فتح أول قسم في المتوسط لأطفال ”التريزوميا”
  • القراءات: 355
رشيدة بلال رشيدة بلال

مديرية التربية لولاية البليدة

فتح أول قسم في المتوسط لأطفال ”التريزوميا”

فتحت مديرية التربية الوطنية لولاية البليدة، أول أمس، أول قسم خاص بأطفال متلازمة ”داون” بالطور المتوسط، على مستوى متوسطة ”أحمد  بوسليماني”، بهدف تعميم تمدرسهم، فيما لقي قرار الفتح ترحيبا كبيرا من الأولياء، بعد التأخر المسجل في الدخول الاجتماعي لهذه الفئة، بسبب تداعيات جائحة ”كورونا” وما يتطلبه البروتوكول الصحي من تدابير، وعدم تهيئة الظروف البيداغوجية للتكفل بتعليمهم و تأطيرهم.

أرجعت مديرة التربية غنيمة آيت إبراهيم، على هامش إشرافها على مراسم فتح القسم، التأخر المسجل لفائدة أول دفعة لذوي الاحتياجات الخاصة، المصابين بمتلازمة ”داون”، والذين يقدر عددهم بـ11 تلميذا، إلى تأثيرات الجائحة من جهة، والتأخر المسجل في ضبط البرامج الموجهة لتعليم هذه الفئة من ناحية أخرى، لافتة إلى أن فتح القسم جاء استجابة لنداءات أولياء التلاميذ المتكررة والمطالبة بضرورة منح هؤلاء الأطفال فرصة مواصلة التعلم وفق برنامج دراسي مكيف، داعية بالمناسبة، مديرية النشاط الاجتماعي إلى ضرورة الالتزام بمرافقة هذه الفئة من حيث تأطيرهم ومتابعة البرامج الدراسية، لتمكينهم من مواصلة مشوارهم الدراسي.

من جهته، عبر جعفري، رئيس الجمعية ”ترزوميا” لولاية البليدة، عن ترحيبه الكبير بفتح أول قسم على مستوى ولاية البليدة، مؤكدا أن الجمعية تملك كل الخبرة الميدانية التي تمكنها من مرافقة مديرية التربية، لتسهيل تمدرس هذه الفئة وتمكينها من الاندماج في المجتمع والاعتماد على نفسها.

العدد 7320
26 جانفي 2021

العدد 7320