مدير مستشفى ”أول نوفمبر” الجامعي يدق ناقوس الخطر
  • القراءات: 891

التكفل بمرضى السرطان من ولايات أخرى

مدير مستشفى ”أول نوفمبر” الجامعي يدق ناقوس الخطر

دق المدير العام للمؤسسة الاستشفائية الجامعية لوهران أول نوفمبر 1954”، ناقوس الخطر بخصوص تحويل مرضى السرطان من ولايات أخرى نحو وهران للعلاج الكيميائي، بعد العملية الجراحية، مشيرا إلى أن ذلك يمثل عبئا ماليا إضافيا كبيرا لمؤسسته.

 

أبرز محمد منصوري خلال ندوة صحفية عقدها مؤخرا، أن مرضى السرطان القادمين من ولايات أخرى، ويخضعون لعمليات جراحية داخل المؤسسة الاستشفائية الجامعية لوهران، يرفضون بعد ذلك متابعة علاجهم الكيميائي في منازلهم، رغم توفر العلاج في ولاياتهم الأصلية، هؤلاء المرضى يفضلون البقاء في المؤسسة الاستشفائية الجامعية لتلقي العلاج الكيميائي، في حين يتوفر في مكان آخر.. إنه عبء مالي إضافي على مؤسستنا، لأن الأدوية التي لدينا يجب أن تكون عادة للمرضى القاطنين في وهران، يقول المسؤول، نافيا وجود انقطاع في الأدوية ضد السرطان، وأضاف جميع المنتجات متوفرة في صيدلية المستشفى المركزي على مستوى مؤسستنا، إلا إذا كان هناك انقطاع على المستوى الوطني.

حسب الدكتور منصوري، فإن التكفل بالعلاج الكيميائي لمرضى الولايات الأخرى يكون على حساب مرضى ولاية وهران، و«هذا الأمر مرفوض، لأن كل مريض يجب أن يعالج في مكان إقامته، لافتا إلى أن بعض المرضى يقطعون مسافة تتباين بين 200 و300 كيلومتر لمتابعة العلاج الكيميائي في وهران، في حين يتوفر الأخير في مدينتهم، وأضاف أنه حتى في وهران يجب أن يضمن كل مركز العلاج لسكان الولاية، مبرزا أن هناك خمسة مراكز في الولاية وهي المؤسسة الاستشفائية الجامعية والمركز الاستشفائي الجامعي ومستشفيات المحقن وعين الترك ومركز مكافحة السرطان بمسرغين.

كما صرح أنه تم إنشاء هذه المؤسسات وفقا للتوزيع الجغرافي الدقيق، مشيرا إلى أنه يوجد في الجزائر 70 مركزا للتكفل بمرضى السرطان، أي مركز على الأقل بكل ولاية يتوفر على العلاج الكيميائي، ودعمت الوزارة الوصية كل مركز بأربعة أطباء على الأقل، وموارد مالية حسب عدد السكان الواجب تغطيتهم.

أبرز الدكتور منصوري أن هذه الخلايا المتعلقة بمكافحة السرطان على مستوى المؤسسة الاستشفائية الجامعية، أضرت بمصالح أخرى، كاشفا عن أنه تم تخصيص ما لا يقل عن مليار دينار لاقتناء أدوية علاج السرطان، في حين أن الخدمات الأخرى الباقية (45 مصلحة) تتقاسم 4ر1 مليار دينار المتبقية، مع العلم أن الغلاف المخصص للمنتجات الصيدلانية يقدر بـ 4ر2 مليار دينار.

في هذا الإطار، أبرز المتحدث أن المصالح الأخرى، ورغم العمل الاستثنائي الذي تقوم به، تحتاج إلى تجهيزات جديدة وممارسين وتكوينات وغيرها، قائلا إنه من المستحيل في الوقت الحالي، بسبب الأزمة، إذا استطعنا  التكفل فقط بمرضى وهران وبقي الأخرون يعالجون في ولاياتهم، ستتحسن الوضعية حتما.

ذكر منصوري أن المؤسسة الاستشفائية الجامعية ليس لديها ميزانية، لكن تستفيد بإعانات من الدولة، لأنها مؤسسة تخضع لمحاسبة خاصة وليست ذات طابع إداري، مثل المؤسسات العمومية الاستشفائية.

صرح أن هناك حاجة إلى التعاقد مع هيئات الضمان الاجتماعي، ويمكن تحسين الوضعية وإدخال الأموال للمستشفى، مفيدا أن هذا التعاقد بطيء  وقد انطلقنا في هذه العملية مؤخرا فقط مع مصالح أمراض وجراحة القلب، ونسعى إلى القيام بذلك مع مصالح أخرى في أقرب وقت ممكن.

دعا الدكتور منصوري مسؤولي مصالح أمراض القلب والأعصاب والمسالك البولية والجهاز الهضمي وأمراض النساء وغيرها، إلى المزيد من التنسيق مع المؤسسات الصحية للولايات الأخرى، من أجل تكفل أفضل بمرضى السرطان دون الإخلال بتوازن المؤسسة الاستشفائية الجامعية.

الجدير بالذكر، أن المؤسسة الاستشفائية الجامعية تتكفل منذ بداية العام الجاري، بأزيد من 10 آلاف عملية جراحية، وأزيد من 220 ألف استشارة وما يقارب 45 ألف علاج بالمستشفى.

إقرأ أيضا.. في المجتمع

اتفاقيات مع مراكز الأشعة لإجراء فحص ”الماموغرافيا”

"البدر” تستعد لإحياء الشهر الورديّ

جمعية كافل اليتيم فرع "العفرون"

توزيع 150 حقيبة مدرسية

حسب دراسة حديثة حول مخاطر التدخين

رائحة الدخان تصاحب المدخن إلى البيئة النقية

الأمين العام للمنظمة الوطنية للسياحة المستدامة، لـ "المساء":

هدفنا ترقية وجهة الجزائر السياحية المستدامة

رغم أن موعد الدخول المدرسي لم يحدَّد بصورة نهائية

إقبال على اقتناء اللوازم المدرسية لتهيئة الأبناء للعودة

المزيد من الأخبار

بعد استدعاء الرئيس للهيئة الناخبة بشأن مشروع الدستور

استفتاء نوفمبر.. العدّ التنازلي

مشروع الدستور يضعه في مصاف المجالس الاستشارية

المجتمع المدني.. قوة ضاربة في التغيير وتكريس المواطنة

وفاة الرئيس المالي السابق موسى طراوري

الرئيس تبون يعزي عائلة الفقيد والشعب المالي

حصيلة نوعية للجيش الوطني الشعبي خلال أسبوع

تدمير 11 مخبأ وتوقيف 3 عناصر دعم للجماعات الإرهابية

اتفاقية ”اليونسكو” حول التراث الثقافي المغمور بالمياه

إعادة انتخاب توفيق حموم على رأس المجلس العلمي

محكمة سيدي محمد بالعاصمة

8 سنوات سجنا لولد عباس و4 سنوات لبركات

السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات:

المراجعة الاستثنائية للقوائم الانتخابية هذا الأحد

حصيلة كورونا خلال 24 ساعة الأخيرة

13 وفاة.. 232 إصابة جديدة وشفاء 159 مريض

6 ملفات في اجتماع مجلس الحكومة برئاسة جراد

إجراءات هامة في قطاعات السكن والمالية والفلاحة

لزهاري يثمّن اعتماد نظام التصريح من أجل التظاهر

ثورة حقيقية في مجال الحريات

مجاهدون ومؤرخون ييرزون مآثر المجاهد الفقيد توفيق المدني

دعوة إلى صون ذاكرة الأمة وتعزيز التواصل بين الأجيال

فيما تواصل المنظمة البحث عن توازنات السوق.. خبراء لـ"المساء”:

التحديات المطروحة أمام ”أوبك” تفرض عليها التكيف مع التحولات

وضع كل الامكانيات تحت تصرف الهيئة الوطنية..وزير المالية:

النظام البنكي والمالي مكيف لمكافحة تبييض الأموال

شجبت انتهاكات الكيان الصهيوني ووجهت نداء للمجتمع الدولي

الجزائر دائما مع فلسطين

الرئيس غالي أمام ندوة جنيف الدولية حول الصحراء الغربية :

كل تسوية خارج إطار حق تقرير المصير مآلها الفشل

العدد 7209
17 سبتمبر 2020

العدد 7209