برمجة زيارات لمتابعة المشاريع وضمان تحديد كيفية التدخل لإنجاز الشبكات المختلفة.

قال الوالي، إن الاستفادة من البرامج السكنية مرهون بمدى توفر البلديات على أوعية عقارية، موضحا أن منح حصص سكنية لا يتوقف على اختيار الأرضية وتخصيص رقعة فحسب، إنما يجب التأكد من ملكية الأرضية، سواء كانت تابعة للبلدية أو لأملاك الدولة من أجل تفادي المشاكل.

بخصوص المشاكل المطروحة على مستوى قطب الامتياز لتيزي وزو، قال الوالي، إن الأقطاب الحضرية بالولاية مرتبطة بعدة جهات، حيث توجد مشاريع تابعة لـ"أوبيجي”، ”عدل” وكذا أشغال التهيئة الخارجية التي تقف على عاتق مديرية البناء والعمران، مؤكدا أن مصالح الولاية حريصة على إنهاء مختلف التدخلات والأشغال، لتفادي الوقوع في إشكالية تسوية الأوعية العقارية للسكنات، خاصة ما تعلق منها ببرنامج ”عدل”، مشيرا إلى أن مصالحه طالبت بتقييم مستمر لوضعية الأراضي الممنوحة للمقاولين بهدف إنجاز السكنات.

للإشارة، كانت الزيارة بالنسبة للوالي، فرصة لتفقد مشروع إنجاز 1000 مسكن اجتماعي، انتهت أشغال إنجازها منذ أزيد من 3 سنوات، فيما لم تتمكن مصالح بلدية ذراع الميزان من توزيعها، بسبب افتقار الحي السكني للتهيئة الخارجية، مع غياب كلي للشبكات المختلفة والطرق، حيث دعا الوالي المؤسسات المكلفة بإنجاز الشبكات المختلفة، إلى مضاعفة الجهود لضمان توزيع السكنات في تاريخ 5 جويلية المقبل، كما وقف على مشروع إنجاز حصة 521 مسكنا، و348 مسكنا من صيغة ”عدل”، حيث أن البرنامج الذي انطلق سنة 2013، ينتظر الانتهاء منه في نهاية ماي المقبل، بينما أشغال التهيئة الخارجية تكون جاهزة في أوت القادم.

تفقد الوالي مجمعين مدرسيين، أحدهما تدعم به برنامج السكن الاجتماعي الذي تتكفل بإنجازه ”أوبيجي”، وآخر حي ”عدل” الذي يتكفل به وكالة ”عدل”، حيث دعا الوالي المؤسسات المنجزة إلى ضمان وضع المرفقين تحت تصرف قطاع التربية قبل الدخول المدرسي المقبل، ليفتحا أبوابهما من أجل استقبال التلاميذ، وتفقد محطة مياه الصرف الصحي للقطب الحضري بذراع الميزان، التي ينتظر استلامها نهاية أفريل المقبل.

العدد 7212
21 سبتمبر 2020

العدد 7212