غرس 85 ألف شجيرة منذ أكتوبر الماضي
  • القراءات: 319
ق٠ م ق٠ م

تبسة

غرس 85 ألف شجيرة منذ أكتوبر الماضي

مكنت حملة التشجير، التي أطلقتها محافظة الغابات لولاية تبسة، بالتنسيق مع عدة قطاعات، مطلع شهر أكتوبر الماضي، من غرس ما لا يقل عن 85 ألف و688 شجيرة من مختلف الأصناف عبر إقليم الولاية، حسب ما كشف عنه المحافظ الولائي للغابات، محمد عجيب عيواج.

أفاد المسؤول، بأن حملة التشجير الواسعة التي استفادت منها هذه الولاية الحدودية، التي تتميز بطابع سهبي، تندرج ضمن الحملة الوطنية الكبرى للتشجير التي أقرتها السلطات العليا في البلاد، بهدف إعادة تأهيل الغطاء النباتي، خاصة بعد الأضرار التي شملت المئات من الهكتارات جراء حرائق الغابات.

وقد أسفرت هذه العملية، التي استمرت إلى غاية 21 مارس المنقضي، عن غرس هذا العددالهاممن الشجيرات من مختلف الأصناف، من بينها الأشجار المثمرة، على غرار اللوز والفستق الحلبي والخروب والتين الشوكي والزيتون والنخيل والصنوبر الحلبي وغيرها، حسب ما أشار إليه نفس المسؤول، مبرزا أن ولاية تبسة احتلتالمرتبة الخامسة وطنيا، حسب آخر الإحصائيات التي أعلنت عنها المديرية العامة للغابات.

ذكر السيد عيواج أنه تم مؤخرا، بمناسبة اليوم العالمي للغابات، غراسة ما لا يقل عن 10 آلاف شجيرة بمحيط منطقةبورمانببلدية بكارية، مؤكدا أن مصالحه تعمل على دعم الراغبين في الاستثمار في المجال الغابي، سواء من أجل استحداث فضاءات للترفيه والاستجمام أو استخلاص الزيوت من النباتات العطرية والطبية، بهدف تثمين المنتوج الغابي وإدراجه ضمن المسار الإنتاجي ودفع عجلة التنمية محليا ووطنيا. للإشارة، فإن ولاية تبسة الحدودية تضم مساحة غابية تفوق 211 ألف هكتار، أي ما يمثل 16 بالمائة من المساحة الإجمالية للولاية، منها أزيد من 123 ألف هكتار غابات بنسبة 59 بالمائة، حيث تسعى محافظة الغابات إلى الحفاظ عليها من التلف وتوسيعها.