مساعدات طبية لمستشفى جيجل
  • القراءات: 288
ق. م ق. م

سطيف

مساعدات طبية لمستشفى جيجل

تسلَّم، الأسبوع الماضي، مستشفى محمد الصديق بن يحيى بجيجل، هبة من المساعدات الطبية من طرف المكتب الولائي لجمعية العلماء المسلمين الجزائريين لولاية سطيف، ستخصص للتكفل بمرضى كوفيد-19.

وأوضح، بالمناسبة، رئيس المكتب الولائي بسطيف لجمعية العلماء المسلمين الجزائريين موسى ميلي، أن هذه المساعدات التي ساهم في تحصيلها فرعا جمعية العلماء المسلمين الجزائريين لولايتي قالمة وبرج بوعريريج، تتمثل في أجهزة طبية متنوعة، بالإضافة إلى تسخير فريق طبي يضم خمسة أطباء خواص، تابعين للمنبر الطبي للجمعية؛ كمساهمة ضمن مجهود مجابهة هذا الوباء. وأضاف السيد ميلي أن الأطباء الذين كانوا ضمن قافلة المساعدات، سيمكثون بمستشفى جيجل لمدة ثلاثة أيام، أوكلت لهم مهمة مساندة الفريق الطبي العامل بمستشفى محمد الصديق بن يحيى؛ لما يتمتعون به من خبرة في متابعة مرضى كوفيد-19، فضلا عن إشرافهم على مساعدة الطاقم الطبي في استعمال الأجهزة الطبية الحديثة، التي تم جلبها ضمن المساعدات.

وتتكون المساعدات الطبية التي تَسلّمها مسيّرو مستشفى جيجل، من 15 حقيبة بوسينياك، وهي أجهزة تساعد مرضى كوفيد-19 الذين يتواجدون في مرحلة متقدمة من المرض، في تفادي مرحلة الإنعاش؛ إذ تسمح بفتح الأسناخ الرئوية، ومن ثم ضمان تنفس جيد. كما تضم المساعدات مولدات الأكسجين، وكذا أجهزة قياس نسبة الأكسجين في الدم، فضلا عن 24 ألف كمامة، وقنطارين (2) من المحلول المعقم، وألبسة وخوذات طبية واقية. يُذكر أن مديرية الصحة والسكان بالولاية تسلمت يوم الخميس، سيارتي إسعاف مجهزتين، على سبيل الإعارة من طرف المجمع الصناعي لإسمنت الجزائر (جيكا)، فضلا عن كميات من مواد التطهير والتنظيف.

 

العدد 7272
30 نوفمبر 2020

العدد 7272