بحث مستجدات القطاع الصيدلاني في ظل الأزمة الصحية
  • القراءات: 425
نور الهدى بوطيبة نور الهدى بوطيبة

الجمعية العلمية لطلاب الصيدلة تنظم أول مؤتمر لها

بحث مستجدات القطاع الصيدلاني في ظل الأزمة الصحية

نظمت الجمعية العلمية لطلاب الصيدلة لجامعة الجزائر أسيبا، أول مؤتمر وطني لها تحت عنوان طالب الصیدلة تحت ظل مستجدات القطاع الصیدلاني، بإشراف أساتذة في التخصص؛ حيث كان المؤتمر الذي عُقد مطلع الأسبوع الجاري، فرصة للاطلاع على مستجدات هذا القطاع، لا سيما في ظل الأزمة الصحية العالمية، والتي خلقت مفاهيم جديدة في قطاع الصحة. واستمر المؤتمر ثلاثة أيام عبر تقنية التحاضر عن بعد من خلال تطبيق زوم.

بات من الضروري أن يستفيد قطاع الصحة من تحديث، بعدما تصدرت جائحة كوفيد 19” عناوين الإعلام منذ سنة كاملة، خصوصا أن الكثير من المفاهيم تُعد جديدة للعاملين في القطاع فضلا عن المواطنين بشكل عام، وهذا ما دفع بالجمعية العلمية إلى تنظيم أول مؤتمر لها وفق البيان الذي تلقت المساء نسخة منه. وحسب البيان، يُعد المؤتمر فرصة، تم فيها عرض مستجدات القطاع الصيدلاني، وفق التغيرات الحاصلة بسبب كوفيد 19”، الذي ضرب العالم ولم يستثن أي دولة مهما كانت قوة قطاعها الصحي، فيما قامت الجمعية بمشاركة الخطوط العريضة للمؤتمر في المنصة الإعلامية للجمعية، عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وقد تزامن المؤتمر مع مستجدات الصحة العالمية، وهو أمر ارتأته الجمعية لتوضيح العديد من المفاهيم الجديدة التي خلقتها الجائحة من تداعيات؛ من خلال تسليط الضوء على عدة محاور، ترتكز على محتوى غني ومتنوع لمحاضرات يديرها دكاترة من داخل وخارج الوطن، لفائدة المجتمع عامة، تشمل العلاج المناعي والبيوتيكنولوجيا، واقتصاديات الدواء وإدارتها، فيما كان اللقاء على مدار ثلاثة أيام، موجها لعمال القطاع الصحي والطلبة عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي؛ إذ افتتحت الفعالية بطاولة مستديرة لمناقشة احتياجات الطالب في القطاع الصحي والصيدلاني. وتوبعت بعدة مداخلات وورشات حول العلاج المناعي الذي أشرف عليه البروفيسور صالح سمير سفيان، ورئيس قسم المناعة بمستشفى مصطفى باشا الجامعي، وكذا البروفيسور مدور يانيس رئيس قسم المناعة بالمستشفى العسكري، والدكتورة بن إيدير منيرة رئيسة قسم الأمراض المناعية بمعهد باستور.

وفي ذات السياق، سلّط النقاش الضوء على علم البيوتكنولوجيا، للحديث عن الملف الصيدلي في ظل جائحة كوفيد 19”، وتأثيراته على الصحة العالمية بإشراف مختص في علم الصيدلة الجزيئية وخبير الفيروسات الدكتور جاب الله حكيم، إلى جانب الحديث عن الأمراض المنقولة جنسيا، ووسائل علاجها وتطورها في سنة 2021. كما تم التطرق لاقتصاديات الدواء في إفريقيا وأروبا وآسيا، أشرف عليه الدكتور في علم الاقتصاد والصيدلة، عيساوي أمين، باحث في جامعة باريس.

والجدير بالذكر أن المؤتمر نُظم برعاية وزارة الصناعة الصيدلانية، وتحت إشراف أعمدة ورؤساء أقسام الصیدلة من مختلف ربوع الوطن. وبُرمجت فيه عدة ورشات عمل للطلبة في عدة مجالات؛ كالشؤون التنظيمية والقانونية والتسويق واليقظة الدوائية، فيما اختُتمت فعالياته بمسابقة مفتوحة لطلبة الصيدلة فارم كومبت، من خلال الإجابة عن الأسئلة المطروحة حول ما تم تداوله في المحاضرات.