تأكيد على ترقية المحيط البيئي والعمراني
  • القراءات: 420
ع.بزاعي ع.بزاعي

مسابقة أنظف حي بباتنة

تأكيد على ترقية المحيط البيئي والعمراني

أكد رئيس المجلس البلدي لباتنة، السيد نور الدين ملاخسو، أن التحضيرات جارية على قدم وساق لانتقاء أنظف حي لسنة 2020، عبر 7 مندوبيات بلدية بالولاية، وقد أعطى إشارة انطلاقها والي الولاية السيد توفيق مزهود، في منتصف شهر أكتوبر من السنة المنصرمة، إذ  تنظم هذه السنة تحت شعار ”نظافة حيك دليل رقيك”، مضيفا أنها عرفت نجاحا كبيرا في ولاية باتنة، بفضل كل المشاركين من مديريات وجمعيات ووسائل إعلام وإذاعة محلية رافقت العملية منذ انطلاقها، مع الاستجابة المطلقة والإيجابية للمواطنين، لاسيما فئة الشباب والأطفال.

أوضح رئيس لجنة الصحة والبيئة لبلدية باتنة، في خرجة له، مرفوقا بمدير المؤسسة العمومية للنقاوة وتزيين المحيط، ومديرة المؤسسة العمومية لتسير مراكز الردم التقني، ومدير الوقاية وترقية المحيط البيئي، ورئيس جمعية التحالف الخيري للمجتمع المدني، للوقوف عن كثب، على مدى تجسيد الإجراءات المتخذة من طرف لجان الأحياء المشاركة لانتقاء جائزة أنظف حي لسنة 2020، أن المبادرة التي تستحق التشجيع والتعميم ضمن الجهود القائمة، والتي ترمي إلى ترسيخ ثقافة الوعي وحماية البيئة والمحيط، فضلا عن أنها تهدف إلى تحسين الإطار المعيشي للمواطن، من خلال السهر على حماية البيئة والمحيط من التجاوزات التي تتعرض لها من قبل الإنسان.

كما مكنت هذه الخرجة التي حضرها مندوبو المقاطعات الإدارية كل من ”زقرار أسماء،  وسط المدينة”، ”مريم ميلود، حي الرياض”، ”جميلة الذيب، حي كشيدة”، ”الطاهر جبالي طريق حملة 01”، ”منيرة بالعربي حي 500 مسكن”، ”نبيل عبد الصمد حي 1200 مسكن”، من مناقشة كل النقاط التي لها علاقة بتدارك النقائص.

كما استمع السيد ملاخسو، إلى انشغالات جمعيات الأحياء والسكان، وذكر بأهمية المسابقة وما تتطلبه من جهود من أجل حماية البيئة من التلوث، والمساهمة الفعالة في تنظيف المدينة. وثمن في هذا الصدد، مجهودات الجمعيات المحلية التي ساهمت في أنجاح المبادرة، مضيفا أن الواجب يملي أن تتظافر الجهود للتحسيس أكثر بأهمية العملية، وإشراك الجميع فيها، للتأسيس لمرحلة جديدة تأخذ في الحسبان اعتماد ثقافة بيئية.

في سياق ذي صلة، تطرق السيد ملاخسو للمشاريع ذات العلاقة بتحسين الإطار المعيشي للمواطن، من خلال تهيئة وتعبيد شبكة الطرقات الربط بشبكات الصرف الصحي، المياه الشروب والغاز، ضمن مخططات التنمية البلدية للسنة الجارية 2021.

ذكر المتحدث بأهمية هذه المشاريع الجاري تجسيدها، من خلال تهيئة وتعبيد شبكة الطرقات والربط بشبكات الصرف الصحي والمياه الشروب والغاز، بعد استيفاء الإجراءات الإدارية واختيار مقاولات الأشغال ضمن مخططات التنمية البلدية للسنة الجارية بأحياء  لمباركية، سلسبيل، بارك افوراج، كشيدة طريق حملة، طريق تازولت، حي بوعقال ودوار الديس، بوزوران، الشهداء، تامشيط، الزمالة والتجمعات السكنية، وبعض التجزئات الحضرية، وغيرها من الأحياء الموزعة على مستوى إقليم بلدية باتنة، التي لم تستفد من عملية تهيئة وتعبيد الطرقات.

العدد 7320
26 جانفي 2021

العدد 7320