التغذية الصحيحة أساس الحياة السليمة
❊ أحلام.م ❊ أحلام.م

قوامها الخضر والفواكه والرياضة

التغذية الصحيحة أساس الحياة السليمة

قدم الأخصائيون في التغذية مجموعة من النصائح، في كتيب كيف نعتني بصحتنا، بدعم من بيوفارم، وتم فيه عرض سبل الوقاية الصحية وشروط الحياة السليمة، من خلال اتباع نصيحة ليكن غداؤك دواءك. تمت الإشارة إلى أن التغذية الجيدة هي التي توفر لجسمنا الطاقة والمواد الضرورية لحسن سير أجهزتنا الحيوية، حسب نشاطنا البدني، وهو ما يستوجب اختيار أغذية متنوعة ومتوازنة لتفادي التعرض للأمراض.

أكد الأخصائيون على وجود أغذية غنية بالنشاء، على غرار الحبوب والخضر الجافة والبطاطا، وأخرى غنية بالفيتامينات والأملاح المعدنية، كالمغنيزيوم والكالسيوم والألياف الموجودة في الخضر والفواكه، ومواد غنية بالبروتينات الحيوانية كاللحوم والأسماك، الحليب والبيض، إلى جانب المواد الغذائية الحرارية، كالتمر.

أوضح الأخصائيون أن لتحقيق التوازن، لابد من التنويع لأقصى حد، في محتوى الوجبات، حسب القدرة المالية للفرد ووفرة المواد والفصول وتناول ما يمكن من الخضر والفواكه، واستهلاك الحبوب الكاملة، على غرار الأرز، العدس والحمص. كما نبه الأخصائيون إلى ضرورة عدم نسيان الثوم، البصل، الكزبرة، البقدونس، النعناع، الكمون والكركم، الغنية كلها بالمواد المغذية.

فيما يخص تحضير الطعام، تمت الإشارة إلى أهمية استعمال زيت الزيتون الطازج أو المقلى قليلا، مع تناول كميات قليلة من اللحوم الحمراء واستبدالها قدر الإمكان باللحوم البيضاء، كالدواجن أو السمك، مع تناول المواد الأقل حلاوة، وشرب الكثير من الماء الضروري للحياة.

أشار الأخصائيون إلى أن هناك أطعمة لابد من تناولها باعتدال، على غرار البروتينات والدهون الحيوانية والسكريات السريعة، كالخبز والحلويات والمشروبات الغازية، التي تتسبب في زيادة الوزن وداء السكري والأمراض القلبية والوعائية، وكذا الأملاح التي يمكنها أن تزيد من خطورة ارتفاع ضغط الدم.

أوضح الأخصائيون أن الكثير من الأشخاص يعانون من احتباس الغازات والشعور بالانتفاخ، خاصة بعد تناول الوجبات، مما يؤدي إلى الشعور بالضيق والامتلاء، بل وحتى الحرج في كثير من الأحيان، بسبب الأصوات التي تصدرها الأمعاء، والتي تشير إلى عدم مضغ الطعام بصورة جيدة، أو الإصابة ببعض أنواع الالتهابات البكتيرية أو متلازمة القولون العصبي.

لعلاج المشكل، يقترح الأخصائيون تناول المنقوع التالي؛ يمكن أخذ 3 حبات قرنفل منزوعة الزهرة، ووضعها في كوب من الماء المغلي، ثم تركها لـ10 دقائق وتشرب، كعلاج فعال للانتفاخات والغازات، كما يمكن تناول منقوع الزنجبيل والعسل، أو تحضير مشروب ساخن من النعناع الذي يهدأ الأعصاب.

إقرأ أيضا.. في المجتمع

الأخصائية النفسانية نسرين العمري لـ "المساء":

إطلاق مبادرة "سنمسك بيد طفل صعب التعلم"

روتين تبنّاه الكثيرون خلال الحجر الصحي وعدم العمل

النوم نهارا والسهر ليلا يرهق الجسم ويُضعف التركيز

رئيس الجمعية الوطنية ”منتدى التنمية البشرية الجزائري”:

ساهمنا في مجابهة ”كورونا” من مجال اختصاصنا

تعليم الطفل الرسم والفن خلال فترة الحجر والمكوث في البيت

جمال للروح وتوازن للمشاعر

تعدّ أساسية في المطبخ الغرداوي

تهافت كبير على الكوسة المحلية

الإفراط في الأكل بعد انقضاء رمضان

مختصون ينصحون بالتنقل السلس والآمن

فضل صيام ست أيام من شوال ”الصابرين”

جبر لنقص في الفريضة وعودة تدريجية للنظام اليومي

المدربة في تطوير الذات سهيلة خويدمي تعرض:

أبواب التغيّير لحياة بلا ضغط ولا أمراض

قدماء الكشافة الإسلامية بالعاصمة

وجبات ساخنة للمشردين في عيد الفطر

العدد 7117
30 ماي 2020

العدد 7117