المنظمة الوطنية لحماية المستهلك تطلق حملة توعوية
  • القراءات: 419
نور الهدى بوطيبة نور الهدى بوطيبة

التسمم بغاز أحادي أكسيد الكاربون

المنظمة الوطنية لحماية المستهلك تطلق حملة توعوية

نظمت المنظمة الوطنية لحماية وإرشاد المستهلك ومحيطه، حملة توعوية للتحسيس والوقاية من خطر التسمم بغاز أحادي أكسيد الكاربون، بمحلات بيع الأجهزة الكهرومنزلية في الحميز، بلدية الدار البيضاء، بالتنسيق مع مديرية التجارة والشراكة مع الأمن الوطني والجمعية الوطنية للمرصصين، بهدف التقليل من الكوارث التي نشهدها مع كل موسم برد، بسبب استعمال أجهزة غير مطابقة لمعايير السلامة. 

حسب كمال يويو، رئيس المكتب الجهوي للمنظمة بالعاصمة، فإن الحملة التحسيسية الوطنية حول أخطار الاختناقات، جاءت تحت شعار "شتاء دافئ وآمن"، ستستمر طيلة موسم الشتاء، وتكون بالاقتراب من مختلف نقاط البيع بالجملة أو التجزئة، لتحسيس التاجر بالدرجة الأولى، ومراعاة شروط السلامة في الأجهزة التي يبتاعها، وكذا الزبون الذي لابد أن يتحلى بروح المسؤولية في اقتناء أجهزته وعدم الركض وراء الأجهزة "منخفضة السعر"، بهدف تقليل تكاليفها، وتكون بذلك على حساب سلامته وسلامة أفراد عائلته، مضيفا أن الحملة همزة وصل بين الزبون ومصالح التوزيع، لتعزيز الاتصال الجواري والوقائي، عن طريق تقديم عروض مصورة، وتوزيع كتيبات ومطويات تتضمن نصائح وإرشادات عن الطرق الصحيحة التي يجب اتباعها، لتفادي التعرض لخطر الاختناق بأحادي الكربون.

قال المتحدث؛ إن هذه الحملة تهدف إلى نشر ثقافة الوقاية من أخطار غاز أحادي أكسيد الكربون، عبر الحرص على تطبيق شروط السلامة والأمن، خاصة فيما يتعلق بتركيب الأجهزة الكهرومنزلية من قبل مختصين، لاسيما أن غالبية المشاكل والحوادث تكون بسبب عدم مراعاة تلك الشروط، على غرار الاستعانة بغير المختصين في التركيب، أو عدم تهوية المنازل. وقد أشرفت على التظاهرة كذلك، الجمعية الوطنية للمرصصين الجزائريين، للاستفادة بشروح تتعلق بالتوصيلات التقنية الداخلية للمنازل، وكيفية تفادي خطر التسربات، إذ ستشمل أيضا العديد من المؤسسات التربوية، وفئات المجتمع، لتعميم الفائدة وتحسيس أكبر قدر ممكن من المواطنين، بهدف التقليل من الحوادث التي يروح ضحاياها الكثيرون مع كل موسم شتاء.

العدد 7319
25 جانفي 2021

العدد 7319