متى يستوجب حزنك زيارة الطبيب؟

متى يستوجب حزنك زيارة الطبيب؟

إذا فقدت أحد أحبائك مؤخرا وتشعر بانعدام عميق للثقة أو بفقدان الأمل أو اللهفة الشديدة لحبيبك إلى درجة أنه لا يمكنك مزاولة أعمالك اليومية أو بحالة عدم تحسن الحزن الشديد بمرور الوقت، فيجب عليك زيارة الطبيب. وفي بعض الأوقات، قد يفكر الأشخاص الذين يشعرون بالحزن الشديد في الانتحار. في حال تفكيرك في الانتحار تحدّث إلى شخص ما تثق به. وبشكل خاص، يمكنك الاستفادة من المساعدة المهنية إذا استمررت بمرور الوقت في الآتي:

مواجهة مشكلة في تنفيذ الأعمال المعتادة.

الانسحاب من الأنشطة الاجتماعية.

المعاناة من الاكتئاب أو الحزن العميق.

التفكير في تحمل الذنب أو لوم النفس.

الاعتقاد بأنك قد أخطأت أو كان بإمكانك منع الوفاة.

  فقدانك شعور الهدف في الحياة.

الشعور بأن الحياة لا تستحق أن تحياها بدون الحبيب.

  تتمنى لو أنك توفيت مع من تحب.

إذا راودتك أفكار بالانتحار.

ويمكنك البدء من خلال الاتصال بالطبيب. وبعد الزيارة الأولية قد يحيلك الطبيب على مقدم خدمات الصحة العقلية، الذي يمكنه مساعدتك في تشخيص أعراضك وتقديم خطة العلاج.

إقرأ أيضا.. في المجتمع

رئيس المنظمة الجزائرية للتراث والسياحة والصناعات التقليدية:

التراحم خلال الوباء شعارنا والمساهمةُ في الرقيّ السياحي والتراثي غايتنا

جمعية جزائر الخير

نشاط مكثف خلال شهر رمضان

الأخصائية النفسانية نسرين العمري لـ "المساء":

إطلاق مبادرة "سنمسك بيد طفل صعب التعلم"

روتين تبنّاه الكثيرون خلال الحجر الصحي وعدم العمل

النوم نهارا والسهر ليلا يرهق الجسم ويُضعف التركيز

رئيس الجمعية الوطنية ”منتدى التنمية البشرية الجزائري”:

ساهمنا في مجابهة ”كورونا” من مجال اختصاصنا

تعليم الطفل الرسم والفن خلال فترة الحجر والمكوث في البيت

جمال للروح وتوازن للمشاعر

تعدّ أساسية في المطبخ الغرداوي

تهافت كبير على الكوسة المحلية

الإفراط في الأكل بعد انقضاء رمضان

مختصون ينصحون بالتنقل السلس والآمن

رغم تواجد الأولياء في البيت 

الأطفال عرضة للحوادث المنزلية

العدد 7119
01 جوان 2020

العدد 7119