يوم دراسي حول السكري وسبل التكفل بالمرضى
  • القراءات: 359

أولاد جلال ببسكرة

يوم دراسي حول السكري وسبل التكفل بالمرضى

احتضنت المؤسسة الاستشفائية العمومية الجوارية "عاشور زيان" بالمقاطعة الإدارية أولاد جلال في ولاية بسكرة، أشغال يوم دراسي حول داء السكري وسبل التكفل بعلاج المرضى مؤخرا، نشطته نخبة من الأخصائيين الذين دعوا المواطنين للتقرب من المؤسسة، والاستفادة من فحوصات بالمجان ونصائح قيمة.

كانت مصلحة الاستعجالات الطبية الجراحية بالمؤسسة الاستشفائية "عاشور زيان" بأولاد جلال، على موعد مع تنظيم يوم مفتوح حول داء السكري، حيث يتم إجراء فحوصات وتحاليل مجانية، إضافة إلى أنشطة تحسيسية حول المرض، بمشاركة أطباء أخصائيين، وعلى رأسهم الطبيبة الأخصائية جلول مريم، التي لها باع طويل في مجال التكفل بمرضى السكري وأمراض الغدد.

أوضحت الأخصائية أن الأبواب مفتوحة للجميع، من أجل الكشف المبكر عن داء السكري، مضيفة أن كل المواطنين معنيون، والفريق الطبي المتخصص في التشخيص المبكر عن الداء على أهبة الاستعداد للقيام بواجبه على أتم وجه، مشيرة إلى وجود أخصائي في التغذية يقدم النصائح للزوار، لافتة إلى أن التحاليل الطبية مجانية أيضا.

قالت الأخصائية، إن كل من يريد القيام بالعملية مرحب به، كما يستفيد المصابون بالمرض من دروس مختصرة، حول كيفية تناول الأغذية خلال أداء شعيرة الصيام وطريقة تناول الدواء وأخذ الأنسولين، لاسيما أننا على مقربة من الشهر الكريم.

أضافت الدكتورة جلول أن غير المصابين أيضا، بإمكانهم التقرب من المصلحة، من أجل الاستفادة من التحاليل اللازمة، وإذا اكتشف لديهم المرض، سيتم التكفل بهم من خلال اتخاذ كل الإجراءات الضرورية، وإذا ثبت أنهم ليسوا مرضى، يستفيدون من نصائح قيمة مخصصة لهذا الغرض من أجل الحفاظ على صحتهم معافاة.

تجدر الإشارة إلى أن تنظيم مثل هذه الأبواب المفتوحة يعد مكسبا للمرضى والمواطنين على مستوى المقاطعة الإدارية أولاد جلال، باعتبار أن الدعوى عامة للجميع، حسب المنظمين لهذه التظاهرة الطبية التي لاقت استحسان الشارع.

العدد 7247
01 نوفمبر 2020

العدد 7247