استحداث أزيد من 10.500 منصب شغل

غرفة الصناعة التقليدية والحرف ببومرداس

استحداث أزيد من 10.500 منصب شغل

وصل عدد مناصب الشغل المستحدثة ضمن جهاز غرفة الصناعة التقليدية والحرف بولاية بومرداس إلى ما يزيد عن 10.500 منصب شغل بين دائم ومؤقت، حسبما أفاد به مصدر من غرفة الصناعة التقليدية والحرف بالولاية.

تم استحداث هذه المناصب، حسب التوضيحات التي قدمت لوالي الولاية، يحيى يحياتن، خلال افتتاح المعرض الوطني للصناعات التقليدية ضمن حفل انطلاق موسم الاصطياف لسنة 2019 بواجهة البحر بمدينة بومرداس، من خلال أزيد من 4.500 حرفي، من بينهم أزيد من 1000 حرفية، مسجل رسميا لدى هذه الغرفة. 

وتم إحصاء مناصب الشغل المستحدثة هذه في الفترة الممتدة ما بين سنة 1998 وشهر جوان من السنة الجارية، وذلك بعد عمليات تطهير القائمة الرسمية للغرفة التي توقعت من خلال التسجيلات الأولية (قبل التطهير)، استحداث ما يزيد عن 15.500 منصب شغل من طرف ما يزيد عن 6700 حرفي.

واستحدث ما يزيد عن 5400 منصب شغل بين دائم ومؤقت من مجمل هذه المناصب - يوضّح المصدر- في ميادين منتجات الصناعة التقليدية للخدمات من طرف ما يربو عن 2850 حرفي ونحو 2930 منصب شغل آخر من طرف قرابة 800 حرفي ضمن ميادين منتجات الصناعة التقليدية الفنية وكذا نحو 2230 منصب شغل من طرف زهاء 900 حرفي في ميادين الصناعة التقليدية للإنتاج.

للإشارة، ينتشر نشاط معظم الحرفيين المنخرطين في غرفة الصناعة التقليدية، الذين يغلب عليهم الطابع العائلي في إنتاجهم، على مستوى بلديات معينة من الولاية على غرار بني عمران وسوق الحد والثنية ودلس وأعفير.

وتعتزم غرفة الصناعة التقليدية - حسب ممثلها - في الأفاق المتوسطة إلى رفع عدد الحرفيين عبر الولاية في مختلف الميادين من خلال تفعيل التحفيزات والامتيازات التي تقدّمها الدولة وتخفيف الإجراءات الإدارية للحصول على بطاقة الحرفي ومواصلة الحملات وتكثيف دورات التكوين والتأهيل والحملات التحسيسية لهذا الغرض.  ومن أجل تحقيق هذا الهدف، بادرت الغرفة إلى توقيع ثلاث اتفاقيات شراكة وتعاون مع كل من جهاز القرض المصغر بغرض ترقية ودعم وإنعاش الصناعة التقليدية والحرف وإثراء وتبادل المعلومات والخبرات في المجال وتشجيع الحرف الآيلة للزوال ومرافقة البلديات الريفية في مجال تنمية الصناعة التقليدية.

أما الاتفاقية الثانية التي أبرمت مع الديوان المحلي لمحو الأمية وتعليم  الكبار، فيتوخى منها خصوصا تسجيل وتأهيل وتكوين الدارسين بأقسام محو الأمية في مجال نشاطات الصناعة التقليدية وتسيير المؤسّسات المصغّرة في المجال ورقمنة المصالح الإدارية للغرفة لتمكين المتعاملين من الخدمات عن طريق شبكة التواصل الاجتماعي أو عن بُعد.

ومن بين أهم ما تنصّ عليه الاتفاقية الثالثة التي أبرمت مع المؤسّسة الدولية للتأمين وإعادة التأمين، تقديم تخفيضات بنسبة 60 بالمائة للحرفيين في مجال تأمين ورشاتهم ومنازلهم ومركباتهم.

وتعرف تظاهرة المعرض الوطني للصناعة والحرف التقليدية المنظم على طول واجهة البحر لمدينة بومرداس، المتواصل طيلة موسم الاصطياف، مشاركة نحو 50 عارضا من الولاية وخارجها. ومن بين أهم ما يتم عرضه وبيعه ضمن هذا المعرض، الحلي التقليدية بكلّ أشكالها وأصنافها والألبسة التقليدية والتحف الفنية ومواد التجميل والحلويات التقليدية.

إقرأ أيضا..

مواطنون يحتجون على 500 مليار ضرائب
12 نوفمبر 2019
فرضت عليهم وتقدموا بـ 5684 طعن خلال سنة 2018

مواطنون يحتجون على 500 مليار ضرائب

اللجنة الاقتصادية ترفض تعديل قانون المحروقات
12 نوفمبر 2019
لم تستجب لمطلب تأجيله إلى ما بعد الانتخابات الرئاسية

اللجنة الاقتصادية ترفض تعديل قانون المحروقات

المصنّعون: القرار بني على معطيات مغلوطة
12 نوفمبر 2019
استثناء صناعة الهواتف المحمولة من الإجراء التفضيلي

المصنّعون: القرار بني على معطيات مغلوطة

العدد 6949
12 نوفمبر 2019

العدد 6949