وحدات متابعةلفائدة الأطفال الذين يعانون من أعراض نفسية
  • القراءات: 336
بوجمعة ذيب بوجمعة ذيب

سكيكدة

وحدات متابعةلفائدة الأطفال الذين يعانون من أعراض نفسية

قامت مديرية الصحة والسكان لولاية سكيكدة، بتعبئة كل الأخصائيين النفسانيين وأطباء وحدات الكشف والمتابعة على مستوى كل المؤسسات التربوية، بما فيها الأطباء الأخصائيين في الأمراض النفسية للأطفال، من أجل التكفل الأمثل بكل التلاميذ الذين يعانون من أعراض نفسية، خاصة بعد اجتياز فترة عصيبة من موجة ثالثة لوباء "كورونا"، وحجر صحي وأزمة الحرائق التي شهدتها العديد من الولايات، ومنها ولاية سكيكدة، وما خلفته من آثار وأضرار نفسية عند العديد من الأطفال والمراهقين.

حسب مديرية الصحة والسكان للولاية، فإن التكفل السريع بكل تلك الحالات، يندرج في إطار توفير كل الظروف الملائمة للتلاميذ، وتهيئتهم نفسيا في مزاولة دراستهم، خاصة أن هذه الأخيرة، بالتعاون والتنسيق مع مديرية التربية للولاية، وضعت تحت تصرف الأولياء وحتى الأسرة التربوية، وحدات للكشف على مستوى كل المؤسسات التربوية بكل الأطوار، يتم توجيهها فيما بعد للعلاج والمتابعة، إما من قبل أخصائي نفساني، أو طبيب مختص في الأمراض النفسية للأطفال. تؤكد مديرية الصحة للولاية، عن توفر كل الفحوصات الطبية الضرورية التي تفترضها تلك الحالات، بما فيها التكفل النفسي على مستوى العيادات متعددة الخدمات، وكذلك الفحوصات المختصة في الأمراض النفسية للأطفال يوميا، بكل من المركز الوسيط لمكافحة الإدمان بمرج الذيب بوسط المدينة، والمؤسسة الاستشفائية المختصة في الأمراض العقلية بالحروش، وكذا على مستوى المركز الوسيط للصحة العقلية بالقل.