خطوات بسيطة تخفف الشعور بالحر
  • القراءات: 327
ق. م ق. م

تبحثين عن الانتعاش

خطوات بسيطة تخفف الشعور بالحر

رغم انخفاض درجة الحرارة هذه الأيام، إلا أن الكثيرات لازلن يعانين من التعرق، ولا يستطعن تحمل الطقس الحار، كما يعانين من تجعد الشعر وتشابكه بسبب الرطوبة، بالإضافة إلى ظهور البثور على الوجه وأنحاء متفرقة من الجسد، فيما يحاولن باستمرار، البحث عن الانتعاش في ظل هذه الظروف، ولا يعرفن الطريقة المناسبة. في هذا السياق، نقدم طرقا بسيطة تجعل المرأة تشعر بالانتعاش. 

الخطوة الأولى: من بين الحلول الاستعجالية للانتعاش؛ استخدام جل استحمام مقشر، لتنظيف جسمك من الأوساخ، وابدئي بالاستحمام بماء ساخن، لأنه ينظف جسمك بصورة أفضل، لكن عند قرب انتهائك من الاستحمام، استعملي الماء الدافئ أو الفاتر، لأنه يعمل على خفض درجة حرارة الجسم ويجعلك أكثر انتعاشا.

الخطوة الثانية: إن استبدال "لوشن الجسم" المرطب العادي بزيت أطفال (بيبي اويل)، يعد خدعة رائعة لترطيب الجسم بعد الاستحمام، بتدليك الجسم المبلل بالقليل منه، وفي حال كنت تفضلين المرطبات العطرية، يفضل أن تستخدمي شيئا خفيفا رائحته رقيقة كروائح الحمضيات أو الزهور، لأن الروائح الثقيلة والنفاذة، مثل الفانيليا أو جوز الهند، قد تجعلك تشعرين بالحر.

الخطوة الثالثة: العرق والدهون قد تتراكم وتسد مسام وجهك، وتجعلك تشعرين بأنه غير نظيف وخشن، لكن يمكن التغلب على الأمر باستخدام كريم تقشير جيد ومرطب خفيف.

الخطوة الرابعة: يمكنك الاستعانة بدبابيس الشعر لتثبيته في تسريحة مرتفعة، حتى لا يضايقك في الحر، مع مراعاة غسل الشعر مرة واحدة على الأقل كل أسبوع، أو حسب ما يتطلبه الأمر، تبعا لنوع شعرك، للحفاظ على فروة الرأس نظيفة وصحية.

الخطوة الخامسة: غسل الأسنان مرتين في اليوم على الأقل، فالفم النظيف المنعش قد يجعلك تشعر بالراحة والانتعاش. استخدام معجون أسنان أو لبان برائحة النعناع، من الأشياء التي يفضل استخدامها في فصل الصيف، لكي تساعدك على الشعور بالانتعاش.

الخطوة السادسة: يفضل ارتداء ملابس فضفاضة وأحذية مكشوفة، مثل الصنادل. تذكري أيضا أنه كلما كانت ألوان الملابس فاتحة كلما زادت قدرتها على عكس أشعة الشمس والحرارة، والحفاظ على انتعاش الجسم، لذا حاولي اختيار الألوان الفاتحة مثل الأبيض، الوردي، الأصفر والبرتقالي..

 الخطوة السابعة: شرب كميات كافية من الماء، يجب الحرص على شرب الماء بكميات كبيرة، للحفاظ على ترطيب الجسم، خاصة في حال وجودك خارج المنزل، لقضاء أنشطة خارجية أو ممارسة الرياضة، حينها لا تنسي أن تأخذي معك الماء البارد والبقاء في الظل قدر المستطاع.