الأطباء ينصحون بالاستهلاك العقلاني للحوم
❊نور الهدى بوطيبة ❊نور الهدى بوطيبة

لعيد أضحى بدون مخاطر صحية

الأطباء ينصحون بالاستهلاك العقلاني للحوم

يجدد الأطباء خلال كل عيد أضحى، نصائحهم وإرشاداتهم المتعلقة بالاستهلاك العقلاني للحوم الحمراء، حيث تتميز هذه المناسبة العظيمة باستهلاك مفرط للحوم، الأمر الذي يتسبب في انعكاسات صحية قد تهدد صحة الفرد ولها عواقب وخيمة، من بينها الإصابة بالتخمة التي ينقل بفعلها المرضى إلى المستشفيات.

يعرف المطبخ الجزائري العديد من الأطباق التي تحضر باللحوم الحمراء والبيضاء، وهو ما يجعلها تحتوي على نسب عالية من الدهون والمواد الدسمة، وتتخلل أيام عيد الأضحى المبارك الذي تتواصل الاحتفالات به إلى غاية أسبوعين كاملين، وتحرص فيها الكثير من العادات على الحفاظ على التقاليد المرتبطة بالأكل، إلى جانب كثرة الدعوات، مما يشكل خطرا حقيقيا على صحة الفرد.

عن هذا الموضوع، حدثتنا سي العربي، طبيبة منسقة لدى المصلحة الجوارية لسيدي أمحمد، عن أن الاستهلاك المفرط للدهون ومختلف المواد الدسمة، يهدد بارتفاع مستوى الكوليستيرول لدى الفرد، كما يرفع من مخاطر الإصابة بضغط الدم، بالتالي الجلطات الدماغية، وتلك التهديدات ترتفع مع كل مناسبة عيد أضحى، إذ يغير الفرد الجزائري روتين استهلاكه، بتواجد كمية كبيرة من لحم الأضحية لديه، ويعمد إلى استعمالها في مختلف الأطباق، وهو ما يجعله عرضة لاستهلاكها بصفة يومية، وهذا هو المشكل الحقيقي.

أضافت أن الاستهلاك المفرط للحوم يؤدي إلى العديد من الأمراض، تضيف الدكتورة، فهو يتسبب أيضا في الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني، إذ أثبتت دراسات عديدة الأمر، فلا تتسبب السكريات وحدها في هذا المرض الذي يصيب اليوم مختلف الفئات العمرية والشرائح المجتمعية، مضيفة أن  اللحوم الحمراء يمكنها أن تؤدي إلى الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، فقد أثبتت الدراسات أن تناول كميات كبيرة من اللحوم الحمراء تؤثر على صحة القلب، لأنها تحتوى على الكولسترول والدهون المشبعة التي تتراكم في الشرايين، ومن الممكن أن تسبب أزمة قلبية.

أكدت المتحدثة أن دراسات حديثة أثبتت أن استهلاك اللحوم بصفة متكررة ودون رشد، يؤدي إلى ارتفاع خطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم، وعليه شددت على أهمية التحلي بالمسؤولية تجاه صحتنا، وحسن اقتناء ما نضعه في صحننا، لاسيما أن كل ما نتناوله هو الذي يحدد سلامة جسمنا، لذا لابد من التنويع خلال هذه المناسبة العظيمة، فمن البديهي أن يحتفل الفرد بهذه المناسبة ويستهلك كمية من اللحوم، تقول سي العربي، خصوصا أن الكثيرين لا يستهلكون اللحم إلا مناسباتيا، بسبب ارتفاع سعره، لكن هذا لا يمنع أن يكون بطريقة رشيدة وعقلانية تحمي الفرد من خطر الإصابة بالأمراض المتعلقة بالإفراط في الاستهلاك، وقالت "كل ما زاد عن حده انقلب إلى ضده".

في الأخير، قالت الطبيبة، إن هناك من الحيل التي لابد من اعتمادها للتقليل من مخاطر بعض ما نستهلكه، كالاعتماد على دسم اللحوم للطهي دون إضافة كمية أخرى من الزيت في قدر التحضير، إلى جانب التركيز على الخضر والفواكه واستهلاكها بين الوجبات، وتثمين السلطات خلال كل وجبة، لاسيما سلطة الخص الغنية بالألياف وتعمل كمصفاة لما نستهلكه.

إقرأ أيضا..

رئيس الدولة يدعو للدفع بمسار الحوار
20 أوت 2019
مبرزا أهمية تحقيق غاياته في الآجال القريبة

رئيس الدولة يدعو للدفع بمسار الحوار

الرئيس الفلسطيني يقيل كل مستشاريه
20 أوت 2019
بسبب الأزمة المالية الخانقة

الرئيس الفلسطيني يقيل كل مستشاريه

تسريح قطع الغيار المحجوزة بمستودعات الجمارك
20 أوت 2019
تنفيذا لتعليمة صادرة عن الوزير الأول

تسريح قطع الغيار المحجوزة بمستودعات الجمارك

العدد6880
19 أوت 2019

العدد6880