خطوات هامة لترتيب منزلك من الفوضى
  • القراءات: 632
ق. م ق. م

لتحافظي على توازنك النفسي في وجود الأطفال

خطوات هامة لترتيب منزلك من الفوضى

الحفاظ على نظافة المنزل وترتيبه مع وجود الأطفال، أمر أشبه بالمعجزة، فالطفل يكون في حالة استكشاف دائما، فهو تارة يلعب بالمكعبات لمحاولة بناء شيء ما، وتارة أخرى، يعبر عن مواهبه الفنية بالرسم على أسطح المنزل المختلفة، وهناك كذلك على سبيل المثال، سباقات السيارات وحفلات الشاي وعمليات غزو خزانات الملابس، وإخراج كل ما فيها فقط لقتل الوقت، بالإضافة إلى الكوارث التي يتسبب فيها الأطفال حينما يتوجه تركيزهم إلى المطبخ.

حددي الأماكن التي يسمح باللعب فيها، مثل غرفة اللعب أو غرفة الطفل، مع التحذير بشكل واضح من أنه سيتم أخذ أي لعبة تعثرين عليها خارج حدود هذا المكان. وللحفاظ على نظافة هذه الغرفة، زوديها بصندوق كبير، لوضع كل الألعاب فيه بمجرد الانتهاء من اللعب منها.

حددي المواعيد التي يسمح فيها باللعب، بعد أن حددت المكان المخصص لذلك، حان الآن وقت تحديد مواعيد اللعب المناسبة، ويجب الالتزام بهذه المواعيد بشكل دقيق وإرجاع كل الألعاب إلى أماكنها المخصصة، وإلا ستخفينها ولن يتمكن الطفل من اللعب بها لفترة من الزمن. هنا تأتي فائدة الصناديق الكبيرة، حيث ستجعل من عملية تخزين الألعاب أمرا سهلا ولا يحتاج لوقت. نظمي مواعيد لعب لابنك مع أبناء آخرين وأضيفي شرائط مغناطيسية إلى جدران غرفة النوم، إذا كان أطفالك يعشقون اللعب بالسيارات المصنوعة من المعدن، فأنتِ بالتأكيد لا ترغبين في أن تضغط قدمك على واحدة من هذه السيارات خلال السير في المنزل، لذلك اشرحي لطفلك أن هذه الشرائط المغناطيسية هي أماكن لركن السيارة، تشبه تماما الأماكن التي يستخدمها الكبار لوضع سيارتهم فيها، سيشجعه ذلك على ركن سيارته في مكانها الصحيح بعد الانتهاء من اللعب بها، وهو ما سيحافظ على نظافة المنزل بشكل كبير، واستخدمي حافظات الطعام البلاستيكية في تخزين الألعاب، خصوصا ألعاب التركيب ذات القطع الدقيقة، مع وضع صورة للشكل النهائي للعبة على غطاء هذه العلب، ليتسنى لطفلك معرفة الشكل الذي عليه تركيبه، وحفظ أجزاء هذه الألعاب في نفس المكان.

يمكنك الاستعانة بالرفوف البلاستيكية "التربو" استخدميها لتخزين أحذيتهم وحقائبهم المدرسية، بهذا سيضع كل طفل أغراضه في المكان المخصص، بدلا من إلقائها على الأرض أو على الأسرة.